موسكو: يُفترض أن تجرب روسيا في عام 2015 حوالى 100 صنف من الأسلحة في ميدانها الرئيس لتجريب الأسلحة والمعدات العسكرية الذي يعرف باسم "كابوستين يار".

تهدف التجارب التي تجريها وزارة الدفاع ووزارات وهيئات حكومية روسية أخرى في ميدان "كابوستين يار" لتجريب الأسلحة والمعدات العسكرية في منطقة استراخان المطلة على بحر قزوين، إلى تطوير ما تصنعه روسيا من أسلحة دفاعية ومعدات عسكرية، وتطوير حماية المنشآت العسكرية من التجسس وتسديد الأسلحة عليها.

وتم في موقع "كابوستين يار" في عام 2013 تجريب أكثر من 30 قطعة سلاح وعتاد عسكري. وتم في سياق التجارب إطلاق أكثر من 300 صاروخ وقذيفة صاروخية.

وصرح المتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية، الرائد دميتري أندرييف، إنه يجب أن يتم في عام 2015 تجريب حوالى 100 صنف من الأسلحة، بزيادة نسبتها حوالى 20 في المائة عن العام الحالي 2014.