قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

بيروت: دان رئيس وزراء سريلانكا، رانيل ويكرمسينغ، الهجمات على الكنائس والفنادق التي وقعت، اليوم الأحد، في مختلف أنحاء بلاده وأسفرت عن مقتل وجرح المئات.

وكتب ويكرمسينغ على توتير: "أدين بشدة الهجوم الجبان على شعبنا اليوم. وأدعو جميع سكان سريلانكا لأن يبقوا متحدين وقويين في هذا الوقت المأساوي".

كما حذر من "انتشار المعلومات غير المؤكدة والمضاربات". وأضاف: "تتخذ الحكومة خطوات سريعة لمواجهة هذا الوضع".

ودانت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي الاعتداءات التي ضربت كنائس وفنادق الأحد في سريلانكا، معتبرة أنها "أعمال عنف (...) مروعة".

وكتبت ماي في تغريدة على تويتر "علينا أن نتوحد للعمل على ألا يمارس أي شخص عقيدته بخوف"، معبرة عن "تعازيها الحارة" لـ "كل الأشخاص المتضررين".

وقبل ساعات من الانفجارات، أكدت ماي في رسالتها بمناسبة عيد الفصح دعمها للمسيحيين الذين يعرضهم إيمانهم "لخطر هائل".

وقالت في بيان إن "كنائس هوجمت ومسيحيين قتلوا وعائلات أجبرت على الهرب من منازلها". وأضافت "علينا أن ندافع عن حق كل شخص في ممارسة عقيدته بسلام، أيا تكن ديانته".

من جهته، أكد وزير الخارجية البريطاني جيريمي هانت أنه شعر "بصدمة عميقة وبالحزن من هذه الهجمات الرهيبة التي ارتكبت اليوم ضد كنائس وفنادق في سريلانكا".

وكتب في تغريدة أن "استهداف الذين تجمعوا من أجل صلاة عيد الفصح عمل شنيع".

عبر الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، عن تعازيه لنظيره السريلانكي، مايثريبالا سيريسينا. كما عبر الرئيس الروسي عن أمله بـ "معاقبة منظمي ومنفذي هذه الجريمة الوحشية التي تم ارتكابها أثناء الاحتفال بعيد الفصح".

وأعربت كنائس الأراضي المقدسة الأحد عن تضامنها مع سريلانكا عقب سلسلة الاعتداءات التي وقعت الأحد.

وافاد بيان صادر في القدس "نعبر عن تضامننا مع سريلانكا وجميع سكانها بمختلف مشاربهم الدينية والعرقية".

وقال بيان الكنيسة "نصلي من أجل أرواح الضحايا نطلب الشفاء العاجل للمصابين، ونطلب من الله أن يلهم الإرهابيين كي يتوبوا عن القتل والترهيب".

بدوره، عبر رئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونكر عن شعوره بـ"الحزن" بعد الاعتداءات التي ضربت سريلانكا الأحد، مؤكدا أن الاتحاد الأوروبي "مستعد لتقديم دعمه" لكولومبو.

وقال يونكر على تويتر "علمت بهول وحزن بالاعتداءات التي كلفت هذا العدد من الناس حياتهم. أعبر عن تعازي الحارة لعائلات الضحايا الذين تجمعوا للصلاة بسلام أو جاؤوا لزيارة هذا البلد الجميل". وأضاف "نحن مستعدون لتقديم دعمنا".