تصفحوا إيلاف بثوبها الجديد

: آخر تحديث
بعد مرور ثلاثين عامًا

بايدن يقدّم اعتذارًا لإمرأة بشأن قضية تحرش جنسي

قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: قدّم المرشح الديموقراطي للبيت الأبيض جو بايدن بعد ثلاثين عاماً، اعتذاره لسيدة تقول إنها كانت ضحية تحرّش جنسي، واستجوبتها اللجنة البرلمانية التي كان يقودها بايدن في ذلك الحين بعدوانية، بحسب ما أعلن فريق حملته الانتخابية الخميس. 

وتهدد جلسة استجواب أنيتا هيل المثيرة للجدل، وجرى تداولها بشكل واسع في الولايات المتحدة بالتأثير سلباً على حملة نائب الرئيس الأميركي السابق واتهمت هيل في عام 1991 المرشح للمحكمة العليا كلارنس توماس بالتحرش بها جنسياً. 

لم تقبل الاعتذار

لكن هيل التي باتت الآن أستاذة في الحقوق، لم تقبل الاعتذار المتأخر لجو بايدن بحسب ما نقلت صحيفة نيويورك تايمز الأميركية. 

وأكد متحدث باسم بايدن، أن النائب السابق للرئيس الأميركي السابق باراك أوباما قد تحدث مع أنيتا هيل، بعد وقت قليل من إطلاق حملته الرئاسية. 

وأكد المتحدث لوكالة فرانس برس، " قاما بمحادثة خاصة قدم فيها بايدن مباشرة اعتذاره لما مرّت به هيل، وإعجابه بكلّ ما قامت به لتغيير الثقافة المتعلقة بالتحرش الجنسي في هذا البلد". 

لكن "نيويورك تايمز" أفادت أن أنيتا هيل "لم تقتنع أن بايدن تقبّل حقاً الأذى الذي تسبب به لها ولنساء أخريات ضحايا تحرش جنسي وعنف ذكوري". 

وقالت هيل للصحيفة "لا يمكنني أن أشعر بالرضى من مجرّد عبارة أنا آسف لما جرى معك". وأضافت "سأرتاح حينما يحصل تغيير حقيقي وحينما تجري مساءلة حقيقية وذات هدف حقيقي". 

القضية تعود بقوة

وتطارد هذه القضية جو بايدن منذ فترة طويلة، لكنها اتخذت أهمية خاصة مع انطلاق الحركة المناهضة للتحرش "أنا أيضاً" أو "مي تو". وعادت هذه القضية لتبرز بقوة مع اتهام نساء كثر للسياسي القديم بأنه أزعجهن بشدّة بتصرفات بدرت منه فيها مودة واضحة بشدة.
 
وأثار جو بايدن في مارس بتأثر قضية جلسة استماع أنيتا هيل، وهي سيدة أميركية من أصل إفريقي، مثلت أمام لجنة مؤلفة من "أشخاص بيض" فقط. 

تقديم اعتذار

وأعلن بايدن "مثلت أمام لجنة لا تدرك أبداً واقع الأمور. وأيضاً اليوم، آسف لأنني لم أمنحها جلسة استماع كانت تستحقها". وأضاف: "وددت لو أمكنني فعل شيء آخر"، في تصريح أثار العديد من الانتقادات نظراً لأن بايدن كان يترأس اللجنة المسؤولة عن الأمر في ذلك الحين في مجلس النواب.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. أنقرة تحذر دمشق من
  2. ظريف إلى فرنسا للقاء ماكرون
  3. الاتحاد الأوروبي يرفض اقتراح جونسون بشأن الحدود في ايرلندا
  4. ماكرون يجمع في بياريتس مجموعة سبع مضعضعة
  5. الإمارات الرسمية والشعبية تنعى حبيب الصايغ
  6. صدمة أردنية برحيل ملهمة ذوي الإعاقة
  7. العراق يبحث مع ألمانيا توسيع دور
  8. الأزهر يشكل لجنة عليا لتحقيق أهداف
  9. بكين: التجربة الصاروخية الأميركية ستطلق سباقًا على التسلح
  10. البرلمان العراقي يرفع حصانة نواب عن تهم فساد وقذف
  11. إيران تنفي تأجير ميناء جابهار لروسيا
  12. النظام يواصل تصعيده لقضم مناطق المعارضة السورية
  13. هكذا تستخدم طهران حسابات التواصل للمعتقلين لاختراق المعارضة
  14. عقوبات أميركية مرتقبة على رجال أعمال ووزراء مسيحيين
  15. رشيدة طليب تهاجم دامعة ترمب ونتانياهو
في أخبار