قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

بيروت: أظهر مقطع فيديو يتداوله الناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي محاولة مراسل فضائية النظام السوري شادي حلوة فبركة تقرير إعلامي يتحدث عن إنجازات النظام السوري.&

ويظهر في الفيديو، حلوة، وهو يطلب من أحد عناصر حزب الله التحدث باللهجة السورية، وأن يعطي أمرًا لجندي سوري آخر لاستهداف مبنى لفبركة تقرير عن عملية لجيش النظام إلا أن المنفذ الحقيقي لها، هو عناصر حزب الله.&

ويضطر المراسل السوري لقطع التصوير عندما يظهر الصوت باللهجة اللبنانية، مؤكدًا للمتحدث أنه عليه أن ينطق كلامه باللهجة السورية أو الفصحى.

ويشار إلى أن عنصر حزب الله الذي يظهر صوته في الفيديو كان قد قال إنه سيتحدث باللهجة السورية، إلا أنه عندما بدأ التصوير تحدث باللهجة اللبنانية فتمت إعادة التصوير لفبركة التقرير من جديد.

وقال الناشطون إن الفيديو عثر عليه في هاتف نقال يعود إلى أحد الجنود الذين قُتلوا خلال المواجهات، وأن الفيديو صوّر في ريف حلب، من دون أن يتم تحديد زمن تصويره.

يذكر أن شادي حلوة يعمل على الترويج للنظام السوري وصورته الإعلامية.&

&

&

&

&