قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

هناك بعض المدن والعواصم التي تعاني أزمات أمنية مركبة تساهم في رفع مؤشرات الجريمة إلى مستويات غير مسبوقة، لا سيما في ظل وجود وضع سياسي أو اجتماعي مُعقد، وفي هذا الإطار، أظهر مسح عالمي أن العاصمة الفنزويلية كاراكاس تصدرت قائمة أخطر مدن العالم وأكثرها عنفًا على الإطلاق.

إعداد ميسون أبو الحب: تتميز 21 مدينة برازيلية بانتشار العنف فيها اكثر من غيرها، حسب ما اظهر مسح حديث اجراه مجلس الامن العام والعدالة الجنائية ومقره مكسيكو، وقد اعتمد المجلس في المسح على عدد الجرائم التي ارتكبت في عام 2015 نسبة الى كل 100 الف شخص في مدن العالم التي يزيد عدد سكانها على 300 الف نسمة.&
&
ولم يرد اسم اي من مدن البرازيل ضمن اسماء المدن العشر الاولى، كما لا تشمل معدلات العنف العاصمة ريو دي جانيرو التي ستستضيف الالعاب الاولمبية الصيفية المقبلة، ولكن اسماء مدن البرازيل ترد اكثر من اسماء مدن الدول الاخرى.
&
كاراكاس
&
وأظهر المسح أن أخطر مكان في العالم في عام 2015 كان مدينة كاراكاس، عاصمة فنزويلا ويعيش فيها 3.3 ملايين نسمة وسُجلت فيها 3946 جريمة في عام 2015 اي ما يقارب من 120 جريمة لكل 100 الف شخص.&
&
ويفوق معدل اعمال العنف المرتكبة في مدن فنزويلا نظيره في مدن البرازيل بشكل عام ويعتبر الأسوأ في العالم عدا في السلفادور وهندوراس، حسب قول خوزيه انتونيو اورتيغا سانشيز، رئيس المجلس.&
&
ويعني ارتفاع عدد الجرائم في كاراكاس أنها تجاوزت مدينة سان بيدرو سولا في هندوراس التي تراجعت الى المرتبة الثانية بفضل انخفاض ملحوظ في معدل الجرائم فيها بعد ان احتلت المرتبة الاولى خلال السنوات الاربع المنصرمة.&
&
ويعتبر التقرير ان تصاعد معدلات الجرائم في فنزويلا سببه الاوضاع السياسية والاقتصادية المضطربة في البلاد علما ان مدنا فنزويلية اخرى عدا العاصمة كاراكاس ترد اسماؤها ضمن المدن العشرين الاولى وهي ماتورين وفالنسيا، في المرتبة 5 و 7 على التوالي ثم كويداد غويانا التي جاءت في المرتبة 11.&
&
مدن أخرى
&
ترد في اللائحة ايضا اسماء اربع مدن أميركية وهي سانت لويس في ميسوري حيث وقعت 59.23 جريمة لكل 100 الف شخص، ثم بالتيمور حيث وقعت اضطرابات العام الماضي بعد وفاة شاب اسود خلال احتجازه لدى الشرطة واحتلت الرقم 19.&
&
المدينتان الاميركيتان الاخريان هما ديترويت وجاءت في المرتبة 28 و نيو اورليانز في المرتبة 32.&
&
وهناك 41 مدينة اخرى في اميركا اللاتينية مع مدن في مكسيكو وكولومبيا وسلفادور وغواتيمالا علما أن أهم اسباب العنف والجرائم في المنطقة تهريب المخدرات وحروب العصابات والفساد.&
&
وترد اسماء اربع مدن اخرى من خارج منطقة اميركا اللاتينية وهي كيب تاون وتأتي التاسعة ودربن ونلسون مانديلا بي وجوهانسبورغ في جنوب افريقيا ثم كنغستون عاصمة جامايكا.&
&
وتستثني اللائحة مدنا تقع ضمن مناطق تدور فيها نزاعات مسلحة لعدم توفر بيانات عنها وهو ما يفسر عدم ورود اسماء مدن معروفة بممارسة العنف فيها.
&

&