: آخر تحديث
واشنطن تمتلك أدلة على قيام طهران بتزويد الحوثيين بالأسلحة

بومبيو: لن نقبل أن تطور إيران صواريخ تهدد المنطقة

قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

نيويورك: دعا وزير الخارجية الاميركي مايك بومبيو الأمم المتحدة الأربعاء إلى تشديد القيود على الصواريخ الإيرانية، مؤكدا أن الجمهورية الاسلامية تملك مئات الصواريخ التي يمكن أن تضرب حلفاء الولايات المتحدة. 

ويشارك بومبيو في نيويورك في اجتماع مجلس الأمن بشأن إيران التي أكدت مؤخرًا إجراء تجربة على صاروخ متوسط المدى. 

وقال بومبيو أمام مجلس الأمن "نحن نخاطر بأمن شعبنا في حال استمرت إيران في تخزين الصواريخ البالستية". 

واضاف "نحن نخاطر بتصعيد العنف في المنطقة إذا فشلنا في استعادة الردع، ونخاطر بأن نوجه رسالة إلى كل اللاعبين الذين يشكلون ضرارا بأنهم كذلك يستطيعون تحدي مجلس الأمن والافلات من العقاب إذا لم نفعل شيئا". 

وقال بومبيو إن "الولايات المتحدة لن تقبل أن تطور إيران صواريخ تهدد المنطقة". واعتبر أن "مساءلة إيران تراجعت، لذلك تزايدت المخاطر جراء سلوكها".

 وأكد أن إيران تملك "مئات الصواريخ التي تشكل تهديداً لشركائنا في المنطقة". 

وقال إن الولايات المتحدة ستضغط من أجل ابقاء حظر الأسلحة الذي فرضته الأمم المتحدة على إيران والمقرر أن ينتهي في 2020. 

وأضاف "ندعو كذلك المجلس إلى وضع إجراءات تفتيش وحظر في الموانئ وأعالي البحار، لاحباط جهود إيران المستمرة للالتفاف على القيود الحالية". 

وركز بومبيو بشكل كبير على تصعيد الضغط على إيران، ودعا إلى إعادة فرض حظر على تطوير إيران صواريخ قادرة على حمل رؤوس نووية كما ينص قرار مجلس الأمن الرقم 1929 الصادر في عام 2010. 

وألغي هذا القرار بعد صدور قرار مجلس الامن الرقم 2231 الذي يؤيد الاتفاق النووي مع ايران ودعا طهران كذلك إلى الامتناع عن تطوير الصواريخ الحساسة. 

وقالت إيران ان تجاربها الصاروخية ليست نووية بطبيعتها وأنها تدافع عن نفسها ضد التهديدات، مشيرة إلى أن القوى الغربية دعمت الرئيس العراقي صدام حسين في حربه ضد ايران (1980-1988). 

ولا يزال الاتحاد الأوروبي ملتزما الاتفاق النووي مع ايران ويقول أن عمليات التفتيش التي تجريها الأمم المتحدة تظهر التزام ايران بشروط الاتفاق لانهاء برنامجها النووي. 

وقال كارل فان اوسيروم، السفير الهولندي في الأمم المتحدة، في كلمة نيابة عن ثماني دول أوروبية، أن برنامج إيران الصاروخي مقلق ولكنه منفصل عن الاتفاق النووي. 

وصرح للصحافيين "ندعو إيران إلى الامتناع عن مثل هذه النشاطات التي يمكن أن تعمق انعدام الثقة وتزيد من التوترات الإقليمية ولا تتفق مع القرار 2231". 


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. المعارضة السورية تجتمع في ريف حلب وتبحث قصف الشمال
  2. هيئة الطيران المدني السعودي تعلن افتتاح مطار
  3. آبي يشيد بدور السعودية في السلام والاستقرار بالمنطقة
  4. الأمير محمد بن سلمان يبدأ اليوم زيارة إلى كوريا الجنوبية
  5. جونسون يخرج إلى العلن مجددًا بعد ابتعاده عن الإعلام
  6. سناتور أميركي يريد معاقبة إيران على نسق الـ
  7. كوشنر من المنامة: الإقتصاد شرط مسبق لتحقيق السلام
  8. صالح يبحث مع ماي مساعي نزع فتيل أزمة المنطقة
  9. ترمب يحذر إيران من رد أميركي
  10. عراقيون وعرب يحتفون بثمانينية ضياء العزاوي
  11. مصر تستهدف 19 كيانًا اقتصاديًا للإخوان وتحبط اعتداء جديدا
  12. ملكة بريطانيا تلتقي الرئيس العراقي الخميس
  13. قوة سعودية يمنية تعتقل
  14. خبراء: الدفاعات الجوية الإيرانية يجب أن تؤخذ على محمل الجد
  15. مصر: اغتصاب طفلة معاقة عقليًا وتزويجها من مغتصبها
  16. السعودية: الإرهاب الحوثي يمثل جرائم حرب
في أخبار