: آخر تحديث
طهران تحتفل بذكرى «ثورتها» في سفارتها بالكويت

إيران: أمن الكويت من أمن بلادنا

إيلاف من نيويورك: وصفت وسائل إعلام إيرانية، الاحتفال الذي نظمته سفارة إيران في الكويت بالحاشد، والذي شهد حضور أعضاء في مجلس الأمة، وشخصيات سياسية ودبلوماسية وثقافية واجتماعية.

وخلال القائه كلمة بلاده، قال السفير محمد إيراني، إن إيران ترسم مستقبلها المشرق وتتجاوز التحديات بفضل ارادة الشعب وصموده و صبره و إيمانه بقيادته."

لا لاستيراد الأمن

 وأضاف أن "من أهم اولويات السياسة الخارجية الايرانية، تعزيز العلاقات الأخوية البناءة مع كل الدول المتطلعة للحرية والاستقلال، لا سيما دول الجوار"، معرباً عن اليقين "أن دول المنطقة تملك القدرة على توفير الأمن والاستقرار من خلال التعاون والتعاضد، دون الاستقواء بالقوى الأجنبية، فلا يمكن استيراد الأمن من خارج المنطقة".

كما دعا دول المنطقة الى"تعاون اقليمي شامل، يضمن أمنها ورخاء ومستقبل شعوبها، فوجود أي خلافات محتملة يمكن حلها بالتفاهم والحوار".

إيران المتقدمة

وأشار "إلى إيران اليوم هي في عداد الدول المتقدمة، حيث نجح شبابنا في دخول الأندية التكنولوجية المتطورة، كالعلوم النووية والفضائية والطبية، لاسيما في مجال الخلايا الجذعية وزراعة الاعضاء، وننتج خمسة وتسعين في المئة من المستحضرات الدوائية التي يحتاجها شعبنا، وهذا الاكتفاء الذاتي والتفوق العلمي، الذي لا يمكن انكاره، ولا يحصل إلا بإرادة الشعب وتحمل مصائب عديدة".

أمن الكويت من أمن إيران

واعتبر السفير أن "أمن واستقرار إيران مرتبط بشكل وثيق بأمن واستقرار المنطقة، وعلى يقين ان أمن وازدهار دول المنطقة، لاسيما الكويت، هو من أمن ايران، لكونها جزءا مهما من المنطقة، وان عزة ايران أمان وعزة للمنطقة بأسرها"... لافتا "الى ان العلاقات بين ايران والكويت تزداد رسوخاً بفضل القيادة الحكيمة في بلدينا، ولا سيما دور امير الكويت في لم الشمل، وتعزيز الوفاق الإقليمي، ما أدى الى تعزيز مكانة الكويت على المستويين الإقليمي والدولي".

وكان أمير الكويت الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح، قد بعث ببرقية تهنئة الى الرئيس الايراني حسن روحاني بمناسبة الذكرى السنوية الاربعين لـ"انتصار الثورة الاسلامية في ايران".


عدد التعليقات 2
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. " امن الكويت من امن بلادنا " ههه ههه
كامل - GMT الخميس 14 فبراير 2019 14:20
كيف يترجم هذا الكلام في قاموس المصطلحات الشيعبة الايرانية المطبقة حاليا في العراق العجمي ؟؟؟ هذا الكلام معناه ان من يسعون لتشييد الامبراطورية الشيعية الفارسيه حكام طهران اليوم لهم حق التدخل في هذه الدول التى تطلق عليها مثل هكذا عبارات ....... والسؤال الذي يستلزم توجيهه الى حكام الكويت المتامرون الاوائل على العراق هو التالي - "اذا كانت امريكا هي التى حمتكم من صدام التكريتى وبعد ماقاله احد كبار قادة ايران الشيعية الموسوية مؤخرا من ان ايران ستحول البيت الابيض الى حسينية ففى هذه الحالة اذا كان احتلال صدام للكويت استغرق بضع ساعات فكم ياترى سوف يستغرق احتلال ايران لكم ومن يشفع لكم حينئذ-؟؟ دولاراتكم ؟؟؟؟
2. طيب ..امن الاخليج ... مسؤوليه مجلس الامن ؟
عدنان احسان- امريكا - GMT الخميس 14 فبراير 2019 15:48
مشكله الايرانيين انهم لا يعرفون حدودهم ...بعد اربعين عاما من الثوره ... لم يتعلموا الكلام ..والفرق بين فقط بين تاج - والعمامه ... يعني تغيير طواقي ..


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. عبدالله الثاني: كهاشمي لا أتراجع عن القدس
  2. بوينغ أجرت رحلات تجريبية على طائرة 737 ماكس المعدلة
  3. نصف أصناف معجون الأسنان
  4. المغرب وإسبانيا يوقعان مذكرة تفاهم لتعزيز التعاون القضائي بين المملكتين
  5. محاكمة قادة حراك الريف أمام
  6. النواب الأردني يرفض اتفاقية الغاز مع إسرائيل
  7. هل ضغطت إيران على الكويت لإنقاذ مازن الترزي؟
  8. دراسة: البشر يستمرون في إنتاج خلايا عصبية جديدة طيلة حياتهم
  9. الجيش الجزائري يفتح الطريق أمام إمكان تنحي بوتفليقة
  10. السوريون يحتجون على اعتراف واشنطن بسيادة إسرائيل على الجولان
  11. ناسا لرائدات الفضاء:
  12. مجلس الوزراء السعودي يرفض الإعلان الأميركي حول الجولان
  13. قائد الجيش الجزائري يدعو لتطبيق المادة 102 من الدستور
  14. عبدالله الثاني يتسلم
  15. باريس تعيد تسمية روائع فنية لإنصاف أشخاص سود يظهرون فيها
  16. تحريض أممي للعراقيات: لا تنتظرن الرجال وانتزعن حقوقكن كاملة
في أخبار