قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

"إيلاف": وجد باحثون أميركيون أن تقليل اللحوم واستبدالها بسمك أو دجاج أمر قد يساعد على إطالة عمر الإنسان. وقال الباحثون إن مجرد استبدال مقدار واحد من اللحم الأحمر يومياً بقطع سمك مخلية يحد من خطر الوفاة خلال الـ 8 أعوام التالية بنسبة 17 %.

كما وجد الباحثون أن استبدال اللحم الأحمر بدجاج خالي من الجلد أو خضروات يحد من خطر الموت المبكر بنسبة 10 %، واستبداله بالبيض يحد من ذلك الخطر بنسبة 8 %، كما أن استبداله بالحبوب الكاملة يحد من الخطر بنسبة 12 %. وقد ثبت، وفق نتائج الدراسة التي أجراها الباحثون في جامعة هارفارد بالولايات المتحدة، أن الحد والتقليل من تناول اللحوم المصنعة أمر يحظى بفوائد أكبر، فاستبدالها بالسمك يحد من خطر التعرض للموت المبكر بنسبة 25 %، استبدالها بالدجاج يقلل الخطر بنسبة 17 % واستبدالها بالخضروات يحد من الخطر بنسبة 18 %.

وفحصت الدراسة، التي نُشِرَت نتائجها بالمجلة الطبية البريطانية، العادات الغذائية لأكثر من 81 ألف شخصاً في الولايات المتحدة. وتم تتبع التغييرات التي طرأت على عادات المشاركين الغذائية على مدار 8 أعوام، ثم تمت مراقبتهم على مدار 8 أعوام أخرى، من أجل الوقوف على الطريقة التي أثرت بها تلك التغييرات على صحتهم.

وأظهرت النتائج التي خلص إليها الباحثون أن الأشخاص الذين أكثروا من تناول اللحم الأحمر واللحوم المصنعة بمقدار نصف حصة على الأقل في اليوم على مدار فترة ال 8 أعوام، ازداد لديهم خطر الوفاة بنسبة 10 % في فترة ال 8 أعوام التالية.
بينما تبين أن الأفراد الذين قللوا من تناول للحوم – واستبدلوها بمصادر بروتنية أقل كالسمك، البيض والدجاج – انخفض لديهم بشكل واضح خطر التعرض للموت المبكر.


أعدت "إيلاف" المادة بتصرف عن صحيفة "الدايلي ميل" البريطانية، الرابط الأصلي أدناه
https://www.dailymail.co.uk/health/article-7133339/Cutting-one-portion-red-meat-daily-diet-slashes-risk-early-death.html