قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

برشلونة: توصل الانفصاليون في كتالونيا الى اتفاق على تشكيل حكومة اقليمية جديدة ستعمل باتجاه الانفصال عن اسبانيا بعد تنحي رئيس كتالونيا ارتور ماس من اجل التوصل الى الاتفاق.&

وصرح مصدر بارز في الحكومة الاقليمية لوكالة فرانس برس "تم التوصل الى اتفاق بين ائتلاف +معا من اجل نعم+ وحزب سي يو بي لتشكيل حكومة ولن يتم اجراء انتخابات جديدة".&
&
وصرح جوردي سانشيز ريس مجموعة تجمع كاتالان الوطني المنادي بالاستقلال على تويتر "تم التوصل الى اتفاق. سيكون لدينا حكومة واستقرار".&
&
وفي ايلول/سبتمبر فاز ائتلاف "معا من اجل نعم" الانفصالي الذي يتزعمه ماس، وحزب سي يو بي اليساري الاكثر تطرفا باغلبية مقاعد البرلمان المؤلف من 135 مقعدا في المنطقة الشمالية الشرقية باسبانيا الغنية البالغ عدد سكانها 7,5 ملايين نسمة.&
&
الا ان الوفاق لم يدم طويلا بين الحزبين حيث اندلعت خلافات بين ائتلاف "معا من اجل نعم" الفائز ب62 مقعدا، وحزب سي يو بي بسبب زعامة ماس.&
&
ورغم اكثر من ثلاثة اشهر من المفاوضات المكثفة، رفض الحزب الصغير الذي فاز بعشرة مقاعد منح تاييده للرئيس ماس، ورفض اجراءات التقشف التي طبقها وفضائح الفساد المرتبطة بحزبه.&
&
ولو لم يتم التوصل الى اتفاق بمنتصف ليل الاحد، لاضطر الرئيس ماس الى الدعوة الى انتخابات مبكرة وهو ما يشكل صفعة لمساعي المنطقة للحصول على الاستقلال.&
&
واعلن ماس في مؤتمر صحافي تنحيه من اجل التوصل الى اتفاق مع حزب سي يو بي.&
&
وقال "لن ارشح نفسي عن ائتلاف +معا من اجل نعم+ لاعادة انتخبي رئيسا للحكومة الاقليمية.&