كشفت العلامة السويسرية الفاخرة بالي عن تشكيلتها الجديدة الصديقة للبيئة "بي إيكو" لموسم ربيع وصيف 2021 والتي تعكس حرص العلامة على توفير مستقبلٍ أفضل من خلال التصاميم المبتكرة والمواد المعاد تدويرها.

وتضم التشكيلة مجموعة من الحقائب والاكسسوارات متعددة الوظائف والمصنوعة من مواد صديقة للبيئة مثل الجلد المُعاد تدويره والبولي إيثيلين المعاد تخصيصه والنايلون الجديد الحاصل على شهادة معيار إعادة التدوير العالمي GRS. وتتميز هذه المواد بخفة وزنها ومتانتها ومقاومتها للماء، مما يجعل من هذه التشكيلة مثاليةً للسفر والاستخدام اليومي في مجالات الأعمال والترفيه.

وتمزج التصاميم بين الميزات العمليّة واللمسات الجماليّة المعاصرة. وتقدم التصاميم الكلاسيكية مثل حقيبة إيمبث المربّعة وحقيبة إيكيرا التي تُعلّق حول الجسم خياراتٍ يوميّةٍ أنيقة باللون الأسود وتدرجات الأحمر. وتأتي كلّ منها بأقسام داخليّة منظّمة، بالإضافة إلى مقبض علويّ وحزام كتف ليوفّر عدّة خيارات لحمل الحقيبة. وتتميز تصاميم حقائب إلينيا الصغيرة وحقائب إيفلين صغيرة الحجم بكونها قابلة للتعديل. وتضمّ حقيبة إلينيا محفظتين فريدتين وحقيبة يد ذات سحاب يمكن حملها متّصلةً أو منفصلة حسب الحاجة. وتقدّم التشكيلة اكسسوارات صغيرة مثل إيسمال، وهي حاملة بطاقات متعددة الوظائف مع محفظة للقطع النقدية مزوّدة بسحّاب، ومساحة لجواز السفر وغيره من مستلزمات السفر الأساسية؛ وإيلياد، وهي محفظة صغيرة مثالية لمستحضرات التجميل أو مستلزمات الحلاقة.

ويتميز النسيج الصديق للبيئة المستخدم في صناعة منتجات التشكيلة بوجوده ضمن غلافٍ داعم حيث تظهر ألياف النايلون والقصاصات الجلدية التي تم التخلص منها أثناء عملية التصنيع والتي أُعيد تصنيعها في النايلون الجديد المعاد تدويره بالكامل.