قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

الجزائر: أُعيد انتخاب رئيس مجلس الأمة في الجزائر عبد القادر بن صالح الثلاثاء للمرة السابعة في هذا المنصب الذي يسمح له بخلافة رئيس الجمهورية في حال الوفاة أو الاستقالة، كما أفادت وكالة الانباء الجزائرية.

وينص الدستور الجزائري على أن رئيس مجلس الأمة، الغرفة الثانية في البرلمان، "يتولّى مهام رئيس الدّولة" في حال "الشغور النهائي لرئاسة الجمهوريّة" بسبب الوفاة أو الاستقالة.

ويشغل بن صالح (77 عاما) منصب رئيس مجلس الأمة منذ 2002، وهو ينتمي لحزب التجمع الوطني الديموقراطي الذي يتزعمه رئيس الوزراء أحمد اويحيى والمتحالف مع حزب جبهة التحرير الوطني الذي يرأسه الرئيس عبد العزيز بوتفليقة.

وتم تعيينه عضوا في مجلس الأمة في "الثلث الرئاسي"، وهو يضم 48 عضوا يعينهم رئيس الجمهورية بينما يتم انتخاب 96 عضوا بالاقتراع غير المباشر.

وتستمر ولاية أعضاء مجلس الأمة ال144 ست سنوات، ويتم تجديد نصف عددهم كل ثلاث سنوات. 

وجاء انتخاب بن صالح عقب التجديد النصفي لأعضاء مجلس الأمة المنتخبين في 29 كانون الأول/ ديسمبر والذي ادى الى فوز حزب جبهة التحرير الوطني بغالبية واسعة، ليصبح القوة السياسية الأولى في المجلس ب56 مقعدأ من أصل 96.