: آخر تحديث

باريس تحذر من التضحية بالأكراد السوريين

باريس: حذرت وزيرة الجيوش الفرنسية فلورانس بارلي الاحد من جعل الاكراد السوريين الذين يوشكون الانتصار مع حلفائهم على تنظيم الدولة الاسلامية، "ضحايا" جددا للنزاع السوري.

وكتبت بارلي في مقال نشرته صحيفة لو باريزيان أن "اعلان الانسحاب الاميركي (من سوريا) خلط الاوراق (...) في المنطقة. لا أحد يعلم حتى الان الى ماذا سيفضي".

واضافت "من واجبنا القيام بكل شيء لتفادي جعل (عناصر) قوات سوريا الديموقراطية ضحايا"، في إشارة الى التحالف الكردي العربي الذي يقاتل تنظيم الدولة الاسلامية بإسناد جوي من التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة.

وبات "الجهاديون" محاصرين في بقعة لا تتجاوز مساحتها نصف كيلومتر مربع في قرية الباغوز السورية قرب الحدود العراقية.

ولكن بعد حسم هذه المعركة والانسحاب الاميركي الفعلي، سيصبح الاكراد مهددين في شكل مباشر بتدخل عسكري تركي في شمال شرق البلاد.

وتابعت بارلي أن "شركاءنا على الارض، قوات سوريا الديموقراطية، أعطوا الكثير. إننا ندين لهم بالكثير".

وطلبت وزارة الدفاع الاميركية من حلفائها تشكيل "قوة مراقبين" في شمال شرق سوريا لضمان أمن الاكراد، لكن هذا الطلب لم يلق تجاوبا خلال مؤتمر ميونيخ للامن الجمعة. وقال مصدر حكومي فرنسي لفرانس برس إن اعضاء التحالف يرفضون هذا الامر مبديا أسفه ل"سياسة الامر الواقع" التي تنتهجها واشنطن.

واعتبر المصدر أن "الحل البديل هو اتفاق بين النظام السوري والاكراد. لكن هذا لن يتم بالضرورة، فدمشق تريد استعادة سيادتها. من هنا أهمية الروس في اللعبة".

كذلك، حذرت بارلي في مقالها من أي تقارب مع دمشق علما بان الرئيس بشار الاسد استعاد السيطرة على قسم كبير من الاراضي السورية بدعم روسي وايراني.

وقالت "علمتنا التجربة أن النظام السوري يعتمد سياسة مزدوجة".


عدد التعليقات 1
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. لنرى ان كان الفرنسيين يستطيعون ان يبقوا يوما واحدا في سوريه بعد خروج الامريكان .
عدنان احسان- امريكا - GMT الأحد 17 فبراير 2019 13:22
من يبحث في تاريح الاكراد ايام الاحتلال الفرنسي - يجد ان الاكراد كانوا القوه الاساسيه في مقاومه الاحتلال في منطقه الجزيره - بينما وقفت عشيره الجبور - والكاثوليك مع قوات الاحتلال - لا بل شارك شيخ قبيله الجبور العربيه \ المرحوم عبد العزيز المسلط في حفل وداع..القوات الفرنسيه ... والاكراد سيكون وضعهم افضل في المعادله الوطنيه في البلدان التي يعيشون بها \ .. لابل ان انخراط الاكراد في الملفات والاجندات الخارجيه - اصبحوا منبودين ومكروهين بنظر كل شعوب المنطقه اكثر من اي وقت مضى ، وفي العراق اليوم رئيس جمهوريه كردي - وفي سوريه - كانوا دائما معادله سياسه - واصل حضاره دمشق المزنيه - من رجال الدين وداو الافتاء .. الي قاده الاحزاب السياسه - وتبؤا اعلى المناصب - وان فلول المرتزقه لاكراد اليوم - لا يمثلون القوي الوطنيه الكرديه - والافضل للفننسين ان يصمتوا - وليرونا ان كانوا يستطيعون ان يبقوا يوما واحدا في سوريه بعد خروج الامريكان .


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. السوريون يحتجون على اعتراف واشنطن بسيادة إسرائيل على الجولان
  2. ناسا تلغي أول عملية مشي نسائية حصرًا في الفضاء
  3. مجلس الوزراء السعودي يرفض الإعلان الأميركي حول الجولان
  4. قائد الجيش الجزائري يدعو لتطبيق المادة 102 من الدستور
  5. عبدالله الثاني يتسلم
  6. باريس تعيد تسمية روائع فنية لإنصاف أشخاص سود يظهرون فيها
  7. تحريض أممي للعراقيات: لا تنتظرن الرجال وانتزعن حقوقكن كاملة
  8. ترمب: الإعلام عدو الشعب !
  9. العرب غاضبون من اعتراف ترمب بسيادة إسرائيل على الجولان
  10. غالبية الأميركيين لا تمانع في إعادة انتخاب ترمب!
  11. الجزائريون يترقبون كلمة مهمة لقائد الجيش
  12. هدوء حذر في قطاع غزة بعد ليلة من القصف المتبادل مع اسرائيل
  13. هل تتجه بريطانيا لانتخابات برلمانية؟
  14. علماء صينيون يتحدثون عن ثورة في عالم الطيران
  15. إخلاء عشرات القرى العراقية والحكومة لاستنفار أجهزتها
  16. معارضون سوريون: النظام مسؤول عن قرار ترمب حول الجولان
في أخبار