دبي: قال مصدر قضائي ان محكمة بحرينية حكمت اليوم الثلاثاء بسجن الناشط الحقوقي الشيعي نبيل رجب ستة اشهر بسبب تغريدات على تويتر تضمنت "التعرض للمؤسسات".

&
واضاف المصدر ان بامكان رجب الذي افرجت السلطات عنه بعد شهر من اعتقاله في تشرين الاول/اكتوبر الماضي تجنب السجن اذا دفع غرامة قيمتها 200 دينار (531 دولار) .
&
وكان الناشط كتب في إحدى تغريداته أن "العديد من شباب البحرين الذين التحقوا بمنظمات إرهابية مثل داعش جاؤوا من المؤسسات الأمنية والعسكرية التي كانت حاضنتهم الإيديولوجية الأولى".
&
وقد طالبت منظمات حقوقية حلفاء البحرين من الدول الغربية الجمعة الماضي بممارسة ضغوط على المملكة الخليجية لتوقف الملاحقة القانونية ضد رجب.
&
يذكر ان الشرطة اعتقلت رجب مطلع تشرين الاول/اكتوبر الماضي اثر تغريدات على تويتر اعتبرت مسيئة للسلطات التي افرجت عنه في تشرين الثاني/نوفمبر.
&
واعتبرت هيومن رايتس ووتش ومركز الخليج لحقوق الانسان ان "حلفاء البحرين وبينهم بريطانيا والمانيا وفرنسا وغيرها من الدول الاوروبية يجب ان تطلب رسميا من المنامة اسقاط التهم الموجهة الى الناشط في حقوق الانسان نبيل رجب".
&
وتشهد البحرين البالغ عدد سكانها 1,3 مليون نسمة وهي حليف مقرب لواشنطن ومقر للاسطول الاميركي الخامس، حركة احتجاجات ضد الحكم منذ شباط/فبراير 2011 يقودها الشيعة.
&
وتطالب المعارضة رسميا باقامة ملكية دستورية في البلاد، الا ان اجنحة متشددة في الشارع الشيعي تطالب ب"اسقاط النظام".
&
ووضعت السلطات في اذار/مارس 2011 حدا بالقوة لحركة احتجاج في دوار اللؤلؤة في المنامة استمر شهرا في خضم احداث الربيع العربي.
&
وكان رجب في صلب حركة الاحتجاجات وهو مدير لمركز البحرين لحقوق الانسان وحكم عليه بالسجن بسبب مشاركته في تظاهرات غير مرخصة وافرج عنه في ايار/مايو 2014.