: آخر تحديث
في نهاية اجتماع القيادة العامة لقوات سورية الديمقراطية

الأكراد يعلنون رغبتهم بالحوار مع تركيا والنظام السوري

أعلنت قوات سوريا الديمقراطية الْيَوْم أنه نتيجة عملياتها العسكرية ضد التنظيمات الإرهابية "بات تنظيم داعش على وشك السقوط عسكرياً وأصبح ما تبقى من عناصر التنظيم محاصرين في منطقة جغرافية صغيرة جداً في قرية الباغوز  وستنتهي المعركة بشكل نهائي بعد تحرير الأسرى والمدنيين المحتجزين لدى التنظيم".

وأشارت القيادة العامة لقوات سوريا الديمقراطية ، في بيان تلقت "إيلاف" نسخة منه،  أنها أنهت اجتماعاتها .

وحددت الاستراتيجية العسكرية الجديدة لقوات سوريا الديمقراطية للمرحلة المقبلة على صعيد "القضاء على التنظيم العسكري السري المتمثل في الخلايا النائمة من خلال حملات عسكرية وأمنية دقيقة بمساندة قوات التحالف الدولي اضافة الى تجفيف الأرضية الاجتماعية والفكرية والاقتصادية التي يعتمد عليها داعش في استمرارية وجوده".

ناقش المجلس العسكري موقف الدولة التركية وادعاءاتها غير الصحيحة بأن "قواتنا تشكل خطراً على أمنها والعكس هو الصحيح ، فالدولة التركية هي المحتلة الفعلية وبشكل مباشر للأراضي السورية في كل من عفرين والباب وجرابلس وإدلب".

حيث أكد الاجتماع رغبته في حل المشاكل مع الدولة التركية عبر الحوار وفي إطار علاقات حسن الجوار والاحترام المتبادل ، كما شدد في الوقت نفسه على "الاستعداد التام لحماية مناطقنا في حال تعرضها لأي اعتداء والترحيب بإنشاء المنطقة الآمنة تحت إشراف دولي بهدف ترسيخ الأمن والسلام على حدودنا الشمالية".

ناقش المجلس العسكري "مستقبل العلاقات مع الحكومة السورية" وأكد على "محاولة إيجاد حل عن طريق الحوار ضمن إطار سوريا موحدة مع الأخذ بعين الاعتبار خصوصية قوات سوريا الديمقراطية والاعتراف الدستوري بالإدارة الذاتية المعلنة والفعلية في شمال شرق البلاد".

ركز الاجتماع" على الدور البارز والقيادي لوحدات حماية المرأة من خلال مشاركتها الواسعة والفعلية في معركة دحر الإرهاب وأثنى على العمليات البطولية التي قامت بها المقاتلات".

اعتبر الاجتماع" أن تحرير عفرين وإعادة سكانها الأصليين إلى ديارهم وإيقاف عمليات التغيير الديمغرافي من أولوياتهم في المرحلة القادمة".

 هذا و ستقوم قوات سوريا الديمقراطية وبعد الإعلان القريب عن نهاية التواجد العسكري الجغرافي العملي لتنظيم داعش الإرهابي بإعادة هيكلة القوات وتدريبها ونشرها من جديد حسب المتطلبات الأمنية والعسكرية.


عدد التعليقات 4
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. ايران وتركيا
Rizgar - GMT الأحد 17 فبراير 2019 20:30
ان سوريا يعيش الان في وضع كارثي ولن يقدر الخروج من. هذه الازمات أبداً وان نهايته وتقسيمه بات وشيكا، ولن ينقذ الشعوب السورية من الاحتراب والاقتتال والمجاعات الا حل التقسيم، ولن يجدي نفعاً الابقاء على وحدته القسرية التي لم تستفيد منه سوى القوى الاستعمارية ودولتي ايران وتركيا والدكتاتوريات العميلة لهما في العراق وسوريا،وهذه الوحدة تستجيب لمصالحهم وليس لمصالح السوريين وهنا يكمن السر في تمسك الامريكان والانكليز والاتراك والايرانيين بوحدة سوريا القسرية.
2. يجب على هذا التنظيم ان يحل نفسه اولا ...
عدنان احسان- امريكا - GMT الأحد 17 فبراير 2019 21:55
لا خصوصية لقوات سوريا الديمقراطية ولا...اعتراف دستوري بالإدارة الذاتية المعلنة في شمال شرق البلاد".... والمفاوضات مع تركيا تقودها الدوله ..واللي ماعجبوا يرحل مع امريكا... او يعود من حيث اتى .
3. وكان اخاك
صالح - GMT الأحد 17 فبراير 2019 23:22
وكان اخاك مجبرا لا مخيرا
4. شخصيا اشك في نجاح العرب
卡哇伊 - GMT الإثنين 18 فبراير 2019 08:57
ربما بامكان الكيانات العنصرية اللقيطة المراوغة لفترة زمنية واللعب على المصالح ....ولكن النهاية البائسة لهذه المنتوجات السرطانية معروفة بدون شكوك .اذ فشل العرب افشالا في تحقيق نزواتهم العرقية العنصرية خلال ٧٠ سنة في - سوريا العروبة - فكيف بامكانهم الان في تحقيق رغباتهم العرقية العربية من الاغتصاب والقتل والانفال والتعريب والسحل والدحل واغتصاب وسرقة الكورد ؟؟ شخصيا اشك في نجاح العرب .


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. عبدالله الثاني: كهاشمي لا أتراجع عن القدس
  2. بوينغ أجرت رحلات تجريبية على طائرة 737 ماكس المعدلة
  3. نصف أصناف معجون الأسنان
  4. المغرب وإسبانيا يوقعان مذكرة تفاهم لتعزيز التعاون القضائي بين المملكتين
  5. محاكمة قادة حراك الريف أمام
  6. النواب الأردني يرفض اتفاقية الغاز مع إسرائيل
  7. هل ضغطت إيران على الكويت لإنقاذ مازن الترزي؟
  8. دراسة: البشر يستمرون في إنتاج خلايا عصبية جديدة طيلة حياتهم
  9. الجيش الجزائري يفتح الطريق أمام إمكان تنحي بوتفليقة
  10. السوريون يحتجون على اعتراف واشنطن بسيادة إسرائيل على الجولان
  11. ناسا لرائدات الفضاء:
  12. مجلس الوزراء السعودي يرفض الإعلان الأميركي حول الجولان
  13. قائد الجيش الجزائري يدعو لتطبيق المادة 102 من الدستور
  14. عبدالله الثاني يتسلم
  15. باريس تعيد تسمية روائع فنية لإنصاف أشخاص سود يظهرون فيها
  16. تحريض أممي للعراقيات: لا تنتظرن الرجال وانتزعن حقوقكن كاملة
في أخبار