تصفحوا إيلاف بثوبها الجديد

: آخر تحديث
أسهم "آي تي في" تهبط بعد تقييم متشائم حول آفاق المستقبل

مصير التلفزيون التقليدي الغامض يقلق أسواق المال البريطانية

قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

هبطت أسهم قناة "آي تي في" التلفزيونية البريطانية الخاصة بنسبة 6 في المئة، بعدما أثار قلق المستثمرين تقرير يحذر من أن السوق لا تدرك حجم الهبوط في عدد مشاهدي التلفزيون التقليدي، وخطورة التحدي الذي يواجهه من خدمات، مثل نتفليكس ويوتيوب.   

إيلاف: أشارت صحيفة "الغارديان" إلى أن قناة "آي تي في" كانت أكبر الخاسرين على مؤشر فايننشيال تايمز 100 قبل الإغلاق يوم الخميس، بعد نشر تقرير متشائم عن آفاق المحطات التلفزيونية التقليدية، أعدّه محللون في "بنك أوف أميركا ميريل لينتش". 

الانترنت بديلًا
جاء في القسم المتعلق بشركات التلفزيون الأوروبية من التقرير أن "السوق لا تقدّر سرعة التراجع في استهلاك التلفزيون التقليدي، وبالتزامن مع هذا التراجع تلقى أفلام الفيديو على الانترنت صعودًا ورواجًا".  

أضاف التقرير أن بريطانيا هي سوق التلفزيون الأوروبية الأنضج للتضرر بهذا الاتجاه، حيث "نتوقع أن تهبط أولًا حصة التلفزيون من المشاهدين".    

وأشار تقرير "بنك أوف اميركا ميريل لينتش" إلى أن البريطانيين ما زالوا يقضون أكثر من ثلاث ساعات يوميًا في مشاهدة التلفزيون، لكن هذا الرقم يتآكل بسرعة، خاصة بين الذين تقلّ أعمارهم عن 35 سنة، حيث انخفض وقت مشاهدة هذه الفئة العمرية للتلفزيون بنسبة 30 في المئة منذ عام 2012.  

هجرة الإعلانات
ونبه إلى أن التلفزيون التقليدي يفقد بسرعة أفضليته في الوصول إلى دائرة واسعة وكبيرة من المشاهدين، متوقعًا أن يشكل جيل التكنولوجيا الرقمية 50 في المئة من القوى العاملة بحلول عام 2020، وأن يصبحوا أهدافًا ثمينة للمعلنين. لكنهم لن يجلسوا أمام شاشة التلفزيون التقليدي إلا فترة قصيرة.  

في هذه الأثناء ينخفض عدد مشاهدي التلفزيون التقليدي وقدرة قناة "آي تي في" على تحقيق إيرادات منهم، بسبب التوجّه إلى خدمات، مثل نتفليكس وأمازون. يضاف إلى ذلك أن مواقع مموّلة بالإعلانات، مثل يوتيوب وفايسبوك، تستحوذ على إعلانات ومشاهدين كانوا في السابق من حصة التلفزيون التقليدي. 

خطة للصمود
رأى التقرير ناصحًا أنه "يجب على قناة (آي تي في) أن تضخّ مزيدًا من المال في عمليتها الرقمية (آي تي في هاب) على الإنترنت وزيادة استثماراتها، إذا أرادت أن تصمد في وجه الاتجاه نحو خدمات أفلام الفيديو".  

تبيّن الأرقام التي تضمنها تقرير "بنك أوف أميركا ميريل لينتش" أن تراجع عدد مشاهدي التلفزيون أدى إلى مضاعفة تكاليف السعي إلى كسب المشاهدين الشباب على قناة "آي تي في" الرئيسة مرتين خلال السنوات الثماني الماضية.  

أعدت "إيلاف" هذا التقرير بتصرف عن "الغارديان". الأصل منشور على الرابط التالي:
https://www.theguardian.com/business/2019/jan/17/itv-shares-fall-as-broadcasters-are-warned-not-to-underestimate-netflix


 


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. بيلوسي: واشنطن لن تبرم اتفاق تجارة مع لندن في هذه الحالة!
  2. أميركا مستعدة للوساطة في الخلاف البحري اللبناني الإسرائيلي
  3. ترمب: آبل ستنفق مبالغ طائلة في الولايات المتحدة
  4. السودانيون يحتفلون السبت ببدء الانتقال إلى الحكم المدني
  5. بيونغ يانغ: كيم أشرف مجددًا على اختبار سلاح جديد
  6. منفذ الاعتداء على مسجد قرب أوسلو يعترف بجرائمه
  7. الإمارات تبدأ الأحد استقبال طلبات الترشح لعضوية البرلمان
  8. واشنطن تصدر مذكرة لمصادرة ناقلة النفط
  9. التحالف يمتثل لقرار العراق بضبط حركة الطيران في أجوائه
  10. ماكرون يمدّ يده لبوتين قبيل قمة مجموعة السبع
  11. الحراك الجزائري يقترب من إتمام شهره السادس
  12. البيت الأبيض يحيل للكونغرس طلب تايوان شراء
  13. حكومة الوفاق تتهم حفتر باستهداف المطارات
  14. الأمم المتحدة تطالب إيران بالإفراج عن 3 متظاهرات ضد الحجاب
  15. عطلة ترمب الصيفية شكلية... لا مكان للاستراحة!
  16. النائبة الأميركية رشيدة طليب تقرر عدم الذهاب إلى إسرائيل!
في أخبار