قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

سينينات ونغواشيراباك عينت في يوليو تموز
EPA
سينينات ونغواشيراباك عينت في يوليو تموز

جرد ملك تايلاند، واشيرالونغكون، رفيقته حارسته الخاصة من ألقابها ورتبها الملكية بسبب عدم ولائها، بعد أشهر قليلة من تعيينها.

وقال إعلان رسمي إن سينينات ونغواشيراباك، كانت "طموحة"، وأنها "حاولت الترقي بنفسها إلى وضع ملكة".

وأضاف الإعلان أن "سلوك الحارسة لم يتسم بالاحترام".

وكانت سينينات أول شخص يمنح لقب الحارسة الملكية النبيلة منذ ما يقارب مئة عام.

وقد عينت في يوليو/تموز الماضي، وبعد شهرين فقط من زواج الملك من الملكة سوتيدا، زوجته الرابعة.

الملك ورفيقته في القصر الملكي في بانكوك
Reuters
الملك ورفيقته في القصر الملكي في بانكوك

وكانت سينينات، عسكرية برتبة ميجور جنرال (لواء)، وطيارة محترفة، وممرضة، وحارسة شخصية.

ونشرت في شهر أغسطس/آب صور رسمية لها وهي في زي عسكري للمقاتلين، تقود طائرة، وكتب إلى جانب الصور إعلان يقول إن "الملك أمر بكتابة سيرة ملكية" لها.

سينينات كانت عسكرية برتبة ميجور جنرال
Reuters
سينينات كانت عسكرية برتبة ميجور جنرال

وتعد الملكة سوتيدا، البالغة من العمر 41 عاما، والتي كانت من قبل مضيفة طيران، ونائبة رئيس وحدة الحرس الخاص بالملك، أطول شريكاته عهدا، وقد شوهدت معه أمام الناس على مدى سنوات عديدة.

وتولى الملك واشيرالونغكون العرش بعد وفاة والده في عام 2016.