قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

كراكاس: اقترحت الأمم المتّحدة السبت أن تُقدّم المساعدة لفنزويلا في قضايا "ملحّة" مثل الغذاء والصحّة، في وقت يشهد هذا البلد النفطي أسوأ أزمة اقتصاديّة. 

وقال بيتر غروهمان منسّق الأمم المتّحدة في فنزويلا، خلال اجتماع مع الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو بثّه التلفزيون العام، إنّ "هناك مواضيع ملحّة في قضايا الصحّة والتغذية والحماية وغيرها".

وأضاف انّه بالتّعاون مع الأمم المتّحدة "يُمكننا أن نجد المزيد من الأموال" التي ستُضاف إلى "برنامج الغذاء العالمي الذي أبدى استعداده لمساعدة فنزويلا".

وأشار غروهمان إلى أنّ هذا التعاون يسعى إلى الاستجابة "لاحتياجات السكّان" الفنزويليّين الذين يُعانون من قسوة "وضع معقّد".

فردّ مادورو عليه بالقول "أنا أطلب أن يتمّ دعم نظام الغذاء بكامله، لأنّ ذلك قد شكّل أحد المشاكل التي واجهناها في 2016 و2017 و2018".   

ومادورو الذي أُعيد انتخابه في اقتراع قاطعته المعارضة، بدأ الخميس ولايةً رئاسيّة ثانية مدّتها ستّ سنوات لم تعترف بشرعيّتها العديد من الحكومات، بما فيها الإدارة الأميركيّة.