: آخر تحديث

مجلس أوروبا قلق من حرمان أوجلان من الزيارة والاتصال بمحاميه

ستراسبورغ: أعرب مجلس اوروبا من جديد عن قلقه الثلاثاء من حرمان زعيم المعارضة الكردية عبدالله اوجلان وثلاثة سجناء آخرين في سجن جزيرة ايمرالي، في شمال غرب تركيا، من استقبال الزائرين والاتصال بمحاميهم.

وعبّرت اللجنة الاوروبية لمناهضة التعذيب، وهي جهاز متخصص في مجلس اوروبا، عن "قلقها البالغ حول وضع اتصال المسجونين بالعالم الخارجي، الذي ازداد تدهورا".

اضافت اللجنة الاوروبية لمناهضة التعذيب ان "جميع المعتقلين منعوا من استقبال محاميهم منذ حوالى خمس سنوات، وأقربائهم منذ اكثر من ثمانية عشر شهرا"، فيما فرض حظر شامل ايضا على تلقي الاتصالات الهاتفية.

يمضي اوجلان، الزعيم التاريخي لحزب العمال الكردستاني الذي يناهز الـ70 من العمر، عقوبة بالسجن مدى الحياة منذ 1999 في سجن ايمرالي، على جزيرة في بحر مرمرة. ولدى زيارة لجنة مكافحة التعذيب، لاحظت نقل ثلاثة سجناء آخرين إليه.

ودعت لجنة مكافحة التعذيب السلطات التركية الى القيام بالخطوات الضرورية حتى يتمكن سجناء ايمرالي من استقبال الزائرين والاقارب والمحامين، مشيرة من جهة أخرى الى ان "الظروف المادية المتعلقة بسجن عبدالله اوجلان قد تحسنت كثيرا" بالمقارنة مع زيارتها السابقة في يناير 2013.

فقد بات اوجلان يحتجز في ثلاث زنزانات دمجت لتشكل مساحة 40 مترًا مربعًا، تشكل غرفة نوم وغرفة استقبال وقاعة استحمام. ويستطيع ايضا الاستفادة من فضاء خارجي مساحته 50 مترا مربعا.


عدد التعليقات 1
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. قلق
jan - GMT الثلاثاء 20 مارس 2018 15:04
لا, لا, يا عيب الشوم, شو هالقلق؟لا تقلقوا احبتي, راح يجيبلكم البابا قضامه وسكاكر... يعبر عن قلقه, يعني انه ذر الرماد في الاعينرجل يقبع في سجن, يعني ليس له اي حول او قوة ودولة ارهاب بكل جيشها وعسكرها وناتوها ومرتزقتها الارهابيين من الدواعش ومنظمات الاجرام الاخونجيه ويخافون من اوجلان ويمنعون عنه الزيارات .. ويعذبونهانه دليل على عجز النظام الفاشي التركي عن ايجاد اي حل انساني, غير القتل والارهاب في التعامل مع مشكلتها الاولي والاخيره وهي كردستان والاكراد الارهابي اردوغان يصر على انتهاج منهج العنف والعنصريه واللعب على اوتار الدين واظهار نفسه انه خليفة المسلمين,


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. الأمير خالد بن سلمان: السعودية تدعم الاتفاق بين اليمنيين
  2. كرة القدم وموت المشاهير تتصدّر عمليات البحث على غوغل في 2018
  3. كوبيش مودعا العراقيين: هذه سنوات الخطرالتي عشناها معا
  4. ميلانيا ترفض الإفصاح عن موقفها من ترشح ترمب لولاية ثانية
  5. عاهل الأردن يوجه بعفو عام
  6. اول لقاء بريطاني رسمي مع الحوثيين
  7. بريطانيا ولبنان... تفاهمات وصفقات واتفاقيات
  8. روبوت روسي من لحم ودم!
  9. الإمارات ترحّب باتفاق الحديدة بين طرفي النزاع اليمني
  10. مبادرة إماراتية تجاه 1700 امرأة أردنية
  11. الملك سلمان والشاهد يشرفان على توقيع اتفاقات بقيمة 350 مليون دينار
  12. اختتام مشاورات السويد باتفاقات تشمل الحديدة وميناءها
  13. الملك سلمان يستقبل رئيس الحكومة التونسية
  14. ترمب لا يستبعد عزله!
  15. ماي تواصل معركة
  16. مقتل إسرائيليين اثنين في هجوم بالضفة الغربية
في أخبار