قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

قد يكون حلم كل سجين هو الحرية، لكن لكل قاعدة شواذ، فبعدما فرّ رجل من سجن شرق النمسا وعاش 10 سنوات في جزر الكناري ذات الطبيعة الخلابة في اسبانيا، قرر مؤخرًا العودة إلى بلاده وتسليم نفسه، قائلا انه يريد دخول السجن مجددا لأن جزر الكناري ليست لطيفة كما كانت في السابق، حيث قضى معظم وقته على جزيرة تينيريفي، وهي جزيرة شهيرة لقضاء العطلات في أرخبيل الكناري.
الرجل البالغ من العمر 64 عاما عاد إلى بلاده، وذهب إلى مركز الشرطة في محطة السكة الحديدية بمدينة سالزبورج، وأبلغ رجال الشرطة بأنه هرب من السجن عام 2009، ويريد الآن العودة للسجن لبقاء مدة محكوميته.