: آخر تحديث

رئيس سريلانكا يعيد رئيس الوزراء المقال رانيل ويكريميسنغي إلى منصبه

قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

كولومبو: أعاد الرئيس السريلانكي مايثريبالا سيريسينا الأحد رئيس الوزراء رانيل ويكريميسينغي إلى منصبه الذي كان قد أقصاه منه، بعد سبعة أسابيع من فوضى سياسية شهدتها البلاد، كما أعلن حزبه.

وكان الرئيس سيريسينا قد أقال رئيس الحكومة ويكريميسينغي (69 عاما) في 26 أكتوبر الماضي. وقد عين في مكانه الرئيس السابق ماهيندا راجاباكسي الذي انسحب السبت في نهاية المطاف، ما فتح الطريق لإعادة ويكريميسينغي.

وقال "الحزب الوطني الموحد لسريلانكا" الذي يقوده ويكريميسينغي "نشكر مواطني سريلانكا الذين كافحوا ضد الاستيلاء على السلطة بالقوة وعملوا على إعادة الديموقراطية".

وكانت إقالة ويكريميسينغي وتعيين راجاباكسي في مكانه أغرقت الجزيرة التي تضم 21 مليون نسمة في حالة من الفوضى السياسية والغموض الاقتصادي. وبدون حكومة واضحة، بدت سريلانكا تتوجه إلى حالة من الشلل الميزاني في 31 كانون الأول/ديسمبر.

وهذا الاحتمال دفع الرئيس سيريسينا إلى إتخاذ قرار إعادة ويكريميسينغي إلى منصب رئيس الوزراء، على الرغم من الخلافات السياسية والشخصية بينهما.

وبما أنه لم يكن قادرا على الحصول على تأييد أغلبية النواب لتثبيت مرشحه، حاول الرئيس تعيينه بالقوة عبر حل البرلمان في نوفمبر ودعا إلى انتخابات مبكرة. لكن القضاء ألغى قراره معتبرا أنه ينتهك الدستور.

وكان الرئيس سيريسينا يرفض إعادة رئيس الوزراء المقال إلى منصبه واتهمه بأنه "فاسد" ويمتلك رؤية ليبرالية للسياسة تخالف تقاليد سريلانكا.

لكن لقاء على انفراد عقد بين الرجلين خلال الأسبوع الجاري سمح لهما بوضع خلافاتهما جانبا، كما ذكرت مصادر قريبة من الطرفين.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. إيران تعلن إسقاط طائرة مسيّرة أميركية على أراضيها
  2. شي جينبينغ يصل إلى بيونغ يانغ
  3. تفاصيل نقل 7.4 اطنان من الذهب الفنزويلي إلى شرق إفريقيا !
  4. الجبير: تقرير خاشقجي غير حيادي ومليء بالادعاءات الزائفة
  5. واشنطن: لا شروط مسبقة لاستئناف المحادثات مع بيونغ يانغ
  6. البرلمان الإماراتي يطالب بالتصدي لمشروع إيران التوسعي ومخططاتها
  7. نواب أميركيون يحذرون من تفويض حربي لمهاجمة إيران
  8. ميركل: أنا بخير
  9. إلى أي مدى يثق الناس باللقاحات؟
  10. عبد المهدي لأمير الكويت: انتصرنا معا على صعوبات كثيرة
  11. طهران تدشن حرب الجواسيس مع واشنطن
  12. عبدالله بن زايد يشهد افتتاح
  13. موكب حماية وليام وكيت يصدم عجوزًا
  14. ماضي عائلة باتريك شاناهان يبدد طموحاته في قيادة البنتاغون
  15. حملة مصرية لمقاضاة أردوغان ومقاطعة المنتجات التركية
  16. صالح والأمير صباح الأحمد بحثا تهدئة الأزمة في الخليج
في أخبار