: آخر تحديث
أمير الكويت والحكيم بحثا آليات مواجهة تحديات تشهدها المنطقة

اتفاقات لتطوير مستقبل الشراكة الاستراتيجية العراقية الكويتية

قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

أسامة مهدي: فيما ينتظر ان يوقع العراق والكويت اليوم على خمس اتفاقيات لتطوير الشراكة الاستراتيجية بينهما، فقد بحث وزير الخارجية العراقي مع امير الكويت التطوُّرات الإقليميَّة والدولـيَّة، وأكّدا أهمِّـيَّة تضافر الجُهُود العربيَّة في مُواجَهة التحدِّيات التي تشهدها المنطقة.

وخلال اجتماعه في الكويت الاحد مع اميرها الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، فقد بحث وزير الخارجيَّة العراقي محمد علي الحكيم العلاقات التي تربط بلديهما والعمل على تعزيز مسيرة التعاون بينهما في المجالات كافة بما يخدم مصالحهما المُشترَكة.

وثمَّن الوزير مواقف الكويت الداعمة للعراق وجُهُودها على الساحة العربيَّة في تعزيز مسار التضامُن العربيّ المُشترَك بما يُرسِّخ السلم، والأمن، والاستقرار بالمنطقة، مُعرِباً عن اهتمام العراق باستمرار البناء على حجم الزخم الذي تشهده أطر التعاون الثنائيِّ بين البلدين في شتى المجالات، كما نقل عنه بيان صحافي لوزارته تابعته "إيلاف".

كما بحث الوزير العراقي مع امير الكويت التطوُّرات الإقليميَّة والدولـيَّة ذات الاهتمام المُشترَك، وأكّدا أهمِّـيَّة تضافر الجُهُود العربيَّة في مُواجَهة التحدِّيات التي تشهدها المنطقة، فضلاً عن دفع آلـيَّات التشاور والتنسيق المُتبادَل بشأن مُجمَل القضايا والتطوُّرات المُتلاحِقة في المنطقة.
وكان الحكيم قد وصل الى الكويت امس السبت لترؤُّس أعمال اللجنة الوزاريّة المُشترَكة العراقـيَّة-الكويتيّة التي بدأت اعمالها اليوم.

كما بحث الوزير العراقي مع رئيس وزراء الكويت الشيخ جابر مبارك الصباح التطوُّرات المُتعلقة بالقضايا الإقليميَّة والدولـيَّة محلّ الاهتمام وتبادل وجهات النظر لإيجاد حلول لما تعاني منه بعض دول المنطقة من أزمات. 

وعبر الوزير عن تقديره للعلاقات الثنائيَّة المُتميِّزة بين البلدين، التي قال انها تستند إلى أبعاد سياسيَّة، واقتصاديَّة، وثقافـيَّة، وتاريخيَّة .. مُؤكّداً حرص بغداد على توثيق أواصر التعاون الثنائيِّ مع الكويت في ظلِّ ما تشهده العلاقات بين البلدين من تطوُّرات إيجابيَّة.

توافق عراقي كويتي

وعلى الصعيد نفسه، اعلن نائب وزير الخارجية الكويتي خالد الجار الله عن توافق كويتي  عراقي على حل العديد من القضايا العالقة في اطار العلاقات الثنائية المتميزة بين البلدين.  

وعبر الجار الله بحسب وكالة الانباء الكويتية " كونا" عقب افتتاحه الاجتماع الوزاري السابع للجنة الكويتية العراقية المشتركة عن تطلعه لتوقيع الوفدين الكويتي والعراقي على عدد من الاتفاقيات اليوم الاحد، بما يسهم في تعزيز العلاقات الثنائية وتطويرها".

واشار الى ان هناك جولة أخرى من المباحثات الثنائية سيترأسها الشيخ صباح الخالد الحمد الصباح نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية الكويتي ونظيره العراقي الحكيم .. معربا عن ثقته الكبيرة في اسهام تلك المباحثات بدفع العلاقات لمزيد من التعاون وتطوير مستقبل الشراكة الاستراتيجية بين البلدين".

وكشف الجار الله عن خمس وثائق ستوقع من قبل ممثلي البلدين، بالاضافة الى محضر متفق عليه من الجانبين تشمل جميع اوجه التعاون بهدف البناء على ما تم انجازه في الاجتماعات السابقة. كما اكد ان هذا الاجتماع يأتي في ظروف دقيقة وحرجة تمر بها المنطقة وعليه فإنه من المهم والضروري مد جسور التواصل مع الاشقاء لتعزيز وتوثيق العلاقات بين البلدين".

ويرافق الحكيم خلال زيارته "رئيس هيئة الاستثمار، ورئيس صندوق إعمار العراق، ووكلاء وزارات كلّ من المالية، والداخليّة، والنقل، والإعمار والإسكان، والكهرباء، والرياضة والشباب، ورئيس هيئة المنافذ الحدودية، وممثلون عن وزارات الدفاع، والنفط، والعدل، والثقافة والسياحة والآثار، وسلطة الطيران المدني".


عدد التعليقات 1
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. العراق دخل في المعادله الخليجيه...ومن بوابه شيعه العراق ،،
عدنان احسلن- امريكا - GMT الأحد 12 مايو 2019 13:44
كل ما فعلتـــــه ايران في المنطقــــه - ذهب - هبـــاء منثـــــورا - والسبب الاختلاف بين المدرسه التقليديـــــه الشيعيه في العراق - والمدرسه الخمينيــــــه التي تتبع الايام السياسي / .. وتجار الشيعه في العرق - وجــــــدوا ...الافضل لهم ان يعيشوا ضمن الثقافـــــه الموروثـــــه - اضمن لهم في سوق البورصه ، ويعتقــــدون انهم دفعوا بما فيه الكفايه لان يكونوا خط الدفـــــــاع الاول عن الاخريــــــن ؟ ولا نستبعد - ظهــــــور صــــدام شيعي ،، في المستقبل القريب - يعيــــد المواجهه مع ايـــــران - وخليج الخليج .. الثالثه ..


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. البرلمان العربي يناقش سبل تحقيق الأمن المائي والغذائي
  2. مجلس الأمن الدولي يدين بشدة استهداف الحوثيين لمطار أبها
  3. صور جديدة تدين إيران في الهجوم على ناقلتي النفط
  4. أوروبا تتقدم باتجاه بناء مقاتلتها
  5. مرسي... من أول رئيس إسلامي لمصر إلى الموت خلال محاكمته
  6. قطع الانترنت لم يخرس المحتجين في السودان
  7. برنامج الأغذية العالمي يندّد بتلاعب الحوثيين بالمساعدات الغذائية
  8. أمير قطر ينعى محمد مرسي
  9. قرية في فلوريدا تستنفر لدعم حملة ترمب الانتخابية
  10. رئيس الاركان الجزائري يرفض تشكيل حكومة انتقالية
  11. العراق يُوثق دور اليهودي ساسون حسقيل في بناء نظامه المالي
  12. وفاة الرئيس المصري السابق محمد مرسي
  13. مراهقون يصنعون طائرة للقيام برحلة من جنوب افريقيا إلى مصر
  14. عبدالله الثاني يفاجىء شبابا كان التقاهم أطفالا
في أخبار