: آخر تحديث

دبلوماسيون كنديون يطلقون ملاحقات ضد أوتاوا بعد إصابتهم بعوارض غامضة أثناء عملهم في كوبا

 اوتاوا: باشر دبلوماسيون كنديون يعانون من أعراض غامضة ظهرت عام 2017 عندما كانوا يعملون في هافانا، ملاحقات بحق أوتاوا التي يتهمونها بأنها تأخرت في رعايتهم، حسب ما أفادت وسائل إعلام كندية الأربعاء.

ويطلب 14 شخصاً بينهم دبلوماسيون سابقون وعائلاتهم، من الحكومة الفدرالية 28 مليون دولار (18,6 مليون يورو). وقد عاد جميعهم إلى كندا منذ أكثر من عام لكنهم لا يزالون يعانون من أعراض أطلقوا عليها تسمية "متلازمة هافانا" سببها غير محدد وتتمثل خصوصاً بآلام قوية في الرأس واضطرابات في الرؤية والسمع.

وبحسب شبكة "راديو-كندا" الرسمية التي جمعت شهادات خمسة دبلوماسيين تأثروا بهذه الأعراض، يعتبر مقدمو الشكوى أن الحكومة تأخرت في إجلائهم وتقديم العلاج لهم.

وقد ظهرت العوارض الأولى في ربيع 2017. لكنهم يقولون إن أوتاوا انتظرت أكثر من عام قبل التكفل بالأشخاص المصابين، بحسب شبكة الإذاعة والتلفزيون الرسمية.

وردا على سؤال مساء الأربعاء في واشنطن، لم ترغب وزيرة الخارجية الكندية كريستيا فريلاند التعليق بشكل مباشر على الأمر مجددة التأكيد أن صحة الموظفين الدبلوماسيين أولوية.

وقالت في مؤتمر صحافي بعد اجتماع دولي حول مكافحة تنظيم الدولة الإسلامية عُقد في العاصمة الأميركية "لن أعلّق على هذه القضية في التفاصيل، لكن أريد أن أجدد التأكيد على أنني التقيت بعض هؤلاء الدبلوماسيين وكما قلت لهم، يجب أن تكون صحتهم وأمنهم أولويتنا".

وأضافت "أنا قلقة جداً بشأنهم ويحظون بكل تعاطف ودعم كندا".

وفي 30 كانون الثاني/يناير، أعلنت كندا تخفيض عدد موظفيها العاملين في سفارتها في هافانا "إلى النصف تقريباً" بسبب أعراض لم يتمّ تفسيرها بعد.

وكانت أوتاوا أشارت إلى أن كندياً إضافياً هو الرابع عشر يعيش في كوبا ويعاني من الآلام نفسها التي شعر بها دبلوماسيون كنديون وأقرباؤهم منذ 2017، على غرار ما شعر به 25 دبلوماسياً أميركياً وعائلاتهم منذ أواخر 2016.

وأفادت "راديو-كندا" أنه لم يبقَ إلا ثمانية دبلوماسيين كنديين يعملون في هافانا.


عدد التعليقات 1
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. Knowledge is Power
صومالية مترصدة وبفخر-USA - GMT الخميس 07 فبراير 2019 11:01
Really so the Saudis need to pay them & give them protection


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. ترمب لم يعرقل العدالة لكن ساندرز ضللت المراسلين
  2. ترمب يستعين بـ
  3. فيسبوك تعترف بنسخ البريد الإلكتروني لـ 1.5 مليون مستخدم دون موافقتهم
  4. باريس تؤكّد: لا ندعم المشير حفتر
  5. مجلس الأمن يخفق في بلوغ موقف موحد حيال ليبيا
  6. حكومة الوفاق الليبية: فرنسا تدعم المشير حفتر
  7. واشنطن تشيد بخطوات المجلس العسكري في السودان
  8. هكذا تنامت شعبية الموضة المحتشمة حول العالم!
  9. اكتشاف مقبرة ديناصورات تعود إلى 220 مليون سنة في الأرجنتين
  10.  تجمع حاشد أمام مقر قيادة الجيش في الخرطوم
  11. 13 قتيلاً و114 مفقوداً إثر غرق مركب في الكونغو الديموقراطية
  12. فساد في العراق.. مستشفيات وهمية ومليشيات تتاجر بتهريب السيارات
  13. فرنسا تكرم
  14. وزير العدل: تقرير مولر يظهر أن ترمب لم يتعاون مع الروس
  15. أميركا: سبعيني متهم بإرتكاب 100 جريمة اغتصاب!
في أخبار