: آخر تحديث

منظمات اهلية وشركات وجامعات تدعو المكسيكيين الى التظاهر ضد دونالد ترامب الاحد

قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

مكسيكو: دعت حوالى ثمانين منظمة اهلية وشركة وجامعة في بيان المكسيكيين الى التظاهر الاحد ضد الرئيس الاميركي دونالد ترامب ومشروعه بناء جدار على الحدود بين البلدين اللذين تمر العلاقات بينهما باسوأ ازمة دبلوماسية منذ عقود.

وتحت وسم "#فيبرامكسيكو" (لتهتز المكسيك) الذي تناقلته وسائل التواصل الاجتماعي بشكل واسع، دعي سكان نحو عشرين مدينة الى النزول الى الشوارع ظهر الاحد ملابس بيضاء او رفع علم المكسيك.

وقال الجهات المنظمة "حان الوقت لنوحد نحن المواطنين قوانا واصواتنا من اجل التظاهر تعبيرا عن رفضنا لنوايا الرئيس ترامب واستيائنا منها، مع البحث في الوقت نفسه عن حلول عملية للتحدي الذي تمثله".

ووقع ترامب في 25 كانون الثاني/يناير مراسيم لإطلاق مشروع بناء جدار على الحدود بين الولايات المتحدة والمكسيك وللإسراع في طرد المهاجرين غير الشرعيين. وكان قد وصف المهاجرين المقيمين بصفة غير شرعية في الولايات المتحدة خلال حملته الانتخابية بانهم "مجرمون".

وألغى الرئيس المكسيكي انريكي بينيا نييتو زيارة لواشنطن احتجاجا على إصرار ترامب على أن تقوم المكسيك بدفع تكاليف الجدار الذي تريد الولايات المتحدة بناءه بين البلدين.

وتعهد بينيا نييتو دفع 50 مليون دولار للقنصليات المكسيكية في الولايات المتحدة، لتقديم المساعدة القانونية للمكسيكيين الذين يعيشون في هذا البلد.


عدد التعليقات 1
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. هذا ماكان المتوقع
عادي - GMT الأحد 12 فبراير 2017 10:00
امريكا اصحاب المصانع بان تضحي بانتاجها داخل امريكا لاسلوب المقاضات التي عندها قد تكلف اصحابها الى الملايين الميلايين. وان مساعدة المكسيكيين ستقلل من هجرتهم الى امريكا وخاصة الولايات على حدودها عنصريين. الان اذا كان يريد ترامب بان يبمسك بارائه في معركته الانتخابية. معناها انه يريد ان يزيد الفقر في المكسيك ثم حجزهم خلف الجدران لن يكون جاره في حالة جيدة وسيكثر اكثر من الاجرام وعدم الامان. اما اذا كانت هي فقط الة ضغط فعلينا ان نفهم ضغط لحصول على ماذا.


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. تيريزا ماي: ست نقاط تلخص فترة رئاستها للحكومة
  2. نتنياهو يشكر
  3. المغرب حاضر في القمة العربية بالسعودية
  4. عملية بحث بعد هجوم غامض بطرد مفخخ في ليون الفرنسية
  5. شركة سبيس إكس تطلق 60 قمرا صناعيا لتزويد الأرض بإنترنت فائق السرعة
  6. الانتخابات الأوروبية في يومها الثالث: الأنظار تتجه إلى نتائج الشعبويين
  7. ترمب في اليابان: لقاء مع الإمبراطور وسومو وغولف
  8. الرجل أم المرأة... أيهما الأكثر تضررًا من الهجرة؟
  9. ظريف: التعزيزات الأميركية في الشرق الأوسط تهديد للسلام الدولي
  10. جواد ظريف يعصي أوامر المرشد الأعلى
  11. قاض أميركي يسدد ضربة لخطط ترمب المتعلقة ببناء الجدار الحدودي
  12. قادة الاحتجاج في السودان يدعون لإضراب عام يومي الثلاثاء والأربعاء
  13. مركز أبحاث كندي يكتشف حملة تضليل إعلامي
  14. الجيش الأميركي: الحرس الثوري مسؤول عن تخريب السفن قبالة الإمارات
  15. موسكو تساعد فنزويلا
في أخبار