: آخر تحديث
دعا إيران لكفّ يدها عن التدخل في الجوار قبل مدّها للحوار 

السفير السعودي في عمّان: لا اتصالات مع إسرائيل

قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

مع نفيه الأنباء التي تواترت عن إجراء اتصالات بين مسؤولين سعوديين وإسرائيليين في الأردن، اعتبر السفير السعودي في عمّان الأمير خالد بن فيصل بن تركي آل سعود، أن على إيران كف يدها عن التدخل في الشؤون العربية بدل مدها للحوار.

وخاطب السفير السعودي في تصريحات لصحافيين، يوم الخميس، في عمان، إيران قائلا: "لا تمدوا يدكم، كفوا يدكم ونحن نرضى بهذا، كفوا عن التدخل في شؤوننا، كفوا يدكم عن التدخل في الشؤون العربية".

ويأتي تصريح المسؤول السعودي رداً على دعوة وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف للحوار مع بلاده ومد يد طهران لبناء منطقة قوية.

وأضاف الأمير خالد بن فيصل بن تركي: "لا نخاف مد اليد، ولكن أن تكون في هذه اليد قنبلة يدوية، فنحن نتجنبها، أنا لا أريد أن يمدوا يدهم لنا فوق الطاولة، ومن تحت الطاولة يضربون تحت الحزام".

نفي 

وإذ ذاك، رد السفير الأمير خالد بن تركي آل سعود، على الأنباء التي تواترت عن إجراء اتصالات بين مسؤولين سعوديين وإسرائيليين في الأردن، نافيا حصول اتصالات بين الرياض وتل أبيب، لافتاً إلى أن السفارة في عمان تختص بالشأن الأردني.

وقال السفير السعودي، في مقابلة مع وكالة (سبوتنيك) الروسية، تعليقا على حديث حول تقارب سعودي - إسرائيلي مرتقب، إنه "لم تكن هنالك اتصالات سعودية إسرائيلية أبداً من هذه السفارة الموجودة الآن المختصة بالشأن الأردني، ولم نقم باتصالات".

وكانت صحيفة (معاريف) الإسرائيلية زعمت في يونيو الماضي، أن ولي العهد السعودي، محمد بن سلمان، التقى مع رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتانياهو، في الأردن، أثناء زيارة الأخير لعمان، وذلك على هامش زيارة جاريد كوشنر، صهر الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، لإسرائيل، بصحبة المبعوث الأميركي للشرق الأوسط، جيسون غرينبلانت.

وحينها نفى الأردن رسميا حدوث مثل هذه المزاعم عن لقاءات سعودية ـ إسرائيلية في القصر الملكي.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. ترمب يتجرع كأسًا أذاقها لخصومه
  2. تحالف عراقي يطالب بالتخلي عن سياسة اللا موقف في الصراع الأميركي الإيراني
  3.  ترمب يطلب من محامٍ سابق في البيت الأبيض تجاهل مذكرة استدعاء
  4. توجيه تهمة الإرهاب رسميًا لمنفذ مجزرة كرايست تشيرش
  5. مرشح رئاسي أميركي يفتتح حملته بحرب على الثقافة
  6. تصاعد التوتر بين الكويت والفلبين
  7. ماكرون يتحدّث عن
  8. برقية ألمانية: ملكة بريطانيا تدعم بقاء بلادها في الاتحاد الأوروبي
  9. مفاوضات الجيش وتحالف قوى الاحتجاج في السودان تتعثر مجددًا
  10. اللوفر أبوظبي يستقبل 10 آلاف زائر في اليوم العالمي للمتاحف
  11. النزاع بين غوغل وهواوي يؤثر على ملايين المستخدمين
  12. حملة لتشجيع الشباب على التسجيل للإنتخابات في تونس
  13. ترمب: واشنطن لم تسعَ لإجراء حوار مع إيران
  14. إيران: اليورانيوم المنخفض تضاعف 4 مرات
  15. خمسة
  16. وزير خارجية عُمان في طهران
في أخبار