قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

القدس: قتل ضابط إسرائيلي فلسطينيا مقنعا كاد يدهس الشرطي في وقت مبكر الأحد عند نقطة تفتيش في الضفة الغربية المحتلة أقيمت لإلقاء القبض على اللصوص، بحسب الشرطة. 

وفر اثنان من شركاء الفلسطيني من السيارة التي كانت تحتوى على سلع مسروقة ومعدات تستخدم في عمليات السرقة، وفق بيان الشرطة. 

وذكرت الشرطة أنها تلقت معلومات عن "سيارة مشبوهة" وأقامت نقطة تفتيش في منطقة غور الأردن.

وأثناء تفتيش الشرطة لسيارة عند الحاجز، تجاوزتها سيارة أخرى واتجهت مسرعة نحو الشرطي الذي طلب منها التوقف.

وأفاد البيان أنه "عندما لم تستجب السيارة لأوامر الضابط بالتوقف، أطلق النار عليها".

وأضاف "توقفت السيارة نتيجة إطلاق النار وقتل سائقها الفلسطيني وهو من سكان إحدى القرى القريبة".

 بدورها، عرّفت وزارة الصحة الفلسطينية السائق على أنه سلامة الكعابنة (22 عاما) مشيرة إلى أن الحادثة وقعت قرب مدينة أريحا.  

واستهدفت هجمات فلسطينية متفرقة في السنوات الأخيرة، بينها عمليات دهس، مدنيين إسرائيليين وعناصر أمن في الضفة الغربية. 

لكن الشرطة الأحد لم تشر إلى الفلسطيني على أنه "إرهابي" بل اكتفت بوصفه بأنه سائق، وهو ما يدل على أن العملية لم تكن على صلة على ما يبدو بالنزاع الفلسطيني الإسرائيلي.