: آخر تحديث
بوتين هنأ الرئيس الكازاخي الجديد وشكر سلفه نزارباييف

توكايف يستعد لزيارة موسكو

قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

نصر المجالي: أعلن الكرملين أن الرئيس الكازاخي الجديد قاسم جومارت توكايف، سيؤدي زيارة لموسكو في أقرب وقت، وقال إن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين تحادث هاتفيا مع توكايف متمنيا له النجاح في مهماته.

وقال المكتب الصحفي للكرملين إن الرئيسين بوتين وتوكايف اتفقا على العمل عن كثب من أجل تطوير العلاقات بين البلدين في مختلف المجالات.

وكان بوتين، عبر يوم الأربعاء عن شكره للرئيس الكازاخستاني المستقيل، نور سلطان نزارباييف، على العمل المشترك.

وقال خلال اجتماعه بالحكومة الروسية: "لدينا كل الأسباب لنقول شكرا على العمل المشترك، ونتمنى له الصحة والنجاح".

وأعرب الرئيس الروسي عن أمله بأن تتسم سياسة كازاخستان بالاستمرارية بعد استقالة نور سلطان نزاربايف من رئاستها، مؤكدا استعداد موسكو لبذل أقصى جهد لدعم التعاون الثنائي.

وقال بوتين: "نحن نرى ما هي الأحداث السياسية التي تجري لدى جيراننا وحليفنا الوثيق، والتي تتعلق بتغيير القيادة السياسية، ونعبر عن أملنا في ضمان الاستمرارية (السياسية)".

الاتحاد الأوراسي

وأعاد الرئيس الروسي إلى الأذهان، أن نزاربايف يعتبر أحد المبادرين للعمل على التكامل المتقدم بين روسيا وكازاخسان، وقال: "هو أحد أصحاب إن لم نقل هو صاحب مشروع الاتحاد الاقتصادي الأوراسي، الذي يتطور بشكل ناجح جدا، والفضل في ذلك يعود إلى حد بعيد لدعمه المباشر ومشاركته في هذا الجهد".

وأكد بوتين أن روسيا من جانبها، ستفعل كل ما بوسعها لدعم هذه العملية.

وكان الرئيس الكازاخي، نورسلطان نزاربايف، أعلن يوم الثلاثاء، أنه قرر الاستقالة من منصبه وتسليم السلطة لرئيس مجلس الشيوخ قاسم ـ جومارت توكايف، حتى الانتخابات الرئاسية المقبلة.

قال الرئيس الكازاخي المستقيل على الهواء في إحدى قنوات الجمهورية: "اتخذت قرارا بإنهاء سلطاتي كرئيس".

وأضاف نزاربايف: "ستجرى الانتخابات الرئاسية، وسيقوم رئيس مجلس الشيوخ قاسم جومارت توكايف بواجبات رئيس كازاخستان حتى الانتخابات الرئاسية". ومن المقرر أن تجري الانتخابات الرئاسية في كازاخستان في عام 2020.


عدد التعليقات 1
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. كل مايجرى في كازاخستان من تغيرات - كان بترتيب موسكو ..والسبب
عدنان احسان- امريكا - GMT الخميس 21 مارس 2019 12:26
التحضر للحقبه القادمه التي ستشهد صراعا بين المافيات الاقتصاديه الروسيه - والصينيه على اسيا الوسطى -وليس من البعيد ان تؤدي الي حروب - ومؤمرات وصراعات حاده بينهما - والصين قطعت شوطا كبير في التغلغل في هذه جمهوريات .. اسيا الوسيئ ومحيطها .


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. اكتشاف خلل جديد
  2. رئيس الوزراء الإسرائيلي السابق إيهود باراك يؤسّس حزباً جديداً
  3. إنستغرام قد يتغير جذريًا... والضحية المشاهير!
  4. فنانو السودان المستقلون يواكبون الانتفاضة الشعبية
  5. عبدالله الثاني: سنظل مع الإمارات كتفا لكتف
  6. في
  7. بوتين يلتقي تيريزا ماي
  8. كوشنر يختتم ورشة المنامة مؤكدًا بقاء الباب مفتوحًا أمام الفلسطينيين
  9. الكشف عن أسباب حريق كاتدرائية نوتردام
  10. عبدالله الثاني يحضر مناورة أردنية إماراتية مشتركة
  11. G20 تعقد وسط توتر بين واشنطن وبكين وطهران
  12. صالح للبريطانيين: داعش ما زال يمثل تهديداً حقيقياً
  13. ترمب: أي حرب أميركية على إيران لن تطول كثيرًا
  14. كوريا الجنوبية والسعودية توقعان اتفاق تعاون بقيمة 8 مليارات دولار
  15. الإمارات تدعو لتوسيع الحماية الدولية في الخليج
  16. العراق: السجن لإندونيسية والإعدام لعراقي بجرائم
في أخبار