قراؤنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

توجه اكثر من مليون عسكري عراقي إلى صناديق الاقتراع ومعهم 26 الفًا من النازحين والمهجرين واكثر من 25nbsp;الف معتقل و35 الف نزيل مستشفى اليوم في التصويت الخاص الذي يسبق الاقتراع العام لاختيار مجلس النواب الجديد بثمانٍ واربعين ساعة، وسط جهود يحشدها القائد العام للقوات المسلحة نوري المالكي لدفع عناصر هذه القوات بالتصويت لائتلافه.
nbsp;
يدلي مليون و23 الفًا من عناصر القوات المسلحة العراقية في الجيش والشرطة بأصواتهم الاثنين قبل يومين من الاقتراع العام ليتمكنوا من المشاركة في حماية الناخبين. وقالت مفوضية الانتخابات إن مجموع الناخبين المسجلين للتصويت الخاص لعناصر القوات الامنية بلغ مليونًا و23 الف ناخب، بالاضافة الى 26 الفًا و350 ناخباً من النازحين والمهجرين في مختلف محافظات البلاد . ويجري التصويت الخاص من خلال 572 مركزاً انتخابيًا و2966 محطة اقتراع في عموم البلاد.
nbsp;
واشارت معلومات عشية بدء التصويت الخاص الى ان المالكي قام بحركة تعتبر خرقًا للحملة الانتخابية حيث انه قام بزيارة معسكر للجيش داخل المنطقة الخضراء وسط بغداد حيث مقره والادارات الحكومية العليا حيث استقبله الجنود بترحاب غير مألوف بإطلاق كثيف للرصاص ارعب سكان منطقة الكرادة المحاذية للخضراء، حيث اعتقدوا ان هناك هجومًا مسلحًا على المنطقة حيث استمر إطلاق النار خمس دقائق خاصة وأن القوات الامنية فرضت قبل ايام اجراءات مشددة اثر وصول معلومات عن استعدادات لمجموعات مسلحة بشن هجوم ضد المنطقة الخضراء.
nbsp;
واعلنت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات أن التصويت الخاص اليوم يجري للقوات الامنية ونزلاء السجون والمستشفيات والمهجرين في حين ينتهي اليوم اقتراع العراقيين في الخارج. وقال نائب رئيس مجلس المفوضين كاطع الزوبعي إن عدد مراكز الاقتراع الكلي التي خصصت ليوم التصويت الخاص بلغ 572 مركزاً تحوي 2966 محطة اقتراع.nbsp;
nbsp;
مشيراً الى أن القوات الامنية البالغ عددها 1023829 خصصت لهم 534 مركز اقتراع تحوي 2667 محطة اقتراع، في حين خصصت للمهجرين، البالغ عددهم 26 الفًا و350 مهجرًا، مراكز اقتراع بلغ عددها 35 مركزًا تحوي 81 محطة اقتراع، في حين يبلغ عدد الاسرة في تصويت الراقدين في المستشفيات 35 الفًا و180 سريراً خصصت لها 145 محطة، فيما بلغ عدد نزلاء السجون الموقوفين 25 الفًا و495 نزيلاً خصصت لهم 62 محطة.
nbsp;
nbsp;وتجري الانتخابات للقوات الامنية في وقت دعا فيه زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر عناصر القوات المسلحة الجمعة الماضي الى التمرد على قائدها المالكي وعدم اطاعة اوامره بالتصويت له في التصويت الخاص لعناصر هذه القوات البالغ عددها اكثر من مليون فرد الاثنين المقبل. nbsp;
nbsp;
جاء ذلك في جواب للصدر على سؤال وجهه له احد قادة الجيش العراقي قال فيه: quot;بعض المقربين من السيد رئيس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة (نوري المالكي) نقل الى قيادات القوات المسلحة والاجهزة الامنية ما يشير الى أن وجود هذه القيادات مرهون بوجود المالكي على رأس الدولة وعليهم ان يقوموا بالضغط على مرؤوسيهم ومنتسبيهم لصالح قائمة رئيس الوزراء .. فما هو رأيكمquot;
واجاب الصدر على هذا السؤال طالبًا من افراد القوات المسلحة ان يصوتوا بحرية وديمقراطية بعيدًا عن الضغوط، وداعيًا القادة الى أن يتركوا أفراد الجيش يصوتون حيث شاؤوا، في اشارة الى عدم الالتزام بتعليمات التصويت لائتلاف المالكي الانتخابي quot;دولة القانونquot;.
nbsp;
يذكر أن عدد المرشحين في الانتخابات النيابية المقبلة المقررة الاربعاء المقبل، والذين سيتنافسون على مقاعد مجلس النواب البالغة 328 مقعدًا يبلغ 9 الاف و 32 مرشحاً هم : 2607nbsp;نساء و 6425 رجلاً مع وجود كيان نسائي يضم 14 امرأة تم ترشيحهن عن محافظتي بغداد والبصرة . اما مجموع الناخبين المسجلين في التصويت العام فقد بلغ 20 مليونًا و437 الفًا و 712 ناخبًا، بينما يبلغ مجموع الناخبين المسجلين في التصويت الخاص لعناصر القوات الامنية مليونًا و23 الف ناخب، بالاضافة الى 26 الفًا و350 ناخبًا من النازحين والمهجرين في مختلف محافظات البلاد.
nbsp;
وقد بلغ عدد مراكز الاقتراع العام 8 آلاف و75 مركز اقتراع، وعدد محطات الاقتراع 48 الفًا و852 محطة، فيما بلغ عدد مراكز الاقتراع الخاص 532 مركزاً، بواقع 2662 محطة اقتراع . كما وصل
عدد وكلاء الكيانات السياسية المسجلين الى اكثر من 100 الف وكيل كيان سياسي، بالاضافة الى 1249 مراقباً دوليًا سجلوا، فيما بلغ عدد المراقبين المحليين 37 الفاً و509 مراقبين .. وعدد الاعلاميين الاجانب المسجلين 278 اعلاميًا، بالاضافة الى 1915 اعلاميًا محليًا.
nbsp;
nbsp;