: آخر تحديث
تشريع محلي وصفه ناشطون بالمُنتهك للحريات الشخصية

الملابس النسائية ممنوعة من العرض في متاجر كربلاء!

 أثار تطبيق تشريع محلي يمنع عرض الملابس النسائية في واجهات المحال في مدينة كربلاء في جنوب بغداد جدلًا وسط اعتبار ناشطين ومواطنين ذلك انتهاكًا للحريات الشخصية.

إيلاف من بغداد: تضم كربلاء أبرز العتبات المقدسة لدى الشيعة، وخصوصًا مرقد الإمام الحسين بن علي وأخيه أبو الفضل العباس.

وقال ناصر حسين الخزعلي، عضو مجلس محافظة كربلاء، لفرنس برس، إن "قانون قدسية كربلاء شرع عام 2012 من قبل مجلس المحافظة، وتم تفعيله في الدورة الماضية، واليوم بدأ سريانه".

وتعد كربلاء أبرز واجهة للسياحة الدينية، حيث زارها 14 مليون مسلم، بينهم ثلاثة ملايين أجنبي في ذكرى أربعين الإمام الحسين.

يذكر أن الإمام الحسين قتل في واقعة الطف، التي استمرت ثلاثة أيام في العام 61 للهجرة (680 ميلادية) على يد جيش الخليفة الأموي آنذاك يزيد بن معاوية.

أضاف الخزعلي "اليوم تم وضع ملصقات للحدّ من ظاهرة الإباحة في الشوارع وشرب الخمر والزنا، وهذا مخالف لقدسية المحافظة". هذه الملصقات غير الموقعة من السلطات نشرت في الطرقات تحت اسم "لجنة رعاية تطبيق المرسوم الخاص بقداسة كربلاء".

وتحذر الملصقات من عقوبات بحق المخالفين تشمل "لعب القمار" و"الجهر بالأغاني" وبيع "الأفلام المخلة بالأدب" وعرض الملابس النسائية في "واجهات المحال بشكل فاضح".

لا أضر أحدًا

يقول ناجح حسن، وهو سائق سيارة أجرة كان يستمع إلى إحدى الأغنيات من مذياع سيارته، إن "الاستماع إلى الموسيقى يتعلق بالحرية الشخصية".

يضيف حسن، وهو أ حد سكان هذه المدينة الواقعة على مسافة مئة كلم جنوب بغداد، "لا يمكن لأحد أن يمنعني لأنني لا ألحق ضررًا بأي شخص من خلال القيام بذلك".

بدوره، يقول أحمد حسين، الذي يدير محلًا لبيع الملابس النسائية في مركز تجاري، بينما كان يعرض نماذج من فساتين السهرة، إن "هذا القرار ضد الحريات، ويتسبب بقطع أرزاقنا". ويضيف هذا التاجر هازئًا: "على الحكومة المحلية إعادة بناء الطرق وتحسين الخدمات العامة بدلًا من اتخاذ هذا القرار".

فكر داعشي!

وفي حين أعلن العراق قبل أسبوعين الانتصار على تنظيم داعش، فإن هذا القرار لا يختلف عن "الفكر الداعشي" بحسب إيهاب الوزرني رئيس تنسيقية كربلاء للحراك المدني. وأكد أن هذا القانون "يرفضه جميع سكان كربلاء".

من جهته، قال هادي الموسوي، وهو ناشط مدني آخر، إن هذا القرار هدفه "جمع الأصوات في الانتخابات البرلمانية" المقرر إجراؤها في 15 مايو المقبل.

إلى ذلك، شنّ مدونون في وسائل التواصل الاجتماعي هجومًا كبيرًا على هذا التشريع، في حين كان التأييد شبه معدوم. وكتبت غادة منتقدة القانون: "يعيش الأطفال والنساء على أكوام الزبالة والفضلات، والعجزة والأطفال في كربلاء بلا دواء، ألم يخجلوا من الحسين والعباس عليهما السلام"؟. أضافت "ألم تخجلوا عندما أكلتم خير الشعب (...) أيها السارقون باسم القانون، لقد أصبح الدين حسب أمزجتكم".

بدوره، كتب عبد السلام الرفاعي أن قانون "قدسية كربلاء لم يذكر سرقة أموال ميزانية كربلاء والشوارع والمبازل وتقسيم أموال المحافظة على المسؤولين والتلاعب بها وإيرادات الزائرين ومعونات الدولة أثناء الزيارات". أضاف متسائلًا: "ألم يكن ذلك انتهاكًا لقدسية كربلاء"؟.

أين أنتم من الفساد؟

من جهته، كتب إياد الربيعي أن "المقاهي فقط جعلتكم تشكلون لجنة للحفاظ على قدسية المدينة، بينما فضائح الفساد التي تملأ كل مكان لم تدغدغ أحاسيسكم". وأضاف "أعتقد في النهاية سيفتضح زيفكم ومدى استغلالكم لجهل الناس وحبها لمقدساتها". 

بينما كتب زكي العامر "إذا لم تكن لكربلاء خصوصية ستتحول إلى بؤرة فساد، حالها حال المدن السياحية غير المراقبة، فشجّعوا أن تكون لها خصوصية". 

وكان تنظيم داعش منع فور سيطرته على الموصل، ثاني مدن البلاد، بائعي الملابس من عرض الثياب النسائية في واجهات المتاجر أو خارجها. كما فرضت بعض الجماعات المسلحة الشيعية الحظر في جنوب البلاد خلال ذروة العنف الطائفي إبان السنوات التي تلت الاجتياح الأميركي عام 2003.

 


عدد التعليقات 14
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. هذا هو التخلف
خالد - GMT السبت 23 ديسمبر 2017 20:45
لا ادري ما هي حدود التخلف الموجوده في دين السيف والجزيه؟ اذا كانت ملابس النساء تأثيرهم....فما هو تاثير النساء؟ اذن ستمنع المراه الكربلائيه من السفر خارج كربلاء! خوفا من مشاهدتها ملابسها....والله حرام عليكم يا جهله.
2. مضحك
احمد - GMT السبت 23 ديسمبر 2017 20:47
هذا هو منبع الارهاب
3. منافقون
عبدالله - GMT السبت 23 ديسمبر 2017 21:41
قدسية ها؟ لعد المتعة وين سرقات المجلس المحلي وين سرقات حكومة الشيعة اللي صاروا بليونيرية وين هاي مال قدسية هي نفاق شيعي هم بالظاهر يعلنون هذه الاشياء ولكن ممارساتهم عكس ذلك تماما ليش مرجع النجف سيستاني لايتبرع للنازحين بالموسل والانبار من بابه يكول هوه مسلم ذين هذولة مو مسلمين ليش ميصدر فتوى ضد الفاسدين ليش بس يصدر فتاوي للمليشيات كلامهم عكس عملهم هجم الله بيوتهم
4. animaux pas de pitie
momo - GMT السبت 23 ديسمبر 2017 21:50
L''iraq s''est détérioré à ce point vraiment c malheureux c quoi cette folie religieuse qui s''est emparée de ce peuple qu''il ya qqs années était parmi les peuples instruits ,il faut se révolter contre ces malades ,cette contagion de l''iran il faut pas l''admettre c morbide
5. جنون
haider - GMT السبت 23 ديسمبر 2017 22:55
يجعل الإنسان يحن إلى أيام المجرم صدّام في بداية حكمه
6. المية تكذب الغطاس
Wahda - GMT السبت 23 ديسمبر 2017 23:44
اذا كانوا الأكثرية ضد هذا القرار فلا ينتخبوا الموافقين عليه في الانتخابات ولا ينتخبوا المشكوك في ذممهم. ابسط منها ماكوا
7. العراق المسكين
رجب وعجب - GMT الأحد 24 ديسمبر 2017 16:25
عندما يحكم الدجل والشعوذة والتكفيري والعنصري---عليك ان تعرف اول الضحايا هم النساء--دين فقط شاطر عليهن--مما جعلوا الخالق مصمم ازياء هل دين وهذا سلوكه وثقافته وتتوقع تطور ونحضر؟؟
8. من تخلف الى تخلف
هادي بن عمران ال مصطفى - GMT الأحد 24 ديسمبر 2017 16:27
لا فائدة من العراق من يوم الغزو 1400 سنة لم يسترح العراق كله مشاكل وعذابات--كلامي ممكن لايعجب البعض
9. صدقوني
فهد -مسلم سابق - GMT الأحد 24 ديسمبر 2017 16:30
لو العراق بدون دين --او على الاقل الدين محصور باماكن معينة لا تتدخل بحياة الناس فقط للعبادة وبفترة زمنية دقائق لكل اداء عبادة ومنع الشعارات الدينية--وتكثيف تعليم الامور والمنهج الوطني افضل من مستغلي الدين دجل وخراب وارهاب
10. انتهى العراق
كريم مع العدل - GMT الأحد 24 ديسمبر 2017 16:31
عندما يحكم المخربون والدجالون والمشعوذون لا فائدة--


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. ترمب: بومبيو سيلتقي الملك سلمان لبحث قضية خاشقجي
  2. إيران: لا تعليق لدينا على اختفاء خاشقجي
  3. قراء
  4. الملك سلمان يأمر بإجراء تحقيقات داخلية حول اختفاء خاشقجي
  5. الكربولي للصدر: (يا أيّها الرجلُ الْمُعَلِّمُ غَيْرَهُ..)
  6. القوات الجوية الأميركية متفائلة بشأن مقاتلات أضرّها
  7. الأردن يعيد فتح معبر جابر نصيب الحيوي مع سوريا
  8. مع وجود أزمة النازحين كيف يمكن مقاربة العلاقات اللبنانية السورية؟
  9. الإكوادور تسمح لأسانج بتواصل جزئي مع العالم الخارجي
  10. لندن: التوصل إلى اتفاق حول بريكست أساسي لأمن أوروبا
  11. آخر تكهنات ستيفن هوكينغ: بشر بقدرات خارقة!
  12. نائبات إماراتيات: النساء أكثر عرضة لفقدان وظائفهنّ بسبب الأتمتة
  13. تغييرات بأمن القصور بعد أخطاء مهنية داخل إقامات ملكية
  14. السلطات الجزائرية تعتقل جنرالات بارزين بعد اقالتهم
  15. الملك سلمان يهاتف أردوغان: لن ينال أحد من صلابة علاقتنا
  16. هيئة تحرير الشام في إدلب: نتمسّك بخيار
في أخبار