نصر المجالي: كشفت موسكو النقاب عن محادثات جرت مع ولي العهد السعودي وزير الدفاع الأمير محمد بن سلمان حول التسوية السلمية وإعادة الإعمار في سوريا.

وأعلنت وزارة الخارجية الروسية أن "الوفد الحكومي الروسي المكون من ممثلي وزارتي الخارجية والدفاع بحث في الرياض التسوية السورية مع ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان.

وقالت الخارجية الروسية، في بيان: "استقبل ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان في الرياض الوفد الروسي رفيع المستوى بمشاركة الممثل الخاص للرئيس الروسي إلى سوريا ألكسندر لافرينتيف، ونائب وزير الخارجية الروسية سيرغي فيرشينين وممثلين عن وزارة الدفاع الروسية".

وأشار البيان إلى أن الاجتماع تناول بالتفصيل المسائل المفصلية المتعلقة بالعلاقات الثنائية بين الدولتين، وكذلك الأوضاع في الشرق الأوسط ومنطقة الخليج.

كما أعلنت الخارجية الروسية، أن نائب وزير الخارجية الروسية سيرغي فيرشينين بحث مع رئيس لجنة التفاوض السورية المعارضة، نصر الحريري، تشكيل اللجنة الدستورية، مشيرة الى أن اللقاء جرى في الرياض.

وقالت الخارجية: "ناقش المشاركون الوضع في سوريا وحولها بشكل مفصل، وآفاق حل الأزمة السورية وفقا لقرار مجلس الأمن رقم 2254 ومع الاحترام الصارم لسيادة البلاد ووحدة أراضيها.

وفي هذا الصدد، قال بيان الخارجية، تم إيلاء اهتمام خاص لمسألة تشكيل اللجنة الدستورية بأسرع ما يمكن كخطوة مهمة في تعزيز العملية السياسية التي يقودها السوريون بدعم الأمم المتحدة".