قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: بدأ وزير الدفاع الاميركي جيمس ماتيس الاحد جولة آسيوية تستغرق اسبوعا تقوده الى اندونيسيا وفيتنام، وسط مساع اميركية لتعزيز التعاون العسكري مع هذين البلدين في اجواء من "المنافسة" الدولية مع تعاظم قوة الصين.

وقال ماتيس للصحافيين المرافقين له في الجولة "نحن نتشارك المحيط الهادئ، انه محيط يحمل صفة الهدوء ونأمل بان يبقى هادئا بما يضمن ازدهار الدول التي تستخدمه وتعيش فيه".

ويصل ماتيس الاثنين قرابة الساعة 19:00 بالتوقيت المحلي (12:00 ت غ) الى جاكرتا حيث يلتقي الثلاثاء الرئيس جوكو ويدودو ووزير الدفاع الاندونيسي رياميزارد رياكودو لبحث التعاون البحري مع الارخبيل الاندونيسي الممتد من المحيط الهندي الى المحيط الهادئ.

وفي فيتنام ينوي ماتيس اجراء محادثات تتناول حرية الملاحة في بحر الصين حيث وسعت بكين رقعة نفوذها في السنوات الاخيرة عبر انشاء قواعد عسكرية في جزر متنازع عليها.

وتسعى واشنطن الى التمايز عن الصين التي يثير تطويرها لقدراتها العسكرية مخاوف جاراتها، وعن روسيا المتهمة بضم مناطق متنازع عليها.

وقال ماتيس "اريد التشديد على اننا نحترم سيادة البلدان الاسيوية. نحن نعتبر ان احدا يجب الا يهيمن على خياراتها الاقتصادية والدبلوماسية والامنية".