: آخر تحديث
تمهيدًا للانتخابات الرئاسية والتشريعية التي تنظم في نهاية العام

أنصار رئيس الوزراء التونسي يعلنون تأسيس حزب جديد

قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

أعلن أنصار رئيس الوزراء التونسي يوسف الشاهد الأحد أنهم سيؤسّسون حركة سياسية باسم "تحيا تونس" بزعامته للاستعداد للانتخابات الرئاسية والتشريعية في نهاية العام الجاري.

إيلاف من تونس: يأتي هذا الإعلان بعد أشهر من الصراع الداخلي على السلطة في حزب "نداء تونس" الحاكم بين معسكر الرئيس التونسي الباجي قايد السبسي ورئيس الوزراء يوسف الشاهد.

شامل لكل الديمقراطيين
اختير المدير السابق لديوان الرئاسة سليم العزبي منسقًا عامًا لتنظيم المؤتمر التأسيسي للحركة. إلا أنه لم يحدد موعد لذلك بعد. وأوضح العزبي أنّ الحزب الجديد سيكون "تقدميًا" و"خصمًا" لحزب النهضة الإسلامي. وكان حزب النهضة دعم الشاهد في خلافه مع السبسي.

قال العزبي لوكالة فرانس برس "نحن لا نطلق حزبًا من لون واحد، بل حركة سياسية يمكنها جمع كل أطياف أسرتنا الديموقراطية". أضاف أن الأسابيع المقبلة ستشهد عقد مباحثات مع شخصيات مختلفة وتيارات سياسية لضمهم إلى صفوفه.

في البرلمان، انضم 44 نائبًا من أصل 217 إلى التكتّل، الذي يقوده الشاهد، ليصبح تكتله ثاني أكبر تكتل في البرلمان، بعد النهضة وقبلَ نداء تونس.

سخط من التضخم والبطالة
عرقلت التوترات الداخلية في حزب "نداء تونس" عمل الحكومة منذ أشهر عدة، في وقت عبّر التونسيون عن سخطهم من التضخم الذي يقلّص قدرتهم الشرائية، ومن البطالة، التي لا تزال تبلغ أكثر من 15 بالمئة.

أسّس الرئيس السبسي حزب "نداء تونس" في العام 2012، باعتباره منصة سياسية مناهضة للإسلاميين، قبل أن يتحالف مع النهضة على مدى أربع سنوات.

وبعد ثماني سنوات من الثورة، تواصل تونس الانتقال الديموقراطي، عبر انتخابات رئاسية وتشريعية، مقررة في نهاية العام 2019.
 


عدد التعليقات 1
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. بسبب الازمه التي لن تنتهي بالانتخابات ،،، اتوقع
عدنان احسان- امريكا - GMT الإثنين 28 يناير 2019 15:00
اتوقع ان يكون بيضه القبان في الانتخابات القادمه لتستمر الازمه بشكل اعمق ،،، ازمه تونس ليس بقواها السياسه -.. بل بسياستها الخارجيه ..فلفصلوا الملفات - يظهر سبب المشكله


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. الملك سلمان: السعودية أدانت كافة أشكال التطرف والعنف والإرهاب
  2. ردود على سؤال للجيش الأميركي في
  3. انفراج أزمة رواتب موظفي الاقليم.. بغداد سلمتها وستصرف قبل العيد
  4. النظام السوري وحلفاؤه يرتكبون الجرائم بالأسلحة المحرمة
  5. الإسلاميون في السودان يدعمون العسكر لتجنب الإقصاء السياسي
  6. باريس تتواصل مع بغداد لتذكيرها بمعارضتها عقوبة الإعدام
  7. مجلس الأمن يكلف
  8. خوف من توطين الفلسطينيين في لبنان توازيًا مع
  9. ترمب: لا نسعى إلى التغيير النظام في طهران
  10. احتواء تقدم المشككين في انتخابات البرلمان الأوروبي
  11. ترمب أول زعيم أجنبي يلتقي إمبراطور اليابان الجديد ناروهيتو
  12. جائزة إسرائيلية
  13. يمين الوسط في برلمان الاتحاد الأوروبي يطالب برئاسة المفوضية الأوروبية
  14. نجل نتانياهو يدعو العرب والمسلمين إلى تحرير سبتة ومليلية !
في أخبار