قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

طلبت المستشارة انغيلا ميركل الثلاثاء من نظيرها الجزائري سرعة اكبر في عملية ابعاد الجزائريين الذين رفضت المانيا منحهم حق اللجوء.
&
وقالت ميركل خلال مؤتمر صحافي مع رئيس الوزراء الجزائري عبد المالك سلال ان اتفاقا يفترض ان ينظم عودتهم الى الجزائر موجود على الورق "لكن يجب ان يطبق بالشكل المناسب".
&
وتشكو السلطات الالمانية منذ زمن عدم فعالية الاتفاق واخذت المسألة بعدا جديدا مع ارتفاع عدد الجزائريين والمغربيين الوافدين الى المانيا مع مهاجرين اخرين لطلب اللجوء او الاقامة فيها بشكل غير مشروع، الى حد كبير نهاية العام الماضي.
&
وقالت ميركل ان عددا اكبر من الجزائريين "دخلوا المانيا بصورة غير مشروعة" في الاونة الاخيرة مضيفة انها اتفقت مع نظيرها الجزائري على تعاون افضل في هذا الخصوص بين البلدين خصوصا على الصعيد الامني.
&
لكن سلال لزم الحذر مؤكدا انه قبل ابعاد اي شخص الى الجزائر "يجب بالطبع التاكد من انه جزائري".
&
واضاف انه في حال تبين ان جزائريين شاركوا في اعمال العنف في كولونيا ليلة راس السنة "يمكنني ان اؤكد انني كجزائري اعتبر ذلك غير مقبول".
&
وكشفت الشرطة الفدرالية الالمانية عن 32 مشتبها بهم بينهم تسعة جزائريين.