: آخر تحديث

لاغارد تدعو إلى "مزيد من الانفتاح" الاقتصادي في مواجهة الشعبوية

اعتبرت مديرة صندوق النقد الدولي كريستين لاغارد أنه يجب أن يكون هناك "مزيد من الانفتاح" الاقتصادي لمحاربة الشعبوية، وذلك في مقابلة مع صحيفة "ليزيكو" الفرنسية تُنشر الجمعة. 

وردا على سؤال الصحيفة، عبّرت لاغارد "عن بالغ قلقها إزاء التطور السياسي في العالم والذي يمكن أن يؤدي إلى عواقب اقتصادية خطيرة".

وشددت على أن مواجهة الشعبوية تكون "بمزيد من الانفتاح".

وقالت لاغارد "المهم هو أنّ العولمة يجب أن تتطور بطريقة مختلفة، مع احترام أفضل لقواعد اللعبة وللبيئة (...)".

وتابعت "دونالد ترامب على حق في نواح عدة"، موضحة أن "المنافسة الحرة يجب أن تكون عادلة في جميع المجالات، ويسرّني أن السلطات الصينية قد أعلنت مؤخرا رغبتها في معالجة جميع المواضيع!".

وأضافت "لقد أظهرت الانتخابات في الآونة الأخيرة تصاعد الشعبوية والشهية للأنظمة الاستبدادية، من اليمين واليسار، وهو أمر مثير للقلق حقا".

ورغم ذلك، لا تعتقد لاغارد أن هناك سيناريو لتفكك منطقة اليورو.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. انطلاق الاجتماعات المواكبة للقمة العربية الاقتصادية في بيروت
  2. الولايات المتحدة على وشك فتح تحقيق جنائي بحق هواوي
  3. أوساط المال البريطانية تعيش حالة من الغموض
  4. لماذا أصبحت قبرص الأكثر جاذبية للاستثمار الأجنبي؟
في اقتصاد