: آخر تحديث
قال إن الطائفيين يعيقون المصالحة

علاوي يهاجم قطر ويتهمها بتقسيم العراق

هاجم نائب رئيس الجمهورية العراقية اياد علاوي قطر متهما إياها "بتقسيم العراق ودعم الإقليم السني" وقرن بينها وبين ما تقوم به ايران.

إيلاف من بغداد: حمل نائب رئيس الجمهورية اياد علاوي بشدة على قطر واتهمها "بتعميق الانقسام العربي والعمل واحتضان فكرة تقسيم العراق الى مجتمع سني واخر شيعي ودعم إقليم سني في البلاد"، وقال انه "ينبغي مواجهة النهج الذي تتبعه دولة قطر في دعم الجماعات المتطرفة، لمنع تدهور الأوضاع في المنطقة".

وأكد علاوي انه "يجب عزل كل من يخرج عن الصف والإجماع العربي والعبث به"، لافتاً الى ان "قطر تدخلت في الصراع بين الفصائل الفلسطينية وأرادت تقسيم العراق".

وهذا اول موقف علني رسمي عراقي حيال الازمة القطرية حيث كان العراق يتحفظ رسميا على ابداء موقف منها.

ارفض نهج قطر 

وقال علاوي خلال مؤتمر صحافي في القاهرة السبت، إنه يجب التصدي لمحاولات شق الصف العربي مبينا انه "كان يتوجب مواجهة النهج القطري في دعم الجماعات المتطرفة في وقت مبكر لمنع تدهور الأوضاع في المنطقة".

وأضاف: "انا اعرف ما الذي فعلته قطر في العراق واي مشروع تقسيمي تبنته في العراق كانت تفعله تماما كما كانت ايران تفعل، احتضنت فكرة إقامة إقليم سني في مقابل إقليم شيعي وانا قلت لهم (للقطريين) اننا لن نسمح بهذا الامر والسكوت من قبل بعض الدولة العربية عما كانت تفعله قطر ما كان سكوتا في مكانه".

وفيما اعتبر ان صمت الدول العربية على أفعال قطر خلال الفترة الماضية كان خطأ كبيرا، فانه اكد قائلا "انا رفضت هذا النهج تماماً". أضاف: "حان وقت الصراحة والمواجهة ووقت الكلام المباشر عن المخالفات التي ترتكبها بعض الدول لكون ان المؤامرة كبيرة على المنطقة العربية".

ودعا علاوي إلى ضرورة تعزيز الهدوء والحكمة بين كافة الأطراف عن طريق اتخاذ الإجراءات الصريحة، داعياً إلى عقد لاجتماعات عاجلة تؤدي إلى حل الخلاف وتضع النقاط على الحروف.

لا انتصار عسكري على داعش من دون انتصار سياسي 

وشدد علاوي على أن الوقت الحالي لابد أن يكون وقت الصراحة والمكاشفة دون أي مجاملات.

وحول إعادة الاعمار في العراق، أكد علاوي أنه لابد أولاً الانتصار في الحرب الدائرة في العراق والقضاء على الإرهاب والحفاظ على النسيج الاجتماعي العراقي، ثم بداية العمل على إعادة الإعمار.

وأكد علاوي أن هناك احتراق كبير لداعش في العراق وادى الى نشوب الطائفة السياسية وانه يجب مواجهة ذلك عن طريق التكاتف.

وأضاف علاوي أن الانتصار العسكري في العراق يجب أن يواكبه مصالحة وطنية شاملة بين كافة الاطياف، لافتاً إلى أن العراق يحاول أن يقوم بدوره في استعادة الاستقرار والأمن في منطقة الشرق الأوسط.

الطائفيون يعرقلون المصالحة 

واتهم رئيس ائتلاف الوطنية، ونائب رئيس الجمهورية، اياد علاوي، "طائفيين" بعرقلة تنفيذ المصالحة الوطنية في البلاد، وفيما رفض التدخل من تركيا وايران، في العراق، دعا الى علاقات اوسع مع مصر.

وقال علاوي ان "الطائفيين والمتمترسين خلف الطائفية في العراق، هم وراء عدم تنفيذ المصالحة الوطنية في البلاد"، موضحا ان "القضاء العسكري على داعش غير كاف والمطلوب الانتصار السياسي باقامة دولة المواطنة".

ايران تعزز الطائفية

وعبر علاوي عن رفضه لـ "التدخل الايراني والتركي في العراق"، داعيا الى "علاقة متوازنة مع البلدين".

وابدى استعداده لـ"الحوار البناء معهما وزيارة ايران فيما بعد"، لكنه رأى ان دعم إيران لجماعات شيعية في العراق يعزز الانقسامات الطائفية قبل الانتخابات التشريعية المقررة في العام المقبل.

ودأب علاوي على انتقاد إيران كثيرا قائلا إن تدخلاتها في العراق لم تكن ايجابية، واتهمها مرارا برسم خط أحمر على توليه منصب رئاسة الوزراء رغم فوزه.

وتقدم علاوي على نوري المالكي في الانتخابات التشريعية التي جرت عام 2010 إلا أن غريمه، الذي له صلات جيدة بإيران، شكل الحكومة وفق اتفاق مسنود بقرار المحكمة الدستورية.

وقال علاوي من القاهرة إن "إيران تتدخل حتى في قرار الشعب العراقي؛ لا نريد انتخابات قائمة على الطائفية وإنما عملية سياسية شاملة... نتمنى أن يختار العراقيون بأنفسهم دون أي تدخل من أي قوى خارجية".

وشدد علاوي قائلا "هذا هو الوقت المناسب لإجراء انتخابات نزيهة لا يتدخل فيها أحد.. لا إيران ولا غيرها... ولا تركيا ولا سوريا ولا الولايات المتحدة".

فيما اشار الى ان "مصر ستبقى العمود للامتين العربية والاسلامية ولا احد يأخذ دورها".

ودعا الى "تبادل الزيارات بين مصر والعراق على مستوى الشعبي وليس الحكومي فقط لتطوير العلاقات بين البلدين ودعم الاقتصاد".

والتقى نائب رئيس الجمهورية اياد علاوي، الأربعاء الماضي، الرئيس المصري وثمن موقف مصر الداعم لوحدة وسيادة العراق ورفض التدخل في شؤونه الداخلية.

وطالب إياد علاوي، نائب رئيس جمهورية العراق، الجميع بمساندة مصر لتقوم بدورها في الاعتدال الذي تميزت به على مدار التاريخ. 

وأضاف "علاوي" خلال كلمته في مؤتمر صحفي،  السبت، أن  مصر لها ديون في أعناقنا لدفاعها عن العرب بشكل مستمر وتضحياتها الكبيرة من أجل الأمة العربية والإسلامية.

العبادي الى السعوية بعد تأجيل 

وافاد مصدر سياسي مطلع، بأن رئيس مجلس الوزراء، حيدر العبادي، سيقوم بداية الاسبوع المقبل بزيارة رسمية إلى المملكة العربية السعودية ودول أخرى.

وقال المصدر لـ"ايلاف" أن "العبادي سيتوجه على رأس وفد رسمي يوم الاثنين إلى الرياض بناء على دعوة وجهها له العاهل السعودي سلمان بن عبد العزيز لبحث العلاقات بين البلدين".

وأضاف أن "العبادي سيتوجه بعد اختتام زيارته في السعودية إلى الكويت، ومنها إلى إيران".

وكانت مصادر، قد تحدثت، الاثنين الماضي 12 حزيران 2017، عن زيارة مرتقبة لرئيس الوزراء حيدر العبادي إلى المملكة العربية السعودية، لبحث عدة ملفات منها ملف الأزمة الخليجية العربية القطرية، وملف القضاء على داعش في العراق وسوريا.

وكان جبار العبادي، وهو نائب مقرب من رئيس الوزراء إن الزيارة التي كانت مقررة يوم الأربعاء الماضي تأجلت لأن "العراق لا يريد أن تفسر الزيارة تفسيرا خاطئا على أن العراق يأخذ جانبا على حساب جانب آخر".

وتستهدف زيارة العبادي للسعودية تعزيز المصالحة بين المملكة والعراق والمساعدة في رأب صدع عميق وانقسامات حادة بين الشيعة والسنة في العراق.

وأكد مكتب العبادي أن الزيارة، التي كان من المقرر أن يلتقي خلالها العبادي بالعاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز، تأجلت ربما إلى الأسبوع المقبل. ولم يقدم أسبابا للتأجيل.  

يذكر ان وزير الخارجية السعودي عادل الجبير إن رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي سيزور الرياض الاثنين المقبل.

وقال الجبير للصحفيين في العاصمة البريطانية لندن، "نرحب بالزيارة التي سيقوم بها رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي يوم الإثنين ونسعى لإعادة العلاقات مع العراق الى افضل حال".

وتأتي الزيارة في وقت تواجه فيه دول الخليج أزمة نجمت عن قطع السعودية وعدد من الدول الأخرى علاقاتها مع قطر بعد اتهامها بمساندة الارهاب وايران.


عدد التعليقات 12
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. Time is ripe for Kurdista
Rizgar - GMT السبت 17 يونيو 2017 17:54
الكيان مقسم من زمان
2. قطر تدعم الإرهاب
فهد - GMT السبت 17 يونيو 2017 18:54
علاقات قطر بدول أخرى تدعم الإرهاب مثل تركيا التي ثبت بالدليل القاطع دعمها للدواعش، العناصر التي تستخدمها قطر كدولة إرهابية هي الاستقواء على الخليج بعلاقاتها بإيران. وردت على لسان أمير قطر منذ أيام والتي كشفت سوء نواياه تجاه منطقة الخليج ودعمه الصريح للإرهاب، وهو ما أحدث انقسامات لا تخفى على أحد في الأسرة المالكة في قطر.
3. xxx
نزار - GMT السبت 17 يونيو 2017 20:19
أولأ - بلد تقسمه أمارة قطر لا يصلح أن يكون دوله . ثانيأ - أيران لا تستطيع تقسيم العراق طائفيأ الا بواسطة عملائها ومرتزقتها الذين يشاركون معك يا علاوي في حكم العراق .
4. xxx
نزار - GMT السبت 17 يونيو 2017 20:19
أولأ - بلد تقسمه أمارة قطر لا يصلح أن يكون دوله . ثانيأ - أيران لا تستطيع تقسيم العراق طائفيأ الا بواسطة عملائها ومرتزقتها الذين يشاركون معك يا علاوي في حكم العراق .
5. لا للعراق المحتل صفويا
Kurdo - GMT السبت 17 يونيو 2017 20:23
علاوي أيضا على نهج المالكي لا فرق بينهم الاثنان وجهان لعملة واحده وهو التعصب الشيعى الذى قسم العراق منذ وقت ، كلامك للاستهلاك المحلى لا قيمة لها يا علاوي نعرف جيدا لست صديق الكورد كفانا العيش معكم نريد الحرية نريد الاستقلال نريد الانفصال عنكم نحن لينا عراقيين لا أبدا بژى كوردستان
6. اين كان عنها ؟؟
علي البصري - GMT السبت 17 يونيو 2017 20:41
استغرب للبعض ان كان يعلم كل هذا الدعم للارهاب فلماذا كان ساكتا كل هذا الوقت واقتصرت مهاجمته لايران فقط ،وحينما اختلف الخلجيين مع بعضهم انظم الى الجهة التي تدعمه وتموله ،اذن ساسة العراق كل واحد يتبع طرف اقليمي وهو تابع له.
7. كشف المستور
سعيد سالم - GMT السبت 17 يونيو 2017 20:47
علاوي هذا الذي حضر الى بغداد بدعم الجيش الامريكي وايران واحتلوا البلاد وعاث هو وجماعتة الملة الفساد والطغيان في البلاد فدمر العراق وحولها طائفية واستولى ونهب خيراتها واموالها تحت قيادة اسيادة من مجوس ايران وصليبي امريكا هو وزبانيتة من المجوس الحاقدين على اهل السنة هذا خائن الامة يتكلم عن قطر هزلة والله هزلت
8. قسم من النعليقات ايرانية ضد علاوي
وليد - GMT السبت 17 يونيو 2017 21:29
علاوي لديه اخفاقات كثيره ولكن حاليا هو افضل الموجودين ...وهم الذين قبلوا اقدام ايران من مالكي الى جبوري .... علاوي يكفيه فخرا انه لم يفعل ذلك العراق يحتاج الان الى طرد ايران من المشهد السياسي وانهاء الاحتلال الايراني للعراق لا احد يستطيع ذلك الا علاوي ربما الايرانيون يخططون لاغتيال علاوي بواسطة مليشيانهم الماجورة
9. العراقببن وفيزا زيارة مصر ٨
رشيد - GMT السبت 17 يونيو 2017 21:57
مصر لاتعطي فيزا للعراقؤين ربما لانها تخشى ان ترسل ايران جواسيسها ممن هم عراقييى الباسبورت ولكن جواسيس لايران
10. مخلفات حكومة السقوط
عدي الحسن - GMT الأحد 18 يونيو 2017 00:50
شلون زوج من النواب عالأساس ديمقراطيين ويخافون على وحدة العراق أياد علاوي سكت على كل نقاط مع قطر ما عدا نقطة واحدة أنها دعمت تأسيس الإقليم السني وأعتبرها تدخل وهذه نقطتهم الوحيدة الإيجابية والمالكي طلع بنفس الكلام رفض الإقليم السني والذهاب إلى الأغلبية السياسية شلون اثنين من مخلفات حكومة السقوط


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. العثور على سيارة دبلوماسية سعودية متروكة بموقف في اسطنبول
  2. اعتماد أول مركبة ذاتية القيادة في مدينة مصدر
  3. الرئاسة التركية: لا نريد أن تتضرر علاقتنا مع السعودية
  4. طهران: استقالة ظريف شائعة كاذبة
  5. جاريد كوشنر: السعودية حليف هام للولايات المتحدة
  6. القصة الكاملة لمزاعم سرقة أعضاء سائح بريطاني مات في مصر
  7. لهذه الأسباب زار المبعوث الأميركي جيمس جيفري منبج
  8. موسكو: زيارة بوتين للسعودية قائمة
  9. الكرملين: إعلان ترمب سيجعل العالم أكثر خطرًا
  10. أستراليا تعتذر لآلاف الأطفال ضحايا الانتهاكات الجنسية
  11. ماي تعارض الحل الأوروبي لمشكلة حدود إيرلندا بعد بريكست
  12. انتخابات منتصف الولاية تمهيد لانتخابات 2020 بالنسبة إلى ترمب
  13. لهذه الأسباب يتم التهافت على الوزارات السيادية في لبنان
  14. دعوة أممية للأحزاب العراقية إلى منح عبد المهدي حرية اختيار وزرائه
  15. نصائح إلى ترمب قبل الاجتياح المتوقع للحدود الأميركية
  16. العثماني يعمق أزمة التحالف الحكومي
في أخبار