قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

الرباط: في تسريب جديد للقاءات الداخلية لحزب الأصالة والمعاصرة المغربي المعارض، ظهر أمينه العام حكيم بنشماش، يتحدث في اجتماع المكتب السياسي ليعلن قرار سحب التفويض من محمد الحموتي لرئاسة المكتب الفيدرالي، بسبب ترأس هذا الأخير لاجتماع اللجنة التحضيرية للمؤتمر الوطني الرابع.

واعتبر بنشماش أن ترأس الحموتي لاجتماع اللجنة التحضيرية للمؤتمر الوطني الرابع الذي كان قد أعلن إنهاءه الأمين العام بسبب الخلافات التي شهدها تحد صارخ للأمين العام والحزب.

وقال بنشماش في الفيديو المسرب، أمام أعضاء المكتب السياسي لحزبه: "قررت منذ الآن سحب التفويض من محمد الحموتي لرئاسة المكتب الفيدرالي لهذا السبب وأسباب أخرى، وقررت تحمل مسؤولية رئاسة المكتب الفيدرالي الذي سمح لنفسه بأن يترأس الاجتماع في استهتار وتحد صارخ للأمين العام والحزب".

وأضاف بنشماش انطلاقا من مسؤوليتي "كنت أرى بأن الأمور كانت قاب قوسين أو أدنى من أن تتطور إلى ما لا يحمد عقباه ورفعت الجلسة". وزاد مبينا "لا يمكنني على الإطلاق أن أكون شاهد زور، ومسؤوليتي كأمين عام تجعلني أقول إن كل القرارات التي اتخذت بعد رفع الأمين العام للاجتماع باطلة ولا يحق لأحد ترأس ذلك الاجتماع وأن يتحدى الأمين العام والحزب".

ولم تقف قرارات بنشماش عند هذا الحد، بل ذهب إلى حد إعلان أنه سيراسل "السلطات بكتاب موقع من الأمين العام يفيد بأن أي اجتماع سيعقد في أي نقطة من التراب الوطني تحت مسمى اللجنة التحضيرية للمؤتمر الوطني الرابع هو اجتماع باطل وأتبرأ منه"، وذلك في محاولة لاستعادة إمساكه بزمام أمور الحزب بعد الخلافات الحادة التي عاشتها اللجنة التحضيرية للمؤتمر.