: آخر تحديث
تتعلق باختلاس أموال من "نيسان"

القضاء الياباني يوجه تهمة جديدة إلى كارلوس غصن

قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

وجّه القضاء الياباني الإثنين تهمة جديدة هي استغلال الثقة إلى كارلوس غصن، في رابع اتهام يوجّه رسميًا إلى رئيس مجلس الإدارة السابق لمجموعة رينو نيسان، الذي قدم على الفور طلبًا للإفراج عنه بكفالة.

إيلاف: أكدت محكمة طوكيو أن المدّعين وجّهوا الاتهام الجديد. وبعد ساعات أعلنت أن الفريق القانوني لغصن قدم طلبًا للإفراج عن موكلهم بكفالة.

ينفي الرجل البالغ من العمر 65 عامًا جميع التهم الموجّهة إليه، ويعتبرها "مؤامرة" من جانب مسؤولي مجموعة نيسان، الذين يعارضون مشروعه دمج المجموعة اليابانية مع شريكتها الفرنسية رينو.

ويحقق المدعون في شبهات بأن غصن حوّل 15 مليون دولار من أموال نيسان إلى وكيل بيع في الشرق الأوسط، وحوالى خمسة ملايين دولار إلى حسابه الخاص.

قالت نيسان إنها قدمت شكوى جنائية بحق رئيسها السابق "بعد التوصل إلى أن الدفعات التي قامت بها نيسان إلى شركة خارجية لبيع السيارات عن طريق شركة متفرعة، تمت في الحقيقة بتوجيه من غصن من أجل إثرائه الشخصي، ولم تأت بالضرورة من وجهة نظر متعلقة بالأعمال".

ويعتقد خبراء أن هذه أكثر الاتهامات خطورة ضد غصن منذ توقيفه المفاجئ في 19 نوفمبر فور وصوله بطائرته الخاصة إلى طوكيو.

سبق أن وافقت المحكمة على إخلاء سبيل غصن بكفالة - لكن بشروط مشددة مثل عدم مغادرته البلاد والخضوع للمراقبة. وعندما أخلي سبيله بكفالة في السابق خرج غصن من مركز الاعتقال أمام وسائل الإعلام العالمية مرتديًا زيّ عامل ياباني وقبعة وقناعًا في محاولة على ما يبدو لتجنب الصحافيين.

وهزت قضية الرئيس التنفيذي، الذي كان يحظى بالاحترام في اليابان لإنقاذه نيسان من حافة الإفلاس، هزت عالم الأعمال، وسلطت الضوء على النظام القضائي الياباني، الذي تعرّض لانتقادات، وخصوصًا من الخارج.

يسمح النظام القضائي في اليابان للسلطات بإبقاء المشتبه فيهم قيد التوقيف لفترات مطولة، وكثيرًا ما تنتهي المحاكمات بالإدانة - ما يثير سخطًا من خارج البلاد. وتنتهي الاثنين الفترة القصوى أمام السلطات لاستجواب غصن، الذي هو من الناحية التقنية قيد الاحتجاز ما قبل المحاكمة.

ألد الأعداء
تمثل قضية غصن سقوطًا مدويًا لرجل الأعمال، الذي كان يعيش حياة مترفة، ويسافر بطائرات خاصة أثناء إدارته ثلاث شركات سيارات ضخمة في خلية واحدة.

وتقول نيسان إن تحقيقات داخلية أظهرت "أدلة ملموسة على سلوك غير أخلاقي فاضح" من جانب رئيس مجلس إدارتها السابق.
أقيل غصن من منصبه في مجلس الإدارة في نيسان، واستقال من رئاسة شركة رينو ومن التحالف الثلاثي الذي يضم الشركتين مع ميتسوبيشي موتوز. واستجوب المدّعون في طوكيو أيضًا زوجته كارول.

يعتقد أن الزوجة التي كانت رئيسة شركة مسجلة في الجزر العذراء البريطانية تلقت جزءًا من مبلغ الخمسة ملايين دولار التي تم تحويلها من نيسان، لشراء يخت فخم.

ونفت كارول غصن أيضًا أي مخالفة، ونشطت أخيرًا في وسائل الإعلام، إذ كتبت مقالة في واشنطن بوست دعت فيها الرئيس الأميركي دونالد ترمب إلى التدخل لدى نظيره الياباني شينزو آبي للسماح لزوجها بالحصول على إخلاء سبيل بكفالة.

عبّر محامو غصن عن مواقف متحفظة بشأن حصوله على محاكمة عادلة نظرًا إلى أن 99 بالمئة من جميع القضايا التي ينظر فيها القضاء تنتهي بإدانة. بدورها عبّرت كارول غصن عن القلق إزاء صحة زوجها وظروف سجنه، التي قال غصن نفسه إنه لا يتمناها "لألد أعدائه".

أما محاموه في باريس فقد حضوا الحكومة الفرنسية على الإصرار على محاكمته في فرنسا لأن محاكمة عادلة "غير ممكنة" إلا هناك، وفق المحامين.
 


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. ترمب معلقاً على استقالة ماي:
  2. سيناريوهات بريكست بعد استقالة تيريزا ماي
  3. 8 جرحى بانفجار في ليون الفرنسية يرجح انه طرد مفخخ
  4. ترمب يلتقي ماي 3 يونيو
  5. ترمب يرسل 1500 جندي إضافي إلى الشرق الأوسط
  6. الجيش السوداني: ندعم الرياض في مواجهة طهران والحوثيين
  7. الرياض تتقدّم على نيويورك وباريس في جودة الحياة
  8. أبرز ردود الفعل على استقالة تيريزا ماي
  9. تظاهرات في العاصمة الجزائرية والأمن يعتقل العشرات
  10. تيريزا ماي... خيار خاطئ لتنفيذ
  11. ولي العهد السعودي يلتقي مثقفين اليوم في جدة
  12. الاتحاد الأوروبي: استقالة ماي لا تغير شيئا في محادثات بريكست
  13. هذه أسباب لقاء ظريف مع السيناتورة فاينستاين!
  14. اليابان تخص ترمب باستقبال يليق بالأباطرة!
  15. تعرف على أبرز المرشحين لرئاسة الحكومة البريطانية
  16. المغرب: تنصيب أعضاء اللجنة الوطنية لمكافحة الإتجار بالبشر والوقاية منه
في أخبار