: آخر تحديث

بوتين يتهم الغرب بزعزعة استقرار البلقان

بلغراد: حمل الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الدول الغربية مسؤولية "زعزعة استقرار" البلقان وذلك قبيل زيارة يقوم بها الخميس الى بلغراد.

وقال بوتين في مقابلة مع صحيفة "فيسرني نوفوستي" الصربية نشرها موقع الكرملين الالكتروني "في ما يتعلق بالوضع في البلقان، فان سياسة الولايات المتحدة ودول غربية أخرى الهادفة الى ضمان هيمنتها على المنطقة تشكل عنصرا خطيرا مزعزعا للاستقرار".

ولطالما اعتبرت منطقة البلقان ميداناً لصراع النفوذ بين الغرب والشرق،  رغم ان كل دول المنطقة تطمح الى الانضمام الى الاتحاد الاوروبي ومعظمها انضم الى حلف الاطلسي.

لكن صربيا ورغم انها مرشحة لعضوية الاتحاد الاوروبي تبقى حليفة ثابتة لموسكو وستنظم استقبالا رسميا حافلا لبوتين الخميس.

والروابط بين البلدين قوية جدا، وخصوصًا الديانة الارثوذكسية، التي وصفها بوتين بانها "صلة القربى الروحية والثقافية" بينهما.

كما هما متقاربان في قضية كوسوفو، الاقليم الصربي السابق، الذي ترفض بلغراد الاعتراف باستقلاله. وقد ساندت موسكو صربيا على هذا الصعيد ويمكنها استخدام حق النقض لمنع كوسوفو من الانضمام الى الامم المتحدة.

وقد اتهمت الولايات المتحدة، الحليفة القوية لكوسوفو، تكرارا روسيا بالتدخل في شؤون المنطقة بما يشمل الاستفتاء الذي نظم في السنة الماضية في مقدونيا لتغيير اسم الجمهورية، وهو كان شرطا اساسيا لقبولها في حلف شمال الاطلسي.

لكن بوتين اتهم الغرب بالضغط على مقدونيا ومونتينغرو، المرشحة الجديدة للانضمام الى حلف الاطلسي، خلافا لرغبة شعبي هاتين الدولتين. وقال الرئيس الروسي في مقابلة مع صحيفة "بوليتيكا" إن جهود حلف شمال الاطلسي للتوسع ترسم "خطوط انقسام جديدة في القارة الأوروبية".

وفي موسكو شكك وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أيضا في "شرعية" استفتاء تغيير اسم مقدونيا والذي كان هدفه حل خلاف مزمن مع اليونان.

وقال "لا نعارض الاسم الذي تم اقتراحه، انما نتساءل فقط حول رغبة الولايات المتحدة في ضم كل دول البلقان الى حلف شمال الاطلسي في أسرع وقت ممكن وإزالة أي نفوذ روسي في المنطقة". وأضاف لافروف "لا يمكننا أن نتفق مع الذين يقولون إنه لا مكان لروسيا في البلقان".
 


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. طهران: إسرائيل تسعى إلى الحرب
  2. صلاح الوديع: حركة
  3. خطوة في الكونغرس قد تقضي على ترمب
  4. دبلن تستضيف الإثنين مؤتمرا حول فلسطين
  5. عمران خان: باكستان تقف دائمًا مع السعودية
  6. محافظة عجلون الأردنية.. التوتر مستمر
  7. معلمو العراق يبدأون إضرابًا عامًا مطالبين بحقوقهم وإصلاح التعليم 
  8. كيف يؤثر السهر سلبا على نشاط الدماغ؟
  9. الأمير محمد بن سلمان يبدأ جولته الآسيوية من باكستان
  10. اشتباكات عنيفة بين الأمن ومتظاهرين في تونس
  11. مؤتمر ميونيخ للأمن يكشف عمق الخلافات بين ضفتي الأطلسي
  12. معرض الكتاب بالدار البيضاء:
  13.  العثماني يطلق برنامجا لتأهيل مهنيي التكفل بالأشخاص المصابين بالتوحد
  14. ترمب يصغي كثيرا إلى معلقين محافظين في وسائل الإعلام
  15. مصر تحتضن في 24 و25 الجاري القمة العربية الأوروبية
  16. نواب عماليون ومحافظون يبحثون تأسيس حزب بريطاني جديد
في أخبار