قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

جريًا على عادتها منذ سنوات لتغطية أزماتها الاقتصادية والسياسية، وإيهام الشعب الإيراني بالتهديد من "أعداء الخارج" تبدأ غدًا الجمعة مناورات "الولاية 97" البحرية الكبرى، التي تتضمن أربع مراحل، سيتم فيها وللمرة الأولى، إطلاق صواريخ من الغواصات الإيرانية.

إيلاف: خلال الإيذان الرسمي بانطلاق المناورات، التي تنفذها القوة البحرية الإيرانية، وعلى مدى ثلاثة أيام، قال قائد القوة الأدميرال حسين خانزادي، في تصريح صحافي اليوم الخميس، إن المناورات البحرية تجري في منطقة تبلغ مساحتها مليوني كيلومتر مربع من مضيق هرمز إلى مدار 10 درجات في المحيط الهندي.

أوضح الأدميرال خانزادي أن القطع البحرية فوق السطح وتحت السطح والمروحيات ستشارك في الاستعراض العسكري، الذي يجري ضمن المناورات، وتستخدم بعض المعدات في إطار التدريب، كما يستخدم جزء آخر من المعدات العسكرية البحرية للمرة الأولى، كما تطلق أيضًا وللمرة الأولى صواريخ من الغواصات.

وأشار قائد القوة البحرية للجيش إلى استخدام الطائرات الموجّهة عن بُعد للاستطلاع والمراقبة، كما يتم التمرين على الحرب الإلكترونية في هذه المناورات. وقال الأدميرال خانزادي إن جزءًا من العمليات مكرّس للعمليات التي تجري لصدّ العدو الافتراضي في البر والبحر.

أضاف مصرّحًا إن "أحد أهداف هذه المناورة البحرية الكبرى هو التدريب على الخطط البحرية وتقييم الأسلحة والمعدات وتدريب الكوادر البشرية".

غواصة فاتح
يذكر أنه في 17 من فبراير الجاري، كشفت القوات الإيرانية عن صناعة غواصة يطلق عليها (فاتح) المجهزة بمنظومة صواريخ "كروز"، وتم الإعلان عنها بحضور الرئيس حسن روحاني، خلال زيارته الأحد الماضي إلى مدينة بندر عباس في جنوب إيران.

تشارك الغواصة المجهزة بنظام صاروخي موجّه يدويًا وقادر على العمل تحت الماء لمدة تصل إلى خمسة أسابيع، وفق ما أشارت إليه وكالة الأنباء الرسمية الحكومية (إرنا)، في المناورات التي تنطلق الجمعة.

وقالت وزارة الدفاع الإيرانية إن هذه الغواصة الحديثة منتجة محليًا، وإنها قادرة على إطلاق صواريخ كروز، مضيفة إنها "مجهزة بنظام رادار صوتي متطور يمكنه التعرف إلى سفن العدو".

وأوضحت وكالة مهر للأنباء أن الغواصة قادرة على حمل 600 طن ومجهزة بطوربيدات وألغام بحرية، ويمكنها تشغيل أكثر من 200 متر تحت مستوى سطح البحر لمدة تصل إلى خمسة أسابيع.