: آخر تحديث
امستردام وباريس وبروكسل ودبلن تريد حصة من الكعكة الكبيرة

تحوطًا لبريكسيت المانيا تستحدث محاكم ناطقة بالانجليزية

تخطط ألمانيا لاستحداث محاكم ناطقة بالانكليزية متوقعة رحيل الكثير من الشركات عن بريطانيا إلى اوروبا للبقاء في السوق الاوروبية الموحدة بعد بريكسيت.  

وستكون هذه المحاكم مختصة بفض النزاعات المالية بين هذه الشركات أو بينها وبين جهات أخرى تتعامل معها.
  
وتأمل ألمانيا بتحقيق مكاسب كبيرة من صناعة فض النزاعات المالية التي تبلغ قيمتها مليارات الجنيهات الاسترلينية، بحسب صحيفة الديلي اكسبريس في تقريرها عن الخطة الالمانية. واضاف التقرير ان أمستردام وباريس وبروكسل ودبلن كلها تريد حصة من هذه الكعكة الكبيرة، وان برلين لا تريد التلكؤ وراء هذه العواصم.   
 
ونادراً ما تُستخدم اللغة الانجليزية في المحاكم التجارية الالمانية، حيث يختار القضاة تطبيق فقه القانون المعقد بلغتهم الأم.  ولكن مدينة فرانكفورت يمكن أن تستخدم قريباً قضاة ناطقين بالانجليزية ترفد بهم قطاع الخدمات المالية الكبير، بما فيه من محاكم لتسوية النزاعات التجارية والمالية.  
 
وكانت لندن منذ زمن طويل المدينة الأولى لآلاف المحامين المختصين بهذه النزاعات.  ولكن مع تزايد احتمالات خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي دون اتفاق على صيغة للعلاقات اللاحقة أخذت الشركات العاملة في العاصمة البريطانية تبحث عن "وجهات بديلة تكون الأحكام المحلية فيها سارية المفعول تلقياً في أنحاء القارة الأوروبية الأخرى"، بحسب صحيفة الديلي اكسبريس.  
 
وأشارت الصحيفة في تقريرها إلى أن وزارة العدل في ولاية هيسة الالمانية دعت اولريكة فيلوغبي رئيسة غرفة القانون التجاري الدولي التي أُنشأت حديثاً في المانيا لبحث امكانات البت في نزاعات تجارية بعد بريكسيت في محاكم المانية.  واقترحت فيلوغبي ان تعتمد هذه المحاكم اللغة الإنجليزية بوصفها اللغة الأكثر استخداماً في العقود الدولية.
 
وقالت رئيسة غرفة القانون التجاري الدولي ان عقد جلسات الاستماع الأولى بالإنجليزية سيكون الخطوة الأولى في تعديل القانون الألماني لأصول المحاكمات المدنية وفقاً لمتطلبات القانون الدولي.    
 
وقدمت ولايات ألمانية مشروع قانون إلى البرلمان الفيدرالي لإجازة إصدار الأحكام باللغة الانكليزية.  وفي حالة موافقة البرلمان من المتوقع أن تبدأ المحاكم الناطقة بالانجليزية عملها في مدينة فرانكفورت فقط في المرحلة الأولى.  

وبادرت أمستردام إلى التحرك في هذا الاتجاه بتشكيل محكمة تجارية خاصة من المقرر أن تباشر عملها هذا العام. 

أعدت "إيلاف" هذا التقرير بتصرف عن "الديلي اكسبريس".  الأصل منشور على الرابط التالي:
https://www.express.co.uk/news/world/1002905/Brexit-news-UK-EU-Germany-English-speaking-litigation-court
 


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. مسعود أظهر... مؤسس
  2. الجزائريون ينتفضون ضدّ
  3. وزير أردني: نعم أملك أسهما بشركة
  4. وزراء تيريزا ماي يهددون بالتمرد
  5. اتفاق نفطي بين السعودية والصين بقيمة 10 مليارات دولار
  6. السيستاني يحذر من فوضى ستضرب المجتمع العراقي
  7. نصف الأقطاب العشرة الأوائل لليمين المتطرف بريطانيون
  8. الرئيس الصيني يستقبل ولي العهد السعودي
  9. موسكو: المساعدات الأميركية لفنزويلا ذريعة لتحرك عسكري
  10. فضيحة تضخم الأرصدة المالية لنواب كويتيين أصبحت ككرة الثلج
  11. السعودية والصين تستعرضان فرص تطوير العلاقات
  12. تقرير الأوروبي عن خروقات في الانتخابات العراقية يُغضب بغداد
  13. زيارة وزير النازحين اللبناني إلى سوريا تقسم الرأي العام
  14. تعرف على القصة
  15. الملح يعزز مخاطر الإصابة بأمراض الحساسية
  16. فحص دم بسيط يتنبأ بالإصابة المبكرة بسرطان الثدي
في أخبار