قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

أظهر مقطع فيديو نشر الاثنين على مواقع التواصل الاجتماعي مجموعة من النشطاء الذين ينتمون لليسار المتطرف وهم يخربون سيارات للإيجار في جزيرة "بالما دي مايوركا" الإسبانية. ليدرج هذا الاعتداء المصور ضمن قائمة الاعتداءات المتكررة على السياح في إسبانيا. 

 
هل تعاني إسبانيا من ضغط كبير في عدد السياح؟ فتحت الشرطة الإسبانية الثلاثاء تحقيقا بشأن الاعتداء على سيارات للإيجار في مدينة "بالما دي مايوركا" السياحية. وقالت الشرطة إن الاعتداء ارتكب من قبل حركة مناهضة للوجود الكثيف للسياح في البلاد، تعرف باسم "آران".

وفي مقطع فيديو نشر الاثنين على مواقع التواصل الاجتماعي، قامت مجموعة من النشطاء الملثمين التابعين لحركة "آران" الانفصالية في كاتالونيا بتصوير أنفسهم وهو يقومون بأعمال تخريب سيارات للإيجار خاصة بسياح.