: آخر تحديث
تم بحث قضايا التعاون الثنائي والإقليمي والتأكيد على أمن المملكة 

الأمير محمد بن سلمان يحادث مدير الاستخبارات الروسية

أعلن المكتب الصحافي لجهاز الاستخبارات الخارجية الروسية أن مدير الجهاز، سيرغي ناريشكين، قام بزيارة عمل إلى المملكة العربية السعودية، يوم الاثنين الماضي، والتقى ولي العهد السعودي وزير الدفاع الأمير محمد بن سلمان.

إيلاف: حسب بيان للمكتب الصحافي في الاستخبارات، فإن الأمير محمد بن سلمان وناريكشين ناقشا قضايا التعاون الثنائي والأمن الإقليمي.

التقى ناريشكين في الرياض، مع رئيس الاستخبارات العامة في المملكة الفريق خالد بن علي بن عبدالله الحميدان. وخلال اللقاء بحث الطرفان، طرق تفعيل التعاون بين الاستخبارات في الدولتين في مجال مكافحة الإرهاب الدولي وسبل حل النزاعات الإقليمية بفعالية، و"نوقشت قضايا التعاون الثنائي والأمن الإقليمي".

علم أن ناريكشين أكد لمحادثيه في الرياض دعم روسيا للمواقف السعودية، والحرص على عدم التدخل في شؤون المملكة الداخلية والحفاظ على أمنها.

تأتي زيارة المسؤول الاستخباراتي الروسي الكبير للرياض وسط ردود الفعل والتوقعات المستقبلية حول تداعيات الانسحاب الأميركي من سوريا، وهو قضية تشغل بال القيادة الروسية. 

تحذير 
إلى ذلك، قال تقرير لوكالة (سبوتنيك) الروسية إن موسكو حذرت الولايات المتحدة من ممارسة أي ضغوط على ترتيب الخلافة الملكية في المملكة العربية السعودية، معربة عن دعمها ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان.

وقال مبعوث الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إلى الشرق الأوسط، ميخائيل بوغدانوف، في مقابلة مع وكالة "بلومبرغ" (أجريت في موسكو الثلاثاء الماضي)، إن الأمير محمد له كل الحق في وراثة العرش عندما يموت الملك سلمان البالغ من العمر 82 عامًا.

أضاف: "بالطبع نحن ضد التدخل، وعلى الشعب والقيادة في السعودية أن يقرروا مثل هذه المسائل بأنفسهم. لقد اتخذ الملك قرارًا، ولا يمكنني حتى أن أتخيّل على أي أساس سيتدخل شخص في أميركا في مثل هذه القضية، ويفكر في من ينبغي أن يحكم المملكة العربية السعودية، الآن أو في المستقبل. هذه مسألة سعودية".

وردًا على سؤال حول ما إذا كان الأمير محمد يملك الحق في أن يخلف والده، قال بوغدانوف: "بالطبع. هذا أمر مقرر من الجميع، وواضح تمامًا. نحن على اتصال مع السعوديين، وليست لدينا أية مخاوف حيال هذا الأمر".    

يشار إلى أنه في الشهر الماضي، في قمة مجموعة العشرين في الأرجنتين، استقبل بوتين والأمير محمد بعضهما بابتسامة عريضة ومصافحة حظيت باهتمام إعلامي عالمي.

ظهر بوتين في مقطع مصور وهو يرفع يديه ليصافح بن سلمان على طريقة "هاي فايف"، كما رصدت الكاميرات الأمير السعودي مع الرئيس الروسي وهما يضحكان ويتبادلان الحديث.
 


عدد التعليقات 1
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. ما نتمناه على سمو الأمير محمد
عصام حبيب - GMT الأربعاء 23 يناير 2019 12:35
نتمنى من سمو الأمير محمد بن سلمان، أن يقوم بمبادرة يخيب فيها آمال جميع المتربصين بالعروبة والإسلام وعلى رأسهم سلطان بني عثمان آخر زمان أردوغان. اركب طائرتك أيها الأمير الشجاع وقم بزيارة أخيك الرئيس بشار الأسد في دمشق قلب العروبة النابض، في دمشق مهد الحضارات وبلد النخوة والشهامة العربية الأصيلة. خيب آمالهم جميعا واذهب إلى وطنك الثاني الذي سيفتح لك قلبه وذراعيه.


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. ترمب لم يعرقل العدالة لكن ساندرز ضللت المراسلين
  2. ترمب يستعين بـ
  3. فيسبوك تعترف بنسخ البريد الإلكتروني لـ 1.5 مليون مستخدم دون موافقتهم
  4. باريس تؤكّد: لا ندعم المشير حفتر
  5. مجلس الأمن يخفق في بلوغ موقف موحد حيال ليبيا
  6. حكومة الوفاق الليبية: فرنسا تدعم المشير حفتر
  7. واشنطن تشيد بخطوات المجلس العسكري في السودان
  8. هكذا تنامت شعبية الموضة المحتشمة حول العالم!
  9. اكتشاف مقبرة ديناصورات تعود إلى 220 مليون سنة في الأرجنتين
  10.  تجمع حاشد أمام مقر قيادة الجيش في الخرطوم
  11. 13 قتيلاً و114 مفقوداً إثر غرق مركب في الكونغو الديموقراطية
  12. فساد في العراق.. مستشفيات وهمية ومليشيات تتاجر بتهريب السيارات
  13. فرنسا تكرم
  14. وزير العدل: تقرير مولر يظهر أن ترمب لم يتعاون مع الروس
  15. أميركا: سبعيني متهم بإرتكاب 100 جريمة اغتصاب!
في أخبار