قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

شتراخه
Getty Images
شتراخه يقول إنه كان "ضحية هجوم سياسي"

استقال هاينز كريستيان شتراخه نائب المستشار النمساوي من منصبه، بعد يوم من تسريب مقطع مصور يربطه بفضيحة فساد.

ويظهر شتراخه في الفيديو وهو يناقش عقودا حكومية مع من يزعم أنها قريبة مستثمر روسي مقابل دعم انتخابي.

كما بدا أنه يلمح إلى نظام تبرع غير قانوني لحزب الحرية اليميني المتطرف الذي يترأسه.

وقال الوزير النمساوي إن وزير النقل نوربرت هوفر سيحل محله.

وأضاف أنه يستقيل من منصبه لتجنيب الحكومة المزيد من الخسائر، وزعم أنه كان "ضحية هجوم سياسي" استخدم وسائل غير قانونية.

النمسا تحقق في تورط ضابط سابق بالجيش في التجسس لصالح روسيا

تعرف على النمساوي سباستيان كورتز "أصغر رئيس وزراء في العالم"

وقد نشر الفيديو، الذي يزعم أنه صور في جزيرة إيبيزا الإسبانية عام 2017، الجمعة في تقرير مشترك بين صحيفتي دير شبيغل وسوديتش زيتوغ.

ولم يتضح من الذي نظم الاجتماع أومن قام بالتصوير.

رجلان وامرأة

ويظهر شتراخه في الفيديو مع يوهانس غودينوس، وهو سياسي من حزب الحرية أيضا، يتحدثان لامرأة زعمت أنها ابنة أخ رجل أعمال روسي كبير. وقالت لهما إنها تتطلع للاستثمار في النمسا.

ويبدو الرجلان في الفيديو وهما يجلسان باسترخاء على أرائك، ويدخنان، ويتناولان الكحول.

وعرضت المرأة عليهما شراء 50 في المئة من أسهم صحيفة كرونين زيتوغ النمساوية وتحويلها لصحيفة مؤيدة لحزب الحرية.

وذكر شتراخه أسماء العديد من الصحفيين الذين يريد "طردهم" من الصحيفة.

كما بدا أيضا وكأنه يعرض مكافأتها بعقود حكومية.

ومن المتوقع أن يصدر المستشار النمساوي سيباستيان كورتز زعيم حزب الشعب (يمين وسط) بيانا بهذا الشأن في وقت لاحق.