قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

نصر المجالي: عقد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وعاهل البحرين الملك حمد بن عيسى آل خليفة، لقاءً أخوياً في قصر الروضة في المنامة، حيث تم استعراض العلاقات الأخوية الوثيقة بين البلدين، وآفاق التعاون والتنسيق المشترك في شتى المجالات.

وكان العاهل السعودي وصل إلى البحرين، اليوم الأربعاء، آتيا من المنطقة الشرقية، حيث جرى له استقبال رسمي كبير تقدمه الملك حمد بن عيسى وأركان الدولة والجيش في مملكة البحرين في الصالة الملكية بجسر الملك فهد.

وكان في استقبال الملك سلمان، على وجه الخصوص الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة، رئيس وزراء مملكة البحرين، والأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء بمملكة البحرين، والشيخ عبد الله بن حمد آل خليفة الممثل الشخصي لملك البحرين، والشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل ملك البحرين لشؤون الشباب وللأعمال الخيرية، والشيخ خالد بن أحمد آل خليفة وزير الديوان الملكي البحريني، وسفير خادم الحرمين الشريفين لدى مملكة البحرين الدكتور عبد الله بن عبد الملك آل الشيخ.

وداع

وكان في وداع العاهل السعودي لدى مغادرته المنطقة الشرقية، الأمير سعود بن نايف بن عبد العزيز أمير المنطقة الشرقية، والأمير أحمد بن فهد بن سلمان بن عبد العزيز نائب أمير المنطقة الشرقية،
وأصدر "الملك سلمان أمرا ملكيا بإنابة ولي العهد الأمير محمد بن سلمان في إدارة شؤون الدولة ورعاية مصالح الشعب خلال مدة سفره خارج المملكة".

وكان الديوان الملكي البحريني اصدر بيانا، صباح اليوم الأربعاء، مؤكدا زيارة خادم الحرمين الشريفين، وقالت إن محادثاته مع الملك حمد بن عيسى آل خليفة ستتناول العلاقات الأخوية التاريخية الوثيقة والمتميزة التي تجمع البلدين والشعبين الشقيقين، إضافة إلى تطورات الأحداث على الساحات الإقليمية والعربية والدولية، والقضايا ذات الاهتمام المشترك".