: آخر تحديث
مقتل المهاجم الذي كان مسلحًا بسكين ويهتف "الله أكبر"

الشرطة الإسبانية تعتبر الهجوم على مركز لها "إرهابيًا"

أعلنت الشرطة الإسبانية أن شرطية قتلت الاثنين في حالة دفاع عن النفس مهاجمًا يحمل سكينًا خلال تنفيذه هجومًا "إرهابيًا" على مركز للشرطة في شمال شرق إسبانيا.

إيلاف: قال مفوض شرطة منطقة كاتالونيا رافيل كوميس "إنه من وجهة نظرنا هجوم إرهابي". وأضاف أن "الشرطية استخدمت سلاحها الناري لإنقاذ حياتها".

وكانت الشرطة الإسبانية أعلنت في وقت سابق أن جزائريًا يبلغ من العمر 29 عامًا كان  مسلحًا بسكين، قُتل الاثنين أثناء مهاجمته مركزًا للشرطة في كورنيا دي يوبريغات، بالقرب من مدينة برشلونة في شمال شرق البلاد.

أفادت شرطة إقليم كاتالونيا في تغريدة على "تويتر" أن "رجلًا مسلحًا بسكين دخل إلى مركز الشرطة في كورنيا لمهاجمة عناصر الشرطة. تم إطلاق النار على المهاجم".

وقالت مصادر أمنية في جهاز مكافحة الإرهاب إن الرجل كان يقيم في بلدة كورنيا، دخل إلى المفوضية، وهو يهتف "الله أكبر"، قبل أن يُقتل في بهو المركز.

جرى ذلك قبيل الساعة السادسة (04:00 ت غ) كما قالت الشرطة. وذكر مراسل لوكالة فرانس برس أن جثته سحبت من مفوضية الشرطة حوالى الساعة 08:15 ت غ. من جهة أخرى، توجّه عدد من عناصر الشرطة إلى منزل المهاجم.  

وقعت الحادثة بعد أيام من مرور الذكرى الأولى للاعتداءات التي شهدتها كاتالونيا. وقتل 16 شخصًا في 17 أغسطس 2017 عندما دهست شاحنة المارة في شارع راس رامبلا في وسط برشلونة، وفي اعتداء بالسكين استهدف منتج كامبريلس القريب. وتبنى تنظيم الدولة الإسلامية حينها الاعتداءات. 
 


عدد التعليقات 1
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. ............
طه - GMT الإثنين 20 أغسطس 2018 04:27
الإرهابيون من كل ملةيعتقدون أنهم يعملون حاجة صح ..ولذلك فهم يقحمون دينهم في هذه الأفعال المنكرة كهذا الذي قام بالتكبير .. الإرهابي المسيحي مثلاً هو أيضاً يفعل نفس العمل ولكن ليس بالصوت كتكبير الإرهابي المسلم ولكن بالحركة المعروفة وهي رسم إشارة الصليب على الصدر مثل التي يفعلها اللاعبون .. ميزة حركة الإرهابي المسيحي أن لا أحد ينتبه لها .. على الصامت .. وبالتالي يتجاهلها الإعلام .


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. من هو جون بيركو الرئيس الحالي لأقدم برلمان في العالم؟
  2. سلطان الجابر: الثورة الرقمية تتطلب من المؤسسات الحكومية تطوير ثقافتها
  3. توسك: سنمنح لندن تأجيلا قصير المدى للخروج
  4. بومبيو يشكر الأمير محمد بن سلمان على دعم جهود السلام في اليمن
  5. تناول المشروبات الساخنة يزيد خطر الاصابة بسرطان المريء
  6. عبدالله الثاني: لا أحد يضغط عليّ!
  7. فنلندا الأكثر سعادة عالميًا والامارات عربيًا
  8. الكويت تعلن موقفها من
  9. ثورة في لندن: عصر جديد من وسائل النقل الذكية
  10. صفقة ديزني - مردوخ تحوّل أطفال الأخير الستة مليارديرات!
  11. بريطانيا تطلب إرجاء موعد بريكست حتى 30 يونيو
  12. مدمن مخدرات يقتل ويصيب 11 شخصًا في مصر
  13. الحزب الحاكم والجيش الجزائري يستجيبان لمطالب الشارع
  14. بومبيو يثمّن دور الكويت في حل أزمات المنطقة
  15. كازاخستان تغيّر اسم عاصمتها الى
  16. نيوزيلندا تستعد للحسم مع أردوغان
في أخبار