: آخر تحديث
نايجل فاراج يؤيد قيام حزب سياسي جديد باسم "بريكست"

ماي تستعد لبيان بخطتها الجديدة أمام "العموم"

قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

نصر المجالي: تستعد رئيسة الحكومة البريطانية تيريزا ماي لإلقاء بيان أمام مجلس العموم "ربما يوم غد الإثنين" يتضمن خطواتها في الخروج من الاتحاد الأوروبي بعد رفض المجلس الموافقة على الاتفاق الذي كانت توصلت له مع الاتحاد.

وأعلن مصدر حكومي أن رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي ستعقد، اليوم الأحد، مؤتمرا عبر الهاتف مع الوزراء لبحث الخروج من الاتحاد الأوروبي، وذلك قبل بيانها المنتظر.

وعلى صلة، ذكر وزير التجارة البريطاني ليام فوكس يوم الأحد أن مجلس العموم ليس لديه الحق في محاولة "خطف عملية الانسحاب من الاتحاد الأوروبي"، وذلك بعدما أشار عدة نواب إلى أنهم شرعوا في محاولة للحصول على مزيد من السيطرة على عملية مغادرة التكتل.

وقال فوكس لبرنامج أندرو مار الذي تبثه هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي) إن "البرلمان لم يحصل على حق خطف عملية الانسحاب من الاتحاد الأوروبي بسبب ما قاله البرلمان للشعب البريطاني: "نحن نبرم تعاقدا معكم، أنتم ستتخذون القرار، وسنحترمه نحن".

وأضاف: "ما نراه الآن هو محاولة بعض الذين عارضوا دوما نتيجة الاستفتاء خطف الخروج من الاتحاد الأوروبي في سرقة فعلية للنتيجة من الشعب".

حزب فاراج

وإلى ذلك، فإنه في مفاجأة سياسية، أيد نايجل فاراج الذي قاد قبل عامين مسيرة الخروج من الاتحاد الأوروبي، والمعارض العنيد للاتحاد، قيام حزب سياسي جديد مؤيد لحركة "بريكست" وحذر تيريزا ماي من أنه "سيعود إلى المعركة" إذا تأخر يوم الخروج من 29 مارس.

وقد حذر زعيم حزب (يوكيب) السابق من "خيانة" التصويت على الإجازة من عام 2016 وصعد من عزمه على العودة إلى سياسة الجبهة للدفاع عنها.

وقد تخلى السيد فراج عن حزبه القديم (الاستقلال)، بينما يتخلى الزعيم الحالي جيرارد باتن عن الناشط اليميني المتطرف تومي روبنسون. لكنه صادق على حزب جديد ناشط يسمى "حزب بريكست" أقامه سياسي سابق آخر في (اوكيب)، تقدم إلى اللجنة الانتخابية.

وقال فاراج لصحيفة صن يوم الأحد: "هناك طلب كبير على حزب لديه وضوح حقيقي حول هذه القضية. يمكنك رؤية وسماع الإحباط الذي يربك هناك.

وأضاف: "من الواضح أن النخبة السياسية تريد إيقاف خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي في مساره ، ولا يملك رئيس الوزراء القوة أو النزعة لرؤية ذلك من خلاله". 

وقال: "كنت أشاهد الأحداث بتزايد الفزع - أنا لست الوحيد. الآن نحن نعلمهم أنه إذا لم يحدث خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي في 29 مارس، فنحن لسنا مستعدين للوقوف بجانبنا وعدم القيام بأي شيء.

وأضاف: "لقد كنت قلقا بشأن الطريقة التي كانت تجري بها عملية خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي لبعض الوقت. أخبرني مؤيدو الخروج "بريكسايتيرز" أن أظل صامتا وسوف يكون كل شيء على ما يرام.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. في مضيق هرمز... خلل في ميزان القوى بين المتخاصمين
  2. ترمب يعين مارك اسبر وزيراً للدفاع بالوكالة
  3. بغداد تمنع أي تحرك اجنبي او مليشياوي بدون موافقتها
  4. السعودية تعيد ترميم مبنى
  5. الجيش الجزائري: تجميد الدستور يلغي مؤسسات الدولة
  6. الأمم المتحدة تطالب بتحقيق مستقل في وفاة مرسي
  7. السعودية تؤكد دعمها لمبادرة الحكم الذاتي في الصحراء المغربية
  8. مسائل خلافية تطبع مسيرة بوريس جونسون
  9. السعودية تدعو المجتمع الدولي إلى إجراءات حازمة لتأمين حركة الملاحة 
  10. إيران تعلن تفكيك شبكة من الجواسيس الأميركيين
  11. العراق يرفض إقامة قواعد أجنبية ويقبل الدعم الأميركي
  12. معارضون سوريون ينعون مرسي ويشيدون بدعمه لـ
  13. الأردن: أمن الخليج من أمننا
  14. انطلاق أسبوع حاسم نحو انتخاب رئيس وزراء بريطانيا الجديد
  15. عشرات القتلى خلال معارك ضارية في ريف حماة الشمالي
في أخبار