قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: نفى الرئيس الأميركي دونالد ترمب الأربعاء أن يكون عمد الى إخفاء أي معلومات متعلقة بخلاصات التحقيق الواسع حول التدخل الروسي المحتمل في الانتخابات الرئاسية الأخيرة، وهو ما يتهمه به الديموقراطيون.

وقال ترمب بلهجة غاضبة في مؤتمر صحافي مفاجىء عقده في البيت الأبيض "أنا لا أعتمد الإخفاء".

وعقد ترمب مؤتمره الصحافي بعد أن اختصر اجتماعا عقده في البيت الأبيض، كان مقررا منذ زمن طويل، مع الزعيمين الديموقراطيين في الكونغرس نانسي بيلوسي وشاك شومر حول مشروع متعلق بالبنى التحتية.

وكانت بيلوسي اتهمته قبل الاجتماع بقليل بأنه "داخل في عملية إخفاء". كما حث الرئيس الأميركي الديموقراطيين على وقف "تحقيقاتهم البالية".