تصفحوا إيلاف بثوبها الجديد

: آخر تحديث
طالب بأن يكون ميناء الحديدة تحت سيادة الحكومة

وزير خارجية اليمن: عدن ستكون المطار الرئيسي في البلاد

قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

ريمبو: أكد وزير الخارجية اليمني لوكالة فرانس برس السبت أن المطار الرئيسي في اليمن سيكون في عدن، بينما تجري محادثات لإعادة فتح مطار صنعاء في العاصمة التي يسيطر عليها المتمردون الحوثيون.

وقال خالد اليماني لفرانس برس على هامش محادثات السلام اليمنية التي تستضيفها السويد، "اننا على استعداد اليوم لفتح مطار صنعاء... ولكن لدينا رؤية أن تكون عدن هي مطار السيادة الرئيسي للجمهورية (اليمنية) والمطارات الأخرى تكون مطارات داخلية".

ويسيطر المتمردون على العاصمة صنعاء منذ العام 2014، فيما يسيطر تحالف عسكري بقيادة السعودية داعم للحكومة اليمنية، على أجواء اليمن.

وتضرّر مطار صنعاء جرّاء القصف، وهو مغلق منذ ثلاث سنوات بعد بداية التدخل العسكري للتحالف.

ويواصل وفدا الحكومة والمتمردين الحوثيين محادثاتهما التي بدأت الخميس في ريمبو في السويد برعاية الأمم المتحدة، في محاولة لإيجاد حل لنزاع أوقع أكثر من عشرة آلاف قتيل ودفع 14 مليون شخص الى حافة المجاعة.

ومن المتوقع أن تستمر هذه المحادثات أسبوعا.

وفي ما يتعلق بميناء الحديدة غرب البلاد، أكد اليماني ضرورة أن يكون الميناء تحت "سيادة" الحكومة اليمنية.

وقال "يجب أن يبقى الميناء جزءا سياديا وجزءا من وظائف وزارة النقل اليمنية التي هي مسؤولة عن المنافذ والموانىء اليمنية".

وأضاف "إننا نقبل أن يدير الميناء عناصر الادارة التي عملت في الميناء وفقا لقوانين عام 2014" أي قبل سيطرة المتمردين عليه.

وتخضع الحديدة لسيطرة المتمرّدين منذ 2014، وتحاول القوات الحكومية بدعم من التحالف العسكري بقيادة السعودية استعادتها منذ حزيران/يونيو الماضي. 

واشتدّت المواجهات الشهر الماضي ما أثار مخاوف الامم المتحدة ومنظمات من حصول كارثة انسانية في حال توقف ميناء المدينة عن العمل.

وتمرّ عبر الميناء غالبية السلع التجارية والمساعدات الموجّهة الى ملايين اليمنيين الذين يعتمدون عليها للبقاء على قيد الحياة.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. صحيفة: إسرائيل قصفت مستودعا للأسلحة في العراق
  2. يوتيوب يحجب قنوات استهدفت احتجاجات هونغ كونغ
  3. الحملات السياسية ضد الفساد مستمرة في لبنان
  4. الحرائق في غابات الأمازون تمثّل
  5. أردوغان يتحدى الاتحاد الأوروبي
  6. ما سبب الخلاف الدبلوماسي حول غرينلاند؟
  7. حمدوك من اقتصادي في الأمم المتحدة الى رئاسة الوزراء في السودان
  8. ماذا يعني توظيف فيسبوك صحافيين لصناعة الإعلام؟
  9. ظريف يهدّد المتظاهرين الإيرانيين ضده في ستوكهولم بالقتل
  10. وزير الدفاع الأميركي يؤكد مقتل حمزة بن لادن
  11. العراق لحسم مسؤولية
  12. ماكرون: لا مستقبل لبريطانيا إلا في أوروبا
  13. طلاب هونغ كونغ يقاطعون الدراسة
  14. شجار خلال عرض مسرحي عن الهولوكست في مصر
  15. القضاء العراقي يشكل هيئات تحقيق بقضايا المغيبين والمختطفين
  16. بوريس جونسون يريد اتفاقًا حول بريكست
في أخبار