: آخر تحديث
خلال استقباله أعضاء من أمانة الاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب

العثماني: المغرب يبني سياسته الخارجية على عدم التدخل في الشؤون الداخلية للبلدان

قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

الرباط: اعتبر سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة المغربية، أن سياسة بلاده الخارجية قائمة على "عدم التدخل في الشؤون الداخلية للبلدان"، وذلك في رد غير مباشر على الاتهامات التي وجهت للرباط بالتنسيق مع فرنسا حول ما يجري في الجزائر من احتجاحات.

وأوضح العثماني عند استقباله، اليوم الإثنين، أعضاء وفد الأمانة العامة للاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب، برئاسة غسان غصن، أمين عام الاتحاد، أن المغرب "يبني سياسته الخارجية انطلاقا من الاحترام المتبادل وعدم التدخل في الشؤون الداخلية للبلدان". 

من جانبه، نوه غسان غصن، أمين عام الاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب، بمواقف المغرب التي قال إنها تتسم ب"الحياد الإيجابي، وبتأكيده دائما على رأب الصدع بين الأقطار العربية".

وأشاد المسؤول النقابي العربي بمواقف المغرب "الإيجابية لفائدة الشعب الفلسطيني"، منوها في الآن ذاته بالدعم المتواصل ل"الأسرة الملكية لهذه القضية عبر الأزمنة".

وتأتي تصريحات العثماني بعد يومين، من رفض بلاده ادعاءات تنسيقه مع بلدان أخرى خصوصا فرنسا حول الأحداث الأخيرة في الجزائر، وأكدت أنها اتخذت قرارا بعد التدخل أو التعليق على تلك الأحداث.

وقال وزير الخارجية المغربي، ناصر بوريطة، إن الرباط "قررت عدم التدخل أو التعليق على الأحداث الأخيرة التي تشهدها الجزائر"، واعتبر أن "بعض وسائل الإعلام بفرنسا والجزائر تسعى لتوريط المغرب في تعليقات لا أساس لها من الصحة، منسوبة لمصادر مجهولة من الوزارة أو مصادر ديبلوماسية أو خبراء".

وكان الناطق الرسمي باسم الحكومة، مصطفى الخلفي، قد أعلن رفضه التعليق على الاحتجاجات التي تعيشها الجزائر من إعلان الرئيس عبد العزيز بوتفليقة ، ترشحه لولاية خامسة، وذلك خلال اللقاء الصحافي الذي يعقب المجلس الحكومي، في الأسبوعين الماضيين.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. صحافيون إسرائيليون يشاركون في تغطية مؤتمر المنامة
  2. مجلس الأمن يحض على الحوار بين ايران والولايات المتحدة
  3. محمد بن زايد يحادث وزير الخارجية الأميريكي
  4. على كورنيش جدّة... الأمير محمد بن سلمان يلتقط ال
  5. واشنطن تريد بناء تحالف لمراقبة حركة الملاحة في الخليج
  6. ترمب يعاقب خامنئي وأركانه
  7. قراء
  8. تحطم طائرتين للجيش الألماني بعد اصطدامهما في الجو
  9. عقوبات أميركية تستهدف خامنئي وظريف وقادة من الحرس الثوري
  10. اللجنة الرباعية تدعو لحل دبلوماسي لخفض التصعيد في المنطقة
  11. موجة حر شديدة تضرب أوروبا الأسبوع الجاري
  12. بومبيو: المباحثات مع الملك سلمان تطرقت لتعزيز أمن مضيق هرمز
  13. محافظو بريطانيا يرفضون أسلمة منصب رئيس الوزراء!
  14. مقتل العقل المدبر لمحاولة الانقلاب في إثيوبيا
  15. اجتماع أمني أميركي روسي إسرائيلي في القدس
  16. ترمب: على إيران
في أخبار