: آخر تحديث
شملت مركزا للتدريب تحت الماء وأحدث نظام رماية بالعالم

5 مليارات درهم صفقات آيدكس - نافدكس أبوظبي في اليوم الثالث

قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

كشف العميد ركن محمد خميس الحساني، المتحدث الرسمي لمعرض "آيدكس" المنعقد في العاصمة الإماراتية أبوظبي عن توقيع صفقات بقيمة وصلت إلى 4 مليارات و878 مليونا و756 ألفا و832 درهما خلال اليوم الثالث من فعاليات معرضي "آيدكس" و"نافدكس" 2019، حيث توزعت العقود المبرمة على 8 شركات دولية و20 شركة محلية، لتصل قيمة الصفقات المبرمة خلال ثلاثة أيام إلى حوالى 16.869مليار درهم إماراتي.

إيلاف من أبوظبي: في آيدكس كشفت شركة تاليس الفرنسية وشركة أطلس إلكترونيكس الألمانية عن إنشائهما مركزًا للتدريب تحت الماء في أبوظبي، وذلك ضمن اتفاقية نوعية مع برنامج التوازن الاقتصادي أحد المحركات الرئيسية لمجلس التوازن الاقتصادي. فيما عرضت شركة تسليح الإماراتية أحدث الأنظمة في العالم للتدريب على الرماية باستخدام الليزر، فضلًا عن تدشين المسدس سمارت جن.

صفقات اليوم الثالث
وذكر العميد ركن محمد خميس الحساني، المتحدث الرسمي لمعرض "آيدكس"خلال مؤتمر صحفي بحضور العقيد الركن بحري فهد ناصر الذهلي، المتحدث الرسمي باسم معرض الدفاع البحري "نافدكس"، إن القيمة الإجمالية للصفقات المبرمة مع الشركات الخارجية في اليوم الثالث للمعرض بلغت 514.872.738 درهما، تضمنت التعاقد مع مركز الملك عبدالله من المملكة الأردنية الهاشمية لشراء صواريخ م/د ومناظير لمصلحة وحدات القوات المسلحة بقيمة 64.652.329 درهما، والتعاقد مع شركة Environment Tectonics الأميركية لشراء وتحديث معدات ومشبهات التدريب بالمركز الطبي لمصلحة القوات الجوية بقيمة 53.993.100 درهم، والتعاقد مع شركة Digital Globeinc الأميركية لتقديم خدمات التصوير الفضائي لمصلحة القوات المسلحة بقيمة 152.501.123درهما، والتعاقد مع شركة Camber Corporation الأميركية أيضًا لتوفير خدمات استشارية لمصلحة قيادة الدفاع الكيميائي بقيمة 5.500.244 درهما، إلى جانب التعاقد مع شركة Global Industrial & Defence Solution الباكستانية لشراء ذخائر لسلاح قيادة التموين والنقل بقيمة 60.874.893 درهما.

وتابع أن العقود المبرمة مع الشركات الخارجية شملت التعاقد مع شركة Joint Stock Company الروسية لشراء ذخائر عيار 100 ملم للناقلة BMP3 لمصلحة القوات البرية بقيمة 57.900.049 درهم، والتعاقد مع شركة "ثالس" الفرنسية لشراء سونار مقطور من نوع Captasi لمصلحة القوات البحرية بقيمة 93.740.000 درهم، إضافة إلى التعاقد مع شركة Fnss Savunma التركية لتوريد قطع غيار وإصلاح ناقل الظبيان M113 لمصلحة سلاح الصيانة العامة بقيمة 25.711.000 درهم.

الدفاع البحري
من جهته، ذكر العقيد الركن بحري فهد ناصر الذهلي المتحدث الرسمي باسم معرض الدفاع البحري "نافدكس" أن قيمة العقود الموقعة مع الشركات المحلية وصلت إلى ما يقارب 4.363.884.094 درهما، شملت التعاقد مع شركة الفهد للأنظمة لتركيب أنظمة أمنية وتقسيمه إلى قسمين، الأول لمصلحة حرس الرئاسة بقيمة 4.979.000 درهم، والثاني لمصلحة القيادة العامة للقوات المسلحة بقيمة 1.995.000 درهم، والتعاقد مع شركة الجابر لتقديم خدمات الاسناد الفني وتوريد قطع غيار الآليات العسكرية لمصلحة قيادة سلاح الصيانة العامة بقيمة 24.000.00 درهم، والتعاقد مع شركة الفتان لاستئجار معدات بحرية لمصلحة جهاز حماية المنشآت الحيوية والسواحل بقيمة 14.870.730 درهما، والتعاقد مع شركة المسعود لخدمات الصيانة والإصلاح وتوفير قطع الغيار وخدمات القطر لمصلحة سلاح الصيانة العامة بقيمة 18.000.000 درهم، إلى جانب التعاقد مع شركة الرميثي لتوريد قطع الغيار والإصلاح والاستشارات الفنية والتدريب لكل آليات القوات المسلحة والمعدات الفردية لمصلحة قيادة سلاح الصيانة العامة بقيمة 30.000.000 درهم.

وأشار إلى أن صفقات اليوم الثالث مع الشركات المحلية تضمنت التعاقد مع شركة أطلس لتركيب وصيانة أنظمة أمنية لمصلحة القوات المسلحة بقيمة 4.782.191 درهما، والتعاقد مع شركة IGG لتوفير قطع غيار وصيانة لآليات القوات المسلحة لمصلحة سلاح الصيانة العامة بقيمة 270.000.000 درهم، والتعاقد مع الشركة نفسها لشراء كاميرات حرارية لمصلحة القوات البرية بقيمة 28.525.200 درهم، إضافة إلى التعاقد مع شركة Renk UAE لتوريد قطع غيار الدبابة لوكليرك لمصلحة قيادة سلاح الصيانة العامة بقيمة 90.000.000 درهم، والتعاقد مع شركة Central & Motors لشراء إطارات لمصلحة آليات القوات المسلحة لمصلحة سلاح الصيانة العامة بقيمة 20.000.000 درهم.

أسلحة وذخائر
تابع أنه جرى التعاقد كذلك مع شركة كراكال لشراء الأسلحة والذخائر / بندقية هجومية من نوع CAR 816 - ومسدس كراكال CP-320 عيار ملم – بندقية قناصة من نوع بيرت /BARRETT/ 12.7 مع الإكسسورات لمصلحة وحدات القوات المسلحة بقيمة 29.930.000 درهم، والتعاقد مع شركة درويش بن أحمد لتقديم الصيانة والدعم الفني وتوفير قطع الغيار، إضافة إلى تقديم خدمات لقطر المركبات لمصلحة قيادة سلاح الصيانة العامة بقيمة 70.000.000 درهم، والتعاقد مع شركة Emirates General Transport لتوفير خدمات الصيانة والإصلاح والعمرة لمصلحة سلاح الصيانة العامة بقيمة 56.000.000 درهم، والتعاقد مع شركة الاتحاد لبناء السفن لتقديم الإسناد الفني وتوفير قطع الغيار للزوارق والسفن لمصلحة القوات البحرية بقيمة 60.000.000 درهم.

كما التعاقد مع شركة AL HAMRA Trading لشراء عربات التحكم لإزالة الذخائر لمصلحة قيادة القوات البرية بقيمة 26.460.636 درهما، إلى جانب التعاقد مع شركة Star Satellite لمنظومة الاتصال بالأقمار الصناعية لمصلحة القوات البحرية بقيمة 34.893.500 درهم، والتعاقد مع شركة AL Jassor Heavy Vehicle لآليات آرما /8*8/ لمصلحة القوات البرية بقيمة 2.428.657.820 درهما، والتعاقد مع شركة Knowledge Point للحصول على الاستشارات التخصصية لبناء وتطوير قدرات القوات المسلحة بقيمة 105.891.232 درهما، والتعاقد مع شركة خالد فرج لتوفير خدمات النقل البحري عن طريق استئجار سفن لمصلحة مديرية العمليات المشتركة بقيمة 85.410.000 درهم، والتعاقد مع شركة اعتماد لتركيب منظومة أمنية لمصلحة جهاز حماية المنشآت الحيوية والسواحل بقيمة 949.988.785 درهما.

سلطان الجابر: آيدكس يشكل نجاحًا جديدًا في جهود دؤوبة امتدت على مدى 25 عامًا
من جانبه، قال الدكتور سلطان بن أحمد الجابر وزير دولة رئيس المجلس الوطني للإعلام في الإمارات إن استضافة دولة الإمارات لمعرض ومؤتمر الدفاع الدولي "آيدكس" تشكل نجاحًا جديدًا في جهود دؤوبة امتدت على مدى 25 عامًا، ويعد العامل الأهم في هذا النجاح هو تطوير خبرات وطنية متميزة مدعومة ببنية تحتية متطورة في مجال الصناعات الدفاعية المتقدمة ضمن منظومة متكاملة وشاملة تسعى إلى نقل التكنولوجيا وبناء القدرات وزيادة الاعتماد على الذات وخلق ركائز معرفية صلبة تشكل أساسًا داعمًا لجهود التنمية المستدامة والشاملة.

أضاف الجابر "من خلال النقلات النوعية التي شهدتها دقة التنظيم ومستوى وحجم ونطاق المشاركة الدولية الكبيرة، يقدم معرض ومؤتمر آيدكس نموذجًا لتميز نهج القيادة الرشيدة في تكريس حماية مرتكزات السلم والأمن والاستقرار من خلال تطوير صناعات وطنية عالمية المستوى تسهم في تحقيق رؤية القيادة لمستقبل مشرق لدولة الإمارات كمركز عالمي للابتكار في مختلف المجالات.. وإعلامنا الوطني هو شريك أساسي يقوم بدور محوري في تسليط الضوء على النجاحات والإنجازات الوطنية المتميزة".

مضى يقول "نتابع في المجلس الوطني للإعلام الاهتمام العالمي المتزايد بالمعرض والذي يتجسد من خلال الارتفاع الملحوظ في أعداد الإعلاميين الدوليين المشاركين في تغطية فعالياته، والتي تجاوزت نسبتها 16% مقارنة بالدورة السابقة، إضافة إلى اتساع حجم التغطية الإعلامية بنسبة 8% لتصل إلى أكثر من 42 دولة حول العالم، ولا شك بأن هذا النمو يعكس بوضوح المكانة العالمية المتميزة لدولة الإمارات كوجهة مثالية تتوافر فيها كل الإمكانات لدعم نجاح هذه الفعاليات العالمية.. فآيدكس يشكل منصة مثالية لتعزيز الصورة الحضارية المشرقة لدولة الإمارات ودعم تقدمها التكنولوجي وتركيزها على قيم السلم والأمن والاستقرار والتعاون والانفتاح والتسامح باعتبارها ممكنات أساسية للنهضة الاقتصادية والإنسانية والاجتماعية".

مركز للتدريب تحت الماء في أبوظبي
وخلال معرض آيدكس 2019 كشفت شركة تاليس الفرنسية وشركة أطلس إلكترونيكس الألمانية عن إنشائهما مركزًا للتدريب تحت الماء في أبوظبي، وذلك ضمن اتفاقية نوعية مع برنامج التوازن الاقتصادي أحد المحركات الرئيسة لمجلس توازن الاقتصادي توازن.

وقع الاتفاقية في جناح مجلس التوازن الاقتصادي خلال معرض الدفاع الدولي آيدكس 2019 كل من مطر علي الرميثي، الرئيس التنفيذي للتطوير الاقتصادي في المجلس، وباتريس كين، رئيس مجلس إدارة تاليس غروب و برنارد رو، الرئيس التنفيذي لشركة تاليس الإمارات، وميخائيل أوزيجاوسكي، الرئيس التنفيذي لأطلس إلكترونيكس.

قال الرميثي في بيان مشترك صدر عقب توقيع الاتفاقية إن هذا المشروع يهدف إلى إنشاء مركز تدريب تحت الماء قائم على تقنيات متطورة يوفر التدريب الاحترافي على مواجهة الغواصات المعادية وتشغيل وإدارة كاسحات الألغام البحرية، إضافة إلى تثقيف الموظفين المشرفين على تشغيل الرادارات البحرية التي تعمل بالموجات الصوتية الخاصة بالكشف عن الأجسام تحت الماء.

وأضاف "يبرز دور مجلس التوازن الاقتصادي مرة أخرى كمساهم أساسي في تمكين وتطوير القطاع الدفاعي والأمني في الدولة ومحفز لزيادة مشاركته في جهود التنمية المستدامة في دولة الإمارات العربية المتحدة، للتوازن مع شركائها الاستراتيجيين على تأمين عملية سلسة لنقل التكنولوجيا المتقدمة وجذبها إلى السوق المحلية بهدف توظيفها وفق احتياجاتنا الاستراتيجية، ويعد هذا المركز الأول من نوعه في المنطقة.. ويلبي المركز احتياجات أساسية للقوات البحرية ويمكنها من مواكبة التطورات التقنية المتسارعة سواء في منظومة العمل الحربي أو البحري".

مواهب وكفاءات
من جانبها قالت باسكال سوريس نائب الرئيس التنفيذي التنمية الدولية في تاليس "تفخر تاليس بشراكاتها الطويلة مع القوات البحرية في الإمارات العربية المتحدة، وتواصل اليوم تعزيز هذا الالتزام من خلال إطلاق مركز التدريب تحت الماء الذي يتيح لها المساهمة بشكل أكبر في تطوير القدرات السيادية والمواهب والكفاءات في الإمارات العربية المتحدة".

من جهته، ذكر ميخائيل أوزيجاوسكي، الرئيس التنفيذي لشركة أطلس إلكترونيكس، "نؤكد في شركة أطلس إلكترونيكس التزامنا بدعم القوات البحرية الإماراتية في تلبية احتياجاتها التشغيلية، ونحن سعداء بهذا التعاون مع توازن لإنشاء مركز تدريب فريد من نوعه، ويؤكد هذا التعاون علاقتنا الوثيقة، والتي شهدت تطورات على مدار سنوات عديدة، كما سيسهم التعاون في وصول الجيل المقبل من ضباط البحرية الإماراتية إلى درجة عالية من الكفاءة".

أحدث نظام للرماية في العالم
وخلال معرض آيدكس أيضًا عرضت شركة تسليح الإماراتية أحدث الأنظمة في العالم للتدريب على الرماية باستخدام الليزر، فضلًا عن تدشين المسدس سمارت غن.

وقالت شركة "تسليح" المتخصصة في مجال التدريب وتنمية القدرات وتجهيز ميادين الرماية إن الشركة متواجدة في السوق السعودية، وإن نظام التدريب الحديث على الرماية الذي تعرضه الشركة في العرض يحتوي صدرية مع خوذة موصولة بجهاز هزاز يعطي المتدرب الشعور بالإصابة الحقيقية سواء القاتلة أو الشعور بحالات النزيف الحادة الناجمة من الإصابة الفعلية في أرض المعركة، لافتة إلى أن المسدس سمارت غن يعد ضمن الإلكترونيات المجهزة بخاتم مع نظام في القبضة، وهو الأحدث ضمن الأسلحة المعروضة في منصة الشركة، فضلًا عن بندقية القناص ومجموعة من البنادق الحديثة مختلفة العيارات.

وتعرض شركة "تسليح" معدات دفاعية متطورة وأسلحة تنتجها شركات تعمل في قطاع التصنيع العسكري والتقنية الدفاعية إضافة إلى أحدث أنواع الأسلحة والذخائر ومتطلبات صناعة ميادين الرماية العسكرية والشرطية اللازمة لاستخدامات القوات المسلحة.

"مانوران" الفرنسية 
من جانبها، تمكنت "مانوران" الفرنسية التابعة المنتجة لأجهزة صنع الذخائر والمملوكة لشركة الإمارات للصناعة العسكرية "إديك" من تصنيع ما يزيد على 13 ألف قطعة موزعة على أكثر من 60 دولة، من بينها 5000 قطعة يعود تاريخ تصنيعها إلى العام 1920، وذلك منذ انطلاقها لتكمل 100 عام من الكفاءة بفضل عمليات الصيانة والإصلاح المستمرة التي تقدمها الشركة إلى عملائها.

وكانت "إديك" التي تشارك في المعرض كشريك استراتيجي قد استحوذت على "مانوران" الفرنسية الواقعة في ضاحية مولهاوس في شرق فرنسا في أغسطس الماضي في خطوة استراتيجية في سبيل زيادة أصول الشركة الإماراتية التي تمتلك عددًا من أكبر شركات التصنيع العسكري في المنطقة. وأدى هذا الاستحواذ إلى تخليص شركة "مانوران" من صعوبات مالية، وبالتالي ضمان احتفاظها بمكانتها العالمية في مجال صناعة أجهزة صنع الذخائر مع بقاء مركز ثقلها الصناعي الرئيس في فرنسا.

وساهم الاستحواذ إضافة إلى الطلب المتزايد على منتجات الشركة في زيادة قدرات "مانوران" في مجال تسليم منتجات صالحة للاستخدام لصناعة أكثر من منتج واحد. وتتمتع الشركة الفرنسية بسمعة صناعية مميزة، ما يجعل منتجاتها مطلوبة من قبل أهم المصانع العسكرية حول العالم، إذ تعتبر الأفضل بين مثيلاتها.

ووضعت شركة "مانوران" الفرنسية خطة خمسية للتطوير والتوسع، داعمة بذلك تاريخها الطويل من تقديم منتجات فائقة الجودة.

طائرات بدون طيار
تشارك في آيدكس 2019 مجموعة "اعتماد القابضة" الإماراتية والشركة المتخصصة في الصناعات الأمنية والدفاعية، وتركز الشركة على 3 منتجات رئيسة هي الطائرات بدون طيار التي تستخدم لأغراض التدريب، والاتصالات المشفرة، واستعراض منظومة القيادة والسيطرة لتأمين الحدود والمنشآت الحيوية والمدن. وتصل نسبة الكوادر الإماراتية المدربة والمؤهلة في الشركة إلى 40 % من إجمالي موظفيها.

الذكاء الاصطناعي
في سياق متصل، واصل الفريق الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية الإماراتي اليوم جولاته في معرض الدفاع الدولي "آيدكس 2019 "في يومه الثالث، وشملت الزيارة عددًا من أجنحة الشركات الوطنية والعالمية المشاركة في المعرض. وإطلع فيها على أهم ما تعرضه من مختلف أنواع الأسلحة البرية والأنظمة الدفاعية وغيرها من الصناعات التقنية بجانب التقنيات الذكية والاختراعات المبتكرة في مجالات التصنيع العسكري، واستمع إلى شرح من القائمين على هذه الأجنحة حول أحدث النظم الإلكترونية الذكية، والمعدات والنظم الدفاعية التي تدخل فيها تقنيات الذكاء الاصطناعي.

كما قام اللواء الركن صالح محمد صالح مجرن العامري قائد القوات البرية الإماراتية بجولة في معرض ومؤتمر الدفاع الدولي"آيدكس 2019". وزار عددًا من الأجنحة المشاركة في فعالية المعرض وإطلع على أحدث ما توصلت إليه التكنولوجيا والتقنيات في المنظومة العسكرية المستقبلية.

 
 
 


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. احتجاجات طالبية إثر فشل نظام التعليم الإلكتروني في مصر
  2. عبد المهدي يبحث مع أمير الكويت دورًا إقليميًا لحل الأزمة الأميركية الإيرانية
  3. مراهق عبقري إحتاج أيامًا لينال البكالوريوس من هارفرد
  4. دول غربية تحث على إنجاز اتفاق سريع لإرساء حكم مدني في السودان
  5. كوريا الشمالية: جو بايدن أبله!
  6. الأمم المتحدة: العراق يواجه تحديًا خطيرًا في منع استخدام أراضيه في صراع دولي
  7. الإمارات تقر قانونًا ينصف
  8. مسؤول أممي يدفع ثمن إشادته بقيادي بارز في حزب الله!
  9. القيادة الكويتية تقرع جرس الإنذار متخوفة من مشهد قاتم
  10. التحالف العربي: إيران تزوّد الحوثيين بقدرات نوعية
  11. المواجهة تتصاعد بين ترمب والديموقراطيين في الكونغرس
  12. السعودية: سنفعل ما بوسعنا لمنع قيام حرب في المنطقة
  13. واشنطن: الأسد استعمل الكيميائي... وسنردّ سريعًا
  14. المتظاهرون السودانيون مصمّمون على إرساء حكم مدني
  15. نظام
في أخبار