: آخر تحديث
بعد مقتل شاب بمخفر شرطة

اشتباكات عنيفة بين الأمن ومتظاهرين في تونس

تونس: تجددت، المواجهات بين متظاهرين وقوات الأمن في منطقة براكة الساحل بمحافظة نابل التونسية، السبت، على خلفية وفاة شاب داخل مقر أمن في ظروف وصفت بـ"الغامضة". 

قال شهود إن الشرطة التونسية أطلقت قنابل الغاز لتفريق محتجين انتابهم الغضب بعد وفاة شاب داخل مركز للشرطة قرب مدينة الحمامات الساحلية.

وتعود ملابسات الحادثة إلى نشوب شجار عنيف بين شاب يبلغ عمره 32 سنة وشاب آخر، حيث تدخلت قوات الأمن لتوقيفهما  وقامت بنقلهما إلى مقر الشرطة، غير أن الاشتباكات استمرت بعد تدخّل أهالي الشابين، وانتهت بوفاة أحدهما، وفق رواية شهود عيان.

 وفور انتشار خبر الوفاة، وورود شائعات عن تعرضه لاعتداء من قبل أعوان الأمن، خرجت احتجاجات ضد قوات الأمن، واندلعت مواجهات بين الطرفين استخدم فيها المحتجون الحجارة، بينما استعملت قوات الأمن الغاز المسيل للدموع لتفريقهم. 

ولم يتضح على الفور كيف توفى الشاب لكنّ المحتجين اتهموا قوات الأمن بالمسؤولية عن قتله.

وقالت وزارة الداخلية في بيان إن الشاب أصيب بحالة إغماء بعد وصوله إلى مركز الشرطة ولفظ أنفاسه الأخيرة رغم محاولات إسعافه. وأضافت أن قاضيًا أمر بإجراء تحقيق في الواقعة.

ولم يتسنَّ على الفور الحصول على تعليق من الشرطة في براكة الساحل.

وبعد انتفاضة 2011 التي أطاحت بنظام الرئيس السابق زين العابدين بن علي، تراجعت خروقات الشرطة في تونس بشكل ملحوظ، لكن نشطاء يقولون إن تجاوزات قوات الأمن مازالت مستمرة ولو بشكل غير منتظم وتمر دون عقاب في بعض الأحيان.
 


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. محللون: شرخ في معسكر الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة
  2. بنعبد الله: المغرب في حالة حيرة بعدما عاش تحولا وطفرة
  3. خادم الحرمين الشريفين يجري اتصالاً هاتفياً بملك المغرب
  4. ماي تفجر قذيفتها في وجه الجميع!
  5. نور سلطان نزارباييف غاب وحضر
  6. القضاء المغربي يدين عمدة وجدة ورئيس جهة الشرق بالسجن النافذ
  7. من هو جون بيركو الرئيس الحالي لأقدم برلمان في العالم؟
  8. سلطان الجابر: الثورة الرقمية تتطلب من المؤسسات الحكومية تطوير ثقافتها
  9. توسك: سنمنح لندن تأجيلا قصير المدى للخروج
  10. بومبيو يشكر الأمير محمد بن سلمان على دعم جهود السلام في اليمن
  11. تناول المشروبات الساخنة يزيد خطر الاصابة بسرطان المريء
  12. عبدالله الثاني: لا أحد يضغط عليّ!
  13. فنلندا الأكثر سعادة عالميًا والامارات عربيًا
  14. الكويت تعلن موقفها من
  15. ثورة في لندن: عصر جديد من وسائل النقل الذكية
  16. صفقة ديزني - مردوخ تحوّل أطفال الأخير الستة مليارديرات!
في أخبار